تواصل مجلة مباشر
TV مباشر
اتصل بنا اعلن معنا   ENGLISH

تصريحات رئيس الفيدرالي وتعافي الذهب محور الأسواق العالمية اليوم

تصريحات رئيس الفيدرالي وتعافي الذهب محور الأسواق العالمية اليوم

من: أحمد شوقي

مباشر: تصدرت تصريحات رئيس الاحتياطي الفيدرالي جنباً إلى جنب مع تعافي الذهب المشهد في الأسواق العالمية بنهاية تعاملات اليوم الأربعاء.

وخلال شهادته أمام الكونجرس الأمريكي، أكد جيروم باول أن البنك المركزي لن يحرك معدلات الفائدة طالما استمر الوضع الاقتصادي الحالي.

وأضاف رئيس الفيدرالي أن تحركات السياسة النقدية الأكثر تيسيراً هذا العام ساهمت في استمرار النمو الاقتصادي.

وأشار باول أن معدل التضخم يجب أن يرتفع بشكل كبير قبل أن يفكر الفيدرالي في رفع معدل الفائدة.

تعافي الذهب

تعافت أسعار الذهب عند تسوية تعاملات اليوم بعد أن ربحت أكثر من 9 دولارات لتستعيد جزءًا من خسائرها خلال الـ4 جلسات الماضية.

واستفادت أسعار المعدن الأصفر من الشكوك التجارية بالإضافة إلى تأرجح أداء الأسهم.

كما ارتفعت أسعار النفط أيضاً عند التسوية لتسجل أول صعود في 3 جلسات مع تراجع المخاوف بشأن الطلب وترقب تقرير أوبك وبيانات المخزونات الأمريكية.

ورفعت إدارة معلومات الطاقة الأمريكية تقديراتها لأسعار النفط وإنتاج الخام بالولايات المتحدة خلال العامين الحالي والمقبل.

في حين، ذكرت وكالة الطاقة الدولية أن الطلب العالمي على النفط سوف يتباطأ بدايةَ من 2025.

ومن جانبه، أكد السكرتير العام لمنظمة أوبك أن توصل الولايات المتحدة والصين لصفقة تجارية سوف يزيل الغيوم عن سوق النفط.

مؤشرات وبيانات

 غلب الارتفاع على الأسهم الأمريكية في نهاية تعاملات اليوم، حيث سجل "داو جونز" و"ستاندرد آند بورز" مستويات قياسية جديدة، مع مكاسب قوية لسهم "ديزني".

وقبل أن تغلق على ارتفاع، تأرجحت "وول ستريت" بين الارتفاع والهبوط مع تصريحات باول وتقرير عن أن المحادثات التجارية بين الصين والولايات المتحدة تصطدم بعقبات بشأن شراء الصين للمنتجات الأمريكية وغيرها من القضايا.

وكشفت بيانات اقتصادية اليوم عن ارتفاع معدل التضخم في الولايات المتحدة خلال الشهر الماضي بأكبر وتيرة في 7 أشهر على أساس شهري.

فيما ارتفع عجز الموازنة الأمريكية بأكثر من المتوقع خلال الشهر الماضي، كما صعدت ديون الأسر في الولايات المتحدة قرب 14 تريليون دولار لأول مرة.

في حين أغلقت مؤشرات الأسهم الأوروبية جلسة اليوم في النطاق الأحمر مع تجدد المخاوف التجارية.

وعلى صعيد البيانات الاقتصادية، ارتفع الإنتاج الصناعي في منطقة اليورو للشهر الثاني على التوالي، فيما تباطأ التضخم في المملكة المتحدة لأدنى مستوى في 3 سنوات.

بينما استقر معدل التضخم في ألمايا خلال الشهر الماضي مع تراجع تكاليف الغذاء والمشروبات غير الكحولية.

وفي ختام تعاملات اليوم، تراجعت مؤشرات الأسهم اليابانية، حيث فقد "نيكي" أكثر من 200 نقطة مع عدم اليقين التجاري.