تواصل مجلة مباشر
TV مباشر
اتصل بنا اعلن معنا   ENGLISH

باول: لا تغيير بمعدل الفائدة طالما استمر الوضع الاقتصادي الحالي

باول: لا تغيير بمعدل الفائدة طالما استمر الوضع الاقتصادي الحالي

مباشر: قال رئيس الاحتياطي الفيدرالي جيروم باول  إنه من غير المرجح أن يقوم المركزي الأمريكي بتعديل معدل الفائدة في أي وقت قريبًا طالما ظل الاقتصاد على مساره الحالي.

وأضاف باول في تصريحات معدة مسبقاً للتسليم إلى اللجنة الاقتصادية المشتركة بالكونجرس الأمريكي، اليوم الأربعاء، أن تحركات الاحتياطي الفيدرالي هذا العام نحو سياسة نقدية أكثر تيسيراً ساعدت في دعم الاقتصاد للاستمرار في النمو. 

وأكد رئيس الفيدرالي أن الأمر سيأخذ بعض الوقت لتقييم أثر عمليات خفض الفائدة في العام الجاري.

وأوضح باول: "إننا نرى أن الموقف الحالي للسياسة النقدية من المرجح أن يظل مناسبًا طالما ظلت المعلومات الواردة حول الاقتصاد متسقة على نطاق واسع مع نظرتنا للنمو الاقتصادي المعتدل وسوق العمل القوي والتضخم بالقرب من هدفنا البالغ 2 بالمائة".

وخفض الاحتياطي الفيدرالي معدل الفائدى 3 مرات خلال العام الجاري لتصل إلى مستوى يتراوح بين 1.50 بالمائة إلى 1.75 بالمائة.

وبالنظر إلى المستقبل، قال باول: "نرى توسعًا مستمرًا في النشاط الاقتصادي وسوق عمل قوي والتضخم بالقرب من هدفنا، وهذه التوقعات تعكس جزئيًا التعديلات السياسية التي قمنا بها لتوفير الدعم للاقتصاد".

وحذر رئيس الفيدرالي من استمرار التحديات التي تواجه الاقتصاد، مثل تباطؤ النمو العالمي والتوترات التجارية وانخفاض معدل التضخم.

وأضاف باول أن معدل التضخم يجب أن يرتفع بشكل كبير قبل أن يفكر الفيدرالي في رفع معدل الفائدة. 

وأكد باول: "سنراقب تأثير إجراءات السياسة النقدية، إلى جانب المعلومات الأخرى التي تؤثر على التوقعات لتقييم المسار المناسب لمعدل الفائدة.

وتابع رئيس الفيدرالي: "بالطبع، إذا ظهرت تطورات تسببت في إعادة تقييم جوهوي لتوقعاتنا، فسنرد عليها وفقًا لذلك، فالسياسة ليست في مسار محدد مسبقًا".