تواصل مجلة مباشر
TV مباشر
اتصل بنا اعلن معنا   ENGLISH

"العربية للتصنيع" توقع بروتوكولي تعاون لتعميق التصنيع المحلي لأسطوانات الغاز

"العربية للتصنيع" توقع بروتوكولي تعاون لتعميق التصنيع المحلي لأسطوانات الغاز
أرشيفية

القاهرة - مباشر: وقعت الهيئة العربية للتصنيع، بروتوكولين للتعاون، مع شركة القلعة للاستشارات المالية من ناحية، وشركة أسيك للتصنيع والمشروعات الصناعية، وشركة طاقة عربية من ناحية أخرى.

وقال عبدالمنعم التراس، في بيان صادر اليوم الخميس، إن تلك البروتوكولات تهدف إلى تعميق تصنيع خزانات ومجموعات تشغيل وتحويل المركبات للعمل بالغاز الطبيعي، من خلال إنشاء خط تصنيع اسطوانات الغاز الطبيعي اللازمة للاستخدام في السيارات ومركبات النقل الثقيل التي تستخدم الغاز الطبيعي كوقود.

وأضاف أنه اتفق على توطين تكنولوجيا إنتاج وتصنيع أسطوانات الغاز الطبيعي المضغوط المستخدمة في المركبات بكافة أنواعها، لتوفير نفقات استيراد المكونات التي تدخل في هذه الصناعة، والعمل على خفض الواردات لتوفير مبالغ طائلة من العملة الصعبة، وتوطين هذه الصناعة بالكامل في مصر، بما يسهم في تعزيز خطة الدولة لتشغيل وتحويل المركبات للعمل بالغاز الطبيعي.

وأوضح "لتراس أنه اتفق على التعاون لإنشاء محطات تموين سيارات بالغاز الطبيعي المضغوط بمشتملاتها وفقاً لبرنامج زمني يتم الاتفاق عليه، وذلك عن طريق شركة ماستر جاس، التي تمتلكها شركة طاقة عربية.

وأشار إلى أن مجالات التعاون تتضمن أيضاً توريد وتركيب المعدات الخاصة بنشاط تحويل وتموين السيارات بالغاز الطبيعي المضغوط، فضلاً عن أعمال صيانة المعدات وإدارة وتشغيل المحطات وتوريد قطع الغيار وتجهيز مراكز لتحويل المركبات للعمل بالغاز الطبيعي المضغوط.

من جانبه، أشاد أحمد هيكل رئيس مجلس إدارة شركة القلعة، بالدور المحوري الذي تلعبه الهيئة العربية للتصنيع في إدخال أحدث تكنولوجيات الإنتاج وتعميق التصنيع المحلي وفقاً لمعايير الجودة العالمية.

وأكد أهمية تعزيز التعاون مع العربية للتصنيع لتقليل اقتصاديات تصنيع خزانات الغاز الطبيعي، في إطار توجه الحكومة لتعزيز كافة الجهود لتحويل المركبات وتشغيلها للعمل بالغاز الطبيعي.

وبدوره، أشاد حازم نور العضو المنتدب لشركة أسيك، بدور العربية للتصنيع وخبراتها التكنولوجية والبشرية التي تمكنها من إنجاز كافة مجالات التعاون بالكفاءة المطلوبة وأعلي مُستويات الجودة والسرعة في التنفيذ وتسليمها في التوقيتات المحددة.

وأعرب خالد أبوبكر رئيس مجلس الإدارة التنفيذي لشركة طاقة عربية، عن ثقته في نجاح هذا التعاون، وذلك لما تمتلكه الهيئة العربية للتصنيع من استراتيجية واضحة لتنفيذ المشروعات التنموية القومية بأحدث التقنيات والمهارات وفقاً لرؤية مصر 2030، مؤكداً أن شركة "طاقة عربية" تقدم كافة خبراتها الاستشارية لتطوير وتعزيز مجالات التعاون.

ترشيحات:

التموين المصرية: دراسة تظلمات شطب أي بطاقة تموينية بطريقة خاطئة

الحكومة المصرية توافق بشكل نهائي على مشروع قانون الأحوال الشخصية

أبوظبي الأول يعلن رسمياً استحواذه على بنك عَـوده مصر

البورصة تقرر إلغاء جميع العمليات المنفذة على أسهم المشروعات الصناعية والهندسية