TV مباشر
اتصل بنا اعلن معنا   ENGLISH

تقرير: نمو القروض بالقطاع المصرفي السعودي يفوق الودائع بهامش ضخم

تقرير: نمو القروض بالقطاع المصرفي السعودي يفوق الودائع بهامش ضخم
صراف آلي تابع لمصرف الراجحي - أرشيفية
الراجحي
1120
20.74% 84.40 14.50
update company info
1180.O
0.00% 0.00 0.00

الرياض ـ مباشر: أعلنت شركة ألفاريز آند مارسال، عن إصدار تقرير أداء القطاع المصرفي في السعودية للسنة المالية 2022، والذي يكشف عن أن نمو القروض يفوق الودائع بهامش ضخم.

وأشار التقرير؛ وفقاً لبيان اطلع عليه "مباشر" اليوم الاثنين، إلى أن ارتفاع الطلب على الائتمان، والعائد على الأصول الأكثر كفاءة، وتحسن الكفاءات التشغيلية، دفع مستويات الربحية لكبار المقرضين السعوديين في خضم ارتفاع أسعار الفائدة.

وارتفع صافي الدخل الإجمالي بنسبة 28.4% على أساس سنوي ليبلغ 62.7 مليار ريال سعودي. من المرجح أن تظل البنوك السعودية على المسار المربح في عام 2023 مع استمرار النمو ائتماني.

كما لفت التقرير إلى أن البنوك شهدت خلال السنة المالي 2022 نمواً ائتمانياً مرتفعاً مقارنةً بـالودائع، ومن المتوقع أن يزداد تدريجياً نظراً للزخم الاقتصادي القوي والاستثمارات؛ مما دفع نسبة القروض إلى الودائع إلى 96.7%.

ويعزى ذلك إلى حد كبير إلى الطلب على القروض الشخصية والأنشطة العقارية. وبلغ نمو الائتمان للبنوك السعودية 14.4%، في حين نمت الودائع بنسبة 8.3% على أساس سنوي.

وتابع: "سيواصل البنك المركزي السعودي في عام 2023 تمديد فترات حزم الدعم والتسهيلات الأخرى لتجنب أزمة الائتمان. ومن المتوقع أن تؤدي أسعار الفائدة المرتفعة إلى انتقال الحسابات الجارية وحسابات التوفير إلى الودائع لأجل".

كما بين التقرير أن نسبة صافي هامش الفائدة توسعت في حين يتجاوز عائد الأصول التغييرات في تكلفة التمويل، ويشهد صافي هامش الفائدة تحسناً نسبته 15 نقطة أساس على أساس سنوي ليصل إلى 3.0% بسبب ارتفاع الفارق بين العائد على الائتمان إلى 5.8% على أساس سنوي وتكلفة الأموال إلى 1.1% في السنة المالية 2022، كما ارتفع صافي دخل الفوائد المجمع بنسبة 15.7% نتيجة لارتفاع سعر الفائدة على سياسة البنك المركزي السعودي خلال العام.

ويهدف التقرير إلى تسليط الضوء على أداء أكبر عشرة بنوك مدرجة في المملكة من خلال مقارنةً أدائها في السنة المالية 2022 إلى نتائج السنة المالية 2021، ويُقيّم التقرير، الذي يستند على بيانات السوق المنشورة من مصادر مستقلة و16 مقياساً مختلفاً، مجالات الأداء الرئيسية للبنوك، بما في ذلك الحجم والسيولة والدخل وكفاءة التشغيل والمخاطر والربحية ورأس المال.

وتضمنت قائمة البنوك العشرة المشمولة في التقرير كلاً من: البنك الأهلي السعودي، ومصرف الراجحي، وبنك الرياض، والبنك السعودي البريطاني (ساب)، والبنك السعودي الفرنسي، والبنك العربي الوطني، ومصرف الإنماء، وبنك البلاد، والبنك السعودي للاستثمار، وبنك الجزيرة.

ونوه التقرير، إلى أن نمو القروض والسلفيات تجاوز نمو الودائع بشكل ملحوظ في السنة المالية 2022.إذ سجل إجمالي القروض والسلفيات لأكبر 10 بنوك بنسبة 14.4% على أساس سنوي في حين زاد إجمالي ودائع العملاء بنسبة 8.3% على أساس سنوي في السنة المالية 2022، كما سجلت تسعة من بين أكبر 10 بنوك سعودية نمواً في الودائع. ونتيجة لذلك، تحسنت نسبة القروض إلى الودائع بنسبة 5.1% على أساس سنوي لتصل إلى 96.7%.

وسجل الدخل التشغيلي نمواً بسبب زيادة الدخل من غير الفوائد والدخل غير الممول، وارتفع إجمالي الدخل التشغيلي بنسبة 15.5% على أساس سنوي مقارنةً بـنسبة 3.0% على أساس سنوي في السنة المالية 2021، وكان النمو في الدخل التشغيلي مدفوعاً بشكل أساسي بزيادة الدخل من غير الفوائد بنسبة 15.7% على أساس سنوي والدخل غير الممول بنسبة 14.5% على أساس سنوي في السنة المالية 2022.

وسجل 6 من أكبر 10 بنوك عن توسع في صافي هامش الفائدة بزيادة إجمالية بمقدار 15 نقطة أساس على أساس سنوي في ظل توسع العائد على الائتمان بنسبة 93 نقطة أساس سنوياً بما يتجاوز تكلفة التمويل بنسبة 71 نقطة أساس سنوياً، وسط ارتفاع أسعار الفائدة.

وتحسنت نسبة التكلفة إلى الدخل بنسبة 2.3% لتصل إلى 32.5% في السنة المالية 2022؛ إذ سجل الدخل التشغيلي نمواً بنسبة 15.5% على أساس سنوي في حين نمت نفقات التشغيل بمعدل أبطأ بنسبة 7.7% على أساس سنوي في السنة المالية 2022، كما تحسنت كفاءات التكلفة على المستوى الإجمالي بسبب ترشيد الفروع في السنة المالية 2022، وسجلت تسعة من أكبر 10 بنوك تحسناً في نسبة التكلفة إلى الدخل.

كما تحسنت التكلفة الإجمالية للمخاطر بشكل ملحوظ بمقدار 19 نقطة أساس على أساس سنوي ليستقر عند 0.46% للسنة المالية 2022، وذلك على خلفية انخفاض رسوم انخفاض القيمة، وتدنت نسبة إجمالي الانخفاض في القيمة بمقدار 19.5% على أساس سنوي في السنة المالية 2022، ولا تزال البنوك السعودية مغطاة بشكل جيد بما يزيد على 150% إلى جانب تحسين جودة الأصول.

وارتفع إجمالي صافي الدخل بنسبة 28.4% على أساس سنوي، ونتيجة لذلك، تحسنت نسب العائد مثل العائد على حقوق الملكية بنسبة 2.3% على أساس سنوي إلى 13.8% والعائد على الأصول و0.3% على أساس سنوي إلى 2.0% في السنة المالية 2022.

وقال أسد أحمد، المدير العام ورئيس قسم الخدمات المالية في الشرق الأوسط لدى شركة ألفاريز آند مارسال، في تعليقه على التقرير: "نعتبر أن وضع رأس المال للبنوك السعودية قوي؛ إذ تحسنت الربحية بسبب الزيادة في الدخل التشغيلي الذي عززه انخفاض رسوم انخفاض القيمة".

وتابع: نتوقع أن يواصل البنك المركزي السعودي مواءمة التشديد النقدي من قبل الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي؛ مما سيساعد في تعزيز صافي هامش الفائدة الإجمالي للقطاع المصرفي وبالتالي ربحيتها، ومن المرجح أن يدفع إقراض الشركات نمو الائتمان بشكل متزايد على المدى القريب مع تنفيذ مشاريع رؤية السعودية 2030".

ترشيحات:

"مصرف الراجحي" يعتزم إصدار صكوك بالدولار الأمريكي لتلبية أهدافه الاستراتيجية

سعيد الغامدي رئيساً لمجلس إدارة "الأهلي السعودي" بعد استقالة الخضيري

إس آند بي جلوبال: البنوك السعودية لديها حلول لتجاوز ضغط السيولة وارتفاع القروض

الأهلي السعودي يعلن تفاصيل استثماره في كريدي سويس بعد التطورات الأخيرة