تواصل مجلة مباشر
TV مباشر
اتصل بنا اعلن معنا   ENGLISH

دانة غاز تسعى لزيادة إنتاجها بمصر وتتوقع انتهاء المفاوضات مع"إيجاس" نهاية يونيو

دانة غاز تسعى لزيادة إنتاجها بمصر وتتوقع انتهاء المفاوضات مع"إيجاس" نهاية يونيو
الرئيس التنفيذي لشركة دانة غاز باتريك المان وارد

محمود جمال - مباشر: قال الرئيس التنفيذي لشركة دانة غاز باتريك المان وارد، إن الشركة حددت عدداً من فرص التنقيب والتطوير بمناطق امتيازاتها البرية الأربعة في مصر بهدف زيادة الإنتاج والاحتياطيات.

وأوضح باتريك وارد، في مقابلة مع "معلومات مباشر"، أن شركة "دانة غاز"، تواصلت مؤخراً مع "الشركة المصرية القابضة للغازات الطبيعية" (إيجاس) لبحث ومناقشة أفضل السبل التي تمكنها من استثمار الإمكانيات المتبقية وإطالة عمر الأصول.

وتمتلك دانة غاز بمصر 4 امتيازات تتضمن 14 منطقة تطوير برية في دلتا النيل، تتولى الشركة تشغيلها وتمتلك فيها جميعاً حصصاً تشغيلية بنسبة 100%.

وتوقع وارد، أن تكتمل هذه المفاوضات مع نهاية الربع الثاني من العام (خلال شهر يونيو الجاري) بنتيجة إيجابية للطرفين بما يتيح استئناف أعمال الحفر في نهاية عام 2022.

Dana Gas doubles its profits in first quarter as energy prices rise

المبالغ المستحقة

وأشار باتريك وارد إلى أنه لا تزال الجهات الرسمية المعنية في مصر ملتزمة باتفاقيات وعقود تقاسم الإنتاج.

وأكد أن الحكومة المصرية لم تنكر يوماً المستحقات المرتبطة بهذه العقود وإنما طالبت ببعض المرونة في شروط الدفع كي تتمكن من تجاوز التحديات التي واجهتها في السنوات الأخيرة وهو ما تحقق بشكل كبير خلال العام الماضي.

وقالت شركة دانة غاز في مايو الماضي إن مصر سددت 17 مليون دولار مستحقات لصالح الشركة خلال الربع الأول من العام الجاري، مضيفاً أن المبالغ المستحقة غير المسددة للشركة في مصر شهدت تحسناً كبيراً، إذ انخفضت بنهاية الربع الأول من العام الجاري إلى 31 مليون دولار مقارنة بـ 131 مليون دولار في نهاية نفس الفترة العام الماضي.

وبحسب البيان السابق للشركة، فإن إنتاج الشركة من مصر تراجع بنسبة 7% ليصل إلى 27 ألف برميل نفط مكافئ يومياً نتيجة للتراجع الطبيعي في إنتاج الحقول العاملة.

وكانت الشركة أعلنت استلام 193 مليون دولار من مستحقاتها لدى مصر العام الماضي، وهي قيمة مرتفعة مقارنة بمبلغ 80 مليون دولار في عام 2020.

193 مليون دولار إجمالي ما سددته مصر من ديون

تريليونات احتياطيات

وأكد باتريك وارد أن أنشطة التنقيب في مصر حققت نجاحاً مذهلاً خلال السنوات الخمس الماضية وأثمرت عن اكتشاف احتياطيات تبلغ عدة تريليونات من الأقدام المكعبة يتركز أهمها في حقل "ظهر".

وأشار وارد إلى أن أبرز ما يميز هذا الحقل هو السرعة التي تم تشغيله بها وهو ما يعد دليلاً ملموساً على استعداد الحكومة المصرية للتعاون مع شركات النفط في خلق بيئة مواتية لمواكبة التطورات السريعة، بالإضافة إلى المرونة المالية للتفاوض على سعر بيع الغاز الذي جعل عمليات التطوير مجدية اقتصادياً.

أما بالنسبة لشركة دانة غاز فقد استثمرت أكثر من ملياري دولار أمريكي في مصر منذ عام 2007، وقامت بمضاعفة احتياطاتها وزيادة مستوى إنتاجها بنسبة 50% خلال فترات الذروة، وهذا ما جعلها خامس أكبر منتج للغاز في البلاد.

وخلال الربع الثالث من العام 2021، نفذت دانة غاز بمصر برنامجاً لحفر وصيانة خمسة آبار مما أدى إلى زيادة الإنتاج، وساهم جزئياً في تعويض التراجع الطبيعي لإنتاج حقولها كشركة.

وكانت من الخطوات التي اتخذتها الشركة لإطالة عمر أصولها هي الإغلاق الناجح لمنشأة الوسطاني لمعالجة الغاز خلال ديسمبر 2021، بهدف تنفيذ سلسلة من عمليات الصيانة والفحص وتقييم أداء المعدات والآلات واعتمادها بجانب تنفيذ تعديلات وتحديثات أخرى.

وتجدر الإشارة أن هذا أول إغلاق رئيسي منذ العام 2017، وشهد مشاركة 790 عاملاً ميدانياً خلال ما مجموعة 85000 ساعة لإكمال 142 عملية صيانة في 13 يوماً قبل يوم واحد من الموعد المحدد.

وتم تنفيذ البرنامج بموجب الإجراءات الصارمة المتبعة في مكافحة تفشي جائحة كوفيد-19 ودون وقوع أية حوادث، ونتيجةً لذلك، ارتفع معدل إنتاجها بنسبة 5% بشكل متناوب، من الربع الأخير 2021 إلى الربع الأول 2022.

شركة دانة غاز تتسلم 53 مليون دولارا نتيجة عملياتها في إقليم كوردستان

10 مليارات دولار

وأوضح باتريك وارد، أن الشركة ساهمت في إضافة أكثر من 10 مليارات دولار أمريكي للاقتصاد المصري من خلال مبيعاتها من الغاز والمكثفات وغاز البترول المسال.

وبين أن الشركة حققت كذلك قيمة إضافية كبيرة للاقتصاد المصري من خلال خلق فرص العمل المباشرة وغير المباشرة.

ورغم التحديات والصعوبات المترتبة على الجائحة العالمية كوفيد-19، إلا أن دانة غاز حققت سلسلة من التحولات والتغييرات الإيجابية الملحوظة في أدائها خلال العامين المنصرمين، انطلاقاً من التزامها بتنفيذ أهداف استراتيجيتها الرامية إلى تعزيز قيمة للمساهمين ووضع الشركة على مسار نمو مستدام طويل الأجل.

وشملت أهدافها طويلة الأجل سداد صكوكها المستحقة بالكامل وتسريع تحصيل مدفوعاتها النقدية من حكومة إقليم كردستان العراق والحكومة المصرية وإلغاء اتفاقية بيع أصولها في مصر للاستفادة من تحسّن بيئة الاقتصاد الكلي.

إنتاج العراق

وأوضح باتريك وارد، أن أهم أهداف دانة غاز الحالية الانتظام بالدفعات المستلمة من إقليم كردستان العراق ومصر وتسوية جزء كبير من المستحقات غير المدفوعة، مشيراً إلى أن النصف الأول من العام القادم سيشهد اكتمال أعمال التوسعة في حقل خورمورفي إقليم كردستان العراق، مما سيعزز إجمالي إنتاج الشركة بنسبة 25%.

وأشار وارد إلى أن ارتفاع أسعار النفط الحالية من أحد العوامل الرئيسية التي ستعمل على تعزيز أداء الشركة في الفترة المقبلة وسيكون لها أثر إيجابي على النتائج التشغيلية والمالية للشركة.

A New Hope: Iraq Oil's Way Forward : Al-Bayan Center

دانة غاز

ودانة غاز هي شركة إقليمية خاصة لإنتاج الغاز الطبيعي في الشرق الأوسط، تأسست في ديسمبر 2005 وهي مدرجة في سوق أبوظبي للأوراق المالية.

وللشركة أعمال استكشافية وإنتاجية في مصر وإقليم كردستان العراق والإمارات باحتياطي مؤكد ومحتمل يزيد على مليار برميل نفط مكافئ.

وأحرزت الشركة تقدماً كبيراً في تنفيذ مشاريع زيادة إنتاجها في إقليم كردستان العراق.

وفي العام 2021، سجّلت دانة غاز أداءً مالياً قوياً، محققة مستويات قياسية في تحقيق الأرباح والتحصيلات ومعدلات الإنتاج في إقليم كردستان العراق، وهو ما انعكس جلياً في النتائج المالية المُعلنة خلال الربع الأول 2022.

وقفز صافي أرباح الشركة 125% إلى 198 مليون درهم مقارنةً بـ 88 مليون درهم إماراتي في الربع الأول 2021، وبلغت إيرادات الشركة 513 مليون درهم، بزيادة 32% مقارنةً بـ389 مليون درهم في الربع الأول 2021.

وتُعزى زيادة الإيرادات والأرباح إلى ارتفاع أسعار النفط وجهود الشركة الفعّالة في إدارة التكاليف.

وسجّلت شركة دانة غاز أداءً قوياً في توزيعات الأرباح، ففي العام 2021، وفي ضوء أدائها التشغيلي ونتائجها المالية القوية، دفعت الشركة توزيعات أرباح بقيمة 8 فلوس للسهم الواحد، بزيادة نسبتها 45% مقارنةً بتوزيعات العام 2020، مما جعل دانة غاز من أفضل شركات قطاع النفط والغاز وأعلى الشركات توزيعاً للأرباح المُدرجة في سوق أبوظبي للأوراق المالية.  

وتعتزم الشركة الاستمرار في تطبيق سياستها الخاصة بدفع توزيعات الأرباح من التدفقات النقدية والأرباح المتاحة خلال السنوات القادمة.

ورغم إنجازات الشركة وقوة ميزانيتها العمومية، فإنها لا تزال ملتزمة بنهجها الحصيف، وانطلاقاً من هذه الرؤية، فإن دانة غاز تتبع أفضل الممارسات في إدارة التكاليف والنقد لحمايتها من تقلبات السوق على خلفية تزايد حدة التوترات الجيوسياسية.