تواصل مجلة مباشر
TV مباشر
اتصل بنا اعلن معنا   ENGLISH

أنغامي تكشف عن ضم أكثر من 15 مليون مستخدم نشط في أنحاء منطقة الشرق الأوسط

أنغامي تكشف عن ضم أكثر من 15 مليون مستخدم نشط في أنحاء منطقة الشرق الأوسط
شعار أنغامي

  الأجوبة مرسلة من السيد إيدي مارون المؤسس الشريك والرئيس التنفيذي - أنغامي

ما تعليقكم على النمو الذي حققته منصة أنغامي حتى تاريخه؟ ومن تضم قاعدة المستثمرين والمستخدمين الحاليين؟

جاء تأسيس "أنغامي" في عام 2012 استناداً إلى رؤيتنا لابتكار منصة رقمية تحتفي بالأنماط الموسيقية الساحرة التي تشتهر بها منطقتنا، آخذين بعين الاعتبار تلبية احتياجات وتطلعات المستخدمين. ومنذ ذلك الحين، واصلت "أنغامي" نموها لتصبح المنصة الرائدة لبث الموسيقى في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، متفوقة بذلك على كافة منافسيها العالميين.

 

وقد حظينا بدعم العديد من كبار الشركاء والمستثمرين مثل مجموعة ’إم بي سي‘ و’موبايلي‘ من المملكة العربية السعودية؛ وعدة شركات اتصالات مثل ’فيرجن‘ و’أورانج‘؛ وشركات الإنتاج الموسيقي والمواهب، إضافة إلى الدعم المتميز من المستخدمين. وتضم المنصة اليوم أكثر من 15 مليون مستخدم نشط في أنحاء منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، وقسم كبير منهم في المملكة العربية السعودية.

 
 

ما هي العوامل المؤثرة في مجال بث الموسيقى في المنطقة؟

 

ما زالت سوق بث الموسيقى في بداية عهدها في المنطقة، لكنها تعد سوق البث الموسيقي الأسرع نمواً في العالم وفقاً لأحدث تقارير’الاتحاد الدولي للصناعة الفونوغرافية‘، رغم أن هذه الخدمات لم تنتشر بعد بالشكل الكافي في المنطقة . وعلى سبيل المثال، تبلغ نسبة مستخدمي تطبيقات البث الموسيقي في المملكة العربية السعودية 6٪ مقارنة بنحو 35٪ في الولايات المتحدة، ولهذا نرى أن القطاع يتمتع بإمكانات واعدة نظراً لتوفر الشرائح السكانية المؤاتية.

 

ووفقاً للبيانات الصادرة عن الهيئة العامة للإحصاء، تشكل الشريحة العمرية دون 35 عاماً نسبة الثلث من العدد الإجمالي للسكان، كما أن المملكة تسجل معدلات انتشار مرتفعة للجوالات حيث تبلغ نسبتها إلى عدد السكان نحو 97% وفقاً لدراسة أجرتها شركة ’ديلويت‘ في عام 2019. ولهذا، يتوفر لمنصة "أنغامي" نطاق متميز لتحقيق النمو الملموس في المملكة.

 
 

ما الهدف من طرح "أنغامي" للاكتتاب العام، وما سبب اختياركم بورصة ناسداك في نيويورك لهذا الغرض؟

 

تمتلك "أنغامي" كافة المقومات التي تتيح لها خوض المرحلة المقبلة من النمو، ويمكن للاكتتاب العام أن يدعمنا في ذلك. وبعد دراستنا لعدة خيارات، تواصلت شركة ’فيستاس ميديا أكويزيشن‘ ( Vistas Media Acquisition) معنا وأدركنا عندها أننا ماضون في الطريق الصحيح، فهي من أشهر شركات الاستحواذ لأغراض خاصة (SPAC)، ما يعني أنها بالفعل مدرجة في بورصة ناسداك ولديها 100 مليون دولار كندي نقداً في ميزانيتها العمومية. ومن شأن الاندماج مع ’فيستاس‘ أن يتيح لنا إطلاق اكتتاب عالمي المستوى وفرصة مثالية لتأمين تمويل يصل إلى 140 مليون دولار (تبعاً لعمليات الاسترداد والتي تشمل احتياطيات ’فيستاس‘ و’أنغامي‘ النقدية الحالية، إضافة إلى استثمار خاص بقيمة 40 مليون دولار في الأسهم العامة أو عبر جمع الأموال من خلال الاستثمارات الخاصة في الملكيات العامة.

 
 

ما هي خططكم المستقبلية للنمو؟

 

نخطط حالياً لتوسيع حضورنا وقاعدة مستخدمي منصتنا في المملكة العربية السعودية والمنطقة، إضافة إلى دخول أسواق جديدة، ويشمل ذلك الوصول إلى الجمهور العربي حول العالم.

 

ونتمتع بوجود فعلي في المملكة العربية السعودية منذ العام 2018 التي نتوقع لها أن تكون أكبر أسواق النمو بالنسبة لنا بفضل العوامل المذكورة أعلاه. وبالفعل، نتوقع تحقيق معدلات نمو سنوية مركبة بنسبة 50٪ وصولاً حتى العام 2023 في المملكة وبالتالي رفع عدد مستخدمينا النشطين إلى 5.8 مليون مستخدم حينها. ولهذا نخطط لتعزيز حضورنا بصورة ملموسة في المملكة، وتوسيع مكاتبنا في الرياض وبناء فريق كبير من المهارات السعودية لدعم خططنا.

 

أضف إلى ذلك أننا نخطط لإطلاق عدد من المنتجات الجديدة. فقد ساهمت الجائحة العالمية في تعزيز الطلب على المحتوى الصوتي بما يتجاوز الموسيقى والبودكاست، ليشمل البث الإذاعي المباشر والفعاليات والحفلات الموسيقية الافتراضية الحية والمحتوى التابع لعلامات تجارية محددة. فخدماتنا اليوم ليست سوى جزء يسير مما نعتزم تقديمه مستقبلاً.

 
 

كيف سيدعم الاكتتاب العام النمو المستقبلي لمنصة"أنغامي" لاسيما في المملكة العربية السعودية؟

 

سيعود الطرح العام بالعديد من المكاسب على "أنغامي"، سواء على الصعيد المالي أو من حيث المكانة والحضور العالمي. وقد شهدنا هذا التأثير بالفعل عند إعلاننا عن خططنا لإدراج أسهمنا في بورصة ناسداك في نيويورك كأول شركة تقنية عربية تتخذ هذه الخطوة، واحتفلنا بهذه المناسبة بإضاءة "برج طريق الملك" في جدة وميدان تايمز سكوير في نيويورك وغيرها.

 

وعلى صعيد النمو في المملكة العربية السعودية على وجه التحديد، سنواصل بالتأكيد استثمارنا في المملكة نظراً لحجم الفرص التي توفرها. وسواء من حيث مجالات التسويق أو إنتاج المحتوى أو التعيينات الجديدة تزامناً مع توسيع مكاتبنا دعماً للنمو، ستبقى المملكة أولوية رئيسية بالنسبة لمنصة "أنغامي" في المستقبل.