تواصل مجلة مباشر
TV مباشر
اتصل بنا اعلن معنا   ENGLISH

عملة تركيا تواصل الهبوط لمستويات متدنية.. والدولار أعلى 8 ليرات

عملة تركيا تواصل الهبوط لمستويات متدنية.. والدولار أعلى 8 ليرات

مباشر- أحمد شوقي: تستمر الليرة التركية في التراجع الحاد خلال تعاملات اليوم الإثنين، لتتجاوز حاجز 8 ليرات لكل دولار لأول مرة على الإطلاق مع التوترات السياسية والمخاطر الاقتصادية.

وبحلول الساعة 10:15 صباحاً بتوقيت جرينتش، تراجعت الليرة التركية أمام الدولار بنحو 1 بالمائة إلى 8.0475 ليرة بعد أن سجلت 8.0667 ليرة في وقت سابق من التعاملات، وهو أدنى مستوى على الإطلاق.

(أداء الليرة التركية أمام الدولار منذ بداية العام بحسب وكالة بلومبرج)

 

وفقدت العملة التركية أكثر من ربع قيمتها مقابل الدولار منذ بداية العام الجاري لتكون أسوأ عملات الأسواق الناشئة بعد الريال البرازيلي.

ويأتي تراجع الليرة وسط شكوك كبيرة بشأن جهود البنك المركزي في دعم العملة المحلية بعد أن قرر تثبيت معدل الفائدة دون تغيير عند مستوى 10.25 بالمائة في مفاجئة لتوقعات المحللين التي كانت تأمل في رفع تكاليف الاقتراض.

وكتب "إحسان خومان" المحلل في بنك "إم.يو.إف. جي" في تقرير: "ارتفعت الليرة قبل إعلان قرار البنك المركزي مع توقع المزيد من الزيادات للفائدة لكن هذا لم يتحقق، وهذا يثير اعتبارات المصداقية حول التزام صناع السياسة النقدية بالسياسات الحكيمة"، بحسب وكالة "بلومبرج".

وأنفق البنك المركزي التركي بالفعل 10 مليارات دولار منذ يوليو/تموز الماضي بهدف دعم العملة.

بالإضافة إلى ذلك، يتضاءل اهتمام المستثمرين الأجانب بالأصول التركية حيث تخارجوا بنحو 13.3 مليار دولار من الأسهم والسندات التركية هذا العام في أكبر وتيرة منذ 2005 على الأقل بسبب العديد من المخاطر الاقتصادية والجيوسياسية.

وتضغط تداعيات وباء كورونا على اقتصاد تركيا وسط توقعات بانكماشه في العام الجاري بنحو 3.4 بالمائة لأول مرة منذ عام 2009، بحسب استطلاع لوكالة "رويترز".

وفي أحدث البيانات المتاحة، انكمش اقتصاد تركيا بنحو 9.9 بالمائة خلال الربع الثاني من العام الجاري.

كما تواجه حكومة الرئيس رجب طيب أردوغان عقوبات أمريكية محتملة بسبب شراء نظام صاروخي من روسيا كما تشارك في نزاعات إقليمية في شرق البحر المتوسط ​​والقوقاز.

كما استدعت فرنسا سفيرها في أنقرة بعد أن قال أردوغان إن إيمانويل ماكرون بحاجة إلى علاج نفسي ردًا على تعليقات الرئيس الفرنسي المثيرة للجدل بشأن الإسلام.