تواصل مجلة مباشر
TV مباشر
اتصل بنا اعلن معنا   ENGLISH

مديرة صندوق النقد: الاقتصاد العالمي ما زال في مرحلة الخطر

مديرة صندوق النقد: الاقتصاد العالمي ما زال في مرحلة الخطر

مباشر: قالت مديرة صندوق النقد الدولي إن النشاط الاقتصادي العالمي بدأ يتحسن بعد انخفاض غير مسبوق هذا العام بسبب الوباء، لكن موجة ثانية من الإصابات قد تؤدي إلى مزيد من الاضطرابات.

وأضافت "كريستالينا جورجيفا" في مدونة نشرت اليوم الخميس قبل الاجتماع الافتراضي لوزراء المالية ومحافظي البنوك المركزية من مجموعة العشرين، أن الاقتصاد العالمي لم يصل لبر الأمان بعد وما يزال في مرحلة الخطر.

وأوضحت "جورجيفا" أن التكاليف المالية للإجراءات التي تهدف إلى احتواء الوباء والتخفيف من آثاره الاقتصادية تؤدي إلى ارتفاع مستويات الديون المرتفعة بالفعل، ولكن من السابق لأوانه البدء في سحب شبكات الأمان اللازمة.

وخفض صندوق النقد الدولي الشهر الماضي توقعاته لأداء الاقتصاد العالمي لعام 2020، متوقعًا انكماشًا بنسبة 4.9 بالمائة وتعافيًا أضعف من المتوقع في عام 2021.

وقالت "جورجيفا" إن 11 تريليون دولار من الإجراءات المالية التي اتخذتها الدول الأعضاء في مجموعة العشرين ودول أخرى، بالإضافة إلى ضخ السيولة الضخمة من البنوك المركزية كبحت جماح هبوط الاقتصاد العالمي.

لكنها حذرت من مخاطر لا تزال موجودة تكمن في موجة جديدة من إصابات كورونا، وتقييمات الأصول المرتفعة، وتقلب أسعار السلع الأساسية، وزيادة الحمائية وعدم الاستقرار السياسي.

وقالت جورجيفا إن بعض الدول فقدت وظائف في مارس/آذار وأبريل/نيسان أكثر مما تم إضافتها منذ نهاية الأزمة المالية العالمية لعام 2008، وأن العديد من تلك الوظائف لن تعود أبداً.

وأوضحت أن فقدان الوظائف والإفلاس وإعادة هيكلة الصناعة يمكن أن تشكل تحديات كبيرة للقطاع المالي، بما في ذلك خسائر الائتمان للمؤسسات المالية والمستثمرين.

وقالت مديرة صندوق النقد إنه لضمان الاستقرار، من الضروري استمرار التنسيق بين البنوك المركزية والمؤسسات المالية الدولية.