تواصل مجلة مباشر
TV مباشر
اتصل بنا اعلن معنا   ENGLISH

بعد الارتفاع الشهري القياسي..كيف توقع المحللون أداء بورصة مصر بسبتمبر؟

بعد الارتفاع الشهري القياسي..كيف توقع المحللون أداء بورصة مصر بسبتمبر؟
مقر البورصة المصرية

من: هبة الكردي

القاهرة – مباشر: بعد الارتفاعات الكبيرة التي شهدتها بورصة مصر خلال الشهر الماضي بدعم عدة عوامل على رأسها خفض الفائدة، لتحقق ارتفاعاً قدره 1400 نقطة مع زيادة القيمة السوقية بأكثر من 55 مليار جنيه في شهر، توقع محللو أسواق المال وخبراؤها، استمرار الأداء الإيجابي لبورصة مصر خلال شهر سبتمبر/ أيلول، ليستكمل ارتفاعات الشهر الماضي وسط توقعات باستهداف قمم جديدة.

وتشير غالبية التوقعات لـ"مباشر" إلى استهداف المؤشر الرئيسي للبورصة قمة جديدة خلال الشهر الجاري قرب 16000 نقطة.

وسجل المؤشر الرئيس لبورصة مصر خلال الشهر الماضي أعلى مستوى له منذ أبريل/ نيسان الماضي، مع عودة الجلسات المليارية بدعم التجاري الدولي الذي سجل أعلى مستوى في 16 شهراً.

وارتفع المؤشر الرئيسي للبورصة إيجي إكس 30 خلال أغسطس / أب 2019 بنسبة 10.7 بالمائة عند مستوى 14835 نقطة، مقابل 13392 نقطة بإغلاق يوليو/ تموز الماضي، رابحاً 1442 نقطة.

وارتفع رأس المال السوقي خلال شهر أغسطس، بقيمة 55.1 مليار جنيه إلى مستوى 770.2 مليار جنيه، مقابل 715.12 مليار جنيه في نهاية يوليو/ تموز 2019.

خفض الفائدة

قال صفوت عبد النعيم، مدير فرع شركة مباشر انترناشيونال لتداول الأوراق المالية إن ارتفاع المؤشر الرئيسي لبورصة مصر إلى 14800 نقطة بنهاية الشهر الماضي بعد قرار خفض الفائدة يدعم استمرار ارتفاعه خلال الشهر الجاري مستهدفاً مستويات بين 15300 نقطة و 15500 نقطة.

وأشار عبد النعيم إلى أنه إذا استغل المؤشر الحالة الإيجابية التي سيطرت على السوق في الجلسات الأخيرة من الشهر الماضي، من المتوقع أن يحقق تلك المستويات في أولى جلسات سبتمبر/أيلول 2019.

وتابع: يستهدف المؤشر الرئيسي لبورصة مصر مقاومة عند 16000 نقطة بنهاية الشهر الجاري.

ولفت عبدالنعيم إلى أنه في حالة التعرض لعمليات جني أرباح عند مستوى 15350 نقطة يكون مؤقتاً ونسبياً لإعادة دخول قوة شرائية جديدة قرب مستوي الدعم 14500 نقطة.

أداء إيجابي

فيما توقعت عصمت ياسين المحللة الفنية في حورس لتداول الأوراق المالية، استمرار الأداء الإيجابي لبورصة مصر خلال الشهر الجاري، وسيكون المؤشر لديه مقاومة قصيرة المدى عند مستوى 14950 -15000 نقطة، وذلك حال استقرار المؤشر أعلى 14800 نقطة.

وأشارت إلى أن مستوى الدعم عند 14550 نقطة ثم 14380 نقطة، فيما رجحت أن يستهدف مؤشر الأسهم الصغيرة والمتوسطة مستويات جديدة بعد أن تجاوز مستوي 550 نقطة مع استمرار أدائه الإيجابي بالربع الأخير من العام.

وتوقع سعيد الفقي مدير فرع لدى أصول لتداول الأوراق المالية، أن تهدأ حدة ارتفاعات البورصة نسبياً، لافتاً إلى ارتفاع المؤشر بنحو 550 نقطة خلال الجلستين الماضيتين.

وأوضح أن الهدوء المتوقع سيكون هدوءً مؤقتاً، على أن يستكمل المؤشر الرئيسي صعوده بعد ذلك حتى مستوى 15200 نقطة خلال الأسبوع الأول من سبتمبر/ أيلول 2019.

وعن المؤشر السبعيني، أشار الفقي إلى أنه تجاوز 550 نقطة مما يشير بمرحلة تجميعية مستهدفاً خلالها 565 نقطة 565 خاصة أن أسعار أسهمه مازالت جاذبة للشراء وتعد فرصة استثمار جيدة.

ترشيحات:

مع نهاية جني الأرباح.. بورصة مصر تجني 300 نقطة من خفض الفائدة

تحليل..3 عوامل قفزت ببورصة مصر 1.4 ألف نقطة بأغسطس