تواصل مجلة مباشر
TV مباشر
اتصل بنا اعلن معنا   ENGLISH

الأسواق تعيد النظر في احتمالات خفض الفائدة الأمريكية

الأسواق تعيد النظر في احتمالات خفض الفائدة الأمريكية

من: سالي إسماعيل

مباشر: عادت احتمالات عدم اتخاذ بنك الاحتياطي الفيدرالي إجراءً بشأن تحريك معدل الفائدة الأمريكية في اجتماعه المقبل، قبيل ساعات من الإفصاح عن محضر البنك المركزي.

ويأتي ذلك بعد أن كانت الأسواق تضع احتمالية مؤكدة لخفض معدل الفائدة في الولايات المتحدة مع الاختلاف على وتيرة الخفض سواء كانت 0.25 بالمائة أو 0.50 بالمائة.

وبحسب أداة "سي.إم.إيه" والتي ترصد العقود الآجلة لمؤشر الفيدرالي، اليوم الأربعاء، فإن هناك احتمالية بنحو 1.9 بالمائة لتثبيت المركزي الأمريكي معدل الفائدة عند مستواه الحالي.

مؤشر "سي.إم.إيه" لرصد توقعات الأسواق

وكان الفيدرالي قرر في اجتماعه الأخير والمنعقد في أواخر يوليو/تموز، خفض معدل الفائدة بمقدار 25 نقطة أساس لتتراوح الفائدة بين 2 إلى 2.25 بالمائة.

أما احتمالات خفض الفيدرالي لمعدل الفائدة بمقدار 25 نقطة أساس في اجتماع سبتمبر/أيلول المقبل فارتفعت إلى 98.1 بالمائة بعد أن كانت 95 بالمائة في وقت سابق من هذا الأسبوع و80 بالمائة في الأسبوع المنتهي في 14 أغسطس/آب.

لكن في الوقت نفسه، استبعد المستثمرون احتمالية أن يقوم الفيدرالي بتقليص معدل الفائدة بمقدار 0.50 بالمائة (أو 50 نقطة أساس) بعد أن كانت التوقعات تشير لفرصة بنحو 20 بالمائة قبل أسبوع مضى.

ويفصلنا عن الاجتماع المقبل لبنك الاحتياطي المزمع عقده يوم 18 سبتمبر/أيلول المقبل، حوالي 28 يوماً تقريباً.

ومن المقرر أن يفصح المركزي الأمريكي عن محضر اجتماع يوليو/تموز الماضي في وقت لاحق من اليوم الأربعاء.

وفي سياق آخر، فإن بنك باركليز البريطاني قام بتعديل توقعاته لخفض معدل الفائدة الأمريكية إلى ثلاث مرات هذا العام في اجتماعات سبتمبر/أيلول وأكتوبر/تشرين الأول وديسمبر/كانون الأول، بدلاً من التقديرات السابقة والتي كانت تشير إلى مرتين فقط بالخفض.

في حين أن بنك "جولدمان ساكس" يتوقع خفض الفيدرالي للفائدة بواقع مرتين في بقية العام الحالي خلال اجتماعي سبتمبر/ايلول وأكتوبر/تشرين الأول.