تواصل مجلة مباشر
TV مباشر
اتصل بنا اعلن معنا   ENGLISH

"السريع" تتحول بقطاع السلع طويلة الأجل للخسائر بالربع الثاني

"السريع" تتحول بقطاع السلع طويلة الأجل للخسائر بالربع الثاني
مقر تابع لمجموعة السريع - أرشيفية
مجموعة فتيحي
4180
0.77% 10.50 0.08
لازوردي
4011
0.00% 14.00 0.00
مجموعة السريع
1213
-0.37% 26.70 -0.10

من: بدور الراعي

الرياض- مباشر: تحول قطاع السلع طويلة الأجل، بسوق الأسهم السعودية للخسائر خلال الربع الثاني من العام 2،019 مقابل أرباح حققها القطاع في الربع المماثل من العام الماضي.

وبحسب رصد لـ "مباشر" تكبد القطاع خسارة قدرها 26.87 مليون ريال، مقابل أرباح قدرها 21 مليون ريال.

وعلى صعيد النصف الأول من العام 2019 سجل القطاع خسائر بلغت 38.77 مليون ريال  مقارنة بـ40.3 مليون ريال أرباح بالفترة نفسها من العام 2018.

ويضم القطاع 5 شركات هي "مجموعة فتيحي القابضة ـ العبداللطيف ـ ولازوردي ـ وصدق ـ ومجموعة السريع". 

وقال ريان الخراشي محلل أسواق المال لـ" مباشر" إن شركات قطاع السلع طويلة الأجل قد واجهت ضغوط تدريجية عديدة خلال الـ4-5 سنوات الماضية منها رفع الدعم ترتب عليه ارتفاع مصاريف فواتير الكهرباء، إضافة الى الرسوم، وارتفاع الضرائب مما ترتب عليه ارتفاع المصروفات.

وأضاف "الخراشي" أن تلك الشركات قد تعيد الهيكلة وتقلص من مصروفاتها مرة أخرى لإستيعاب أثر تلك المصروفات وتخفيف العمالة الموجودة حتى تستطيع أن تواكب الأسعار الحالية مع رفع الضرائب والرسوم.

مجموعة السريع

ووفقاً لرصد "مباشر" ، جاءت الخسارة المحققة بالقطاع إثر الخسارة التي مُنيت بها "مجموعة السريع" والتي تحولت  للخسائر بالربع الثاني من 2019، مقارنة بصافي أرباح للربع المماثل من 2018، وارتفعت الخسائر 39 بالمائة مقارنة بالربع السابق لتصل الى بلغ 48.9 مليون ريال بالربع الثاني من العام الحالي، مقابل أرباح صافية بلغت 921 ألف ريال للفترة نفسها من العام الماضي

وقال على الجعفري ، خبير أسواق المال إن قطاع السلع طويلة الأجل يعاني في الوقت الحالي خاصة مجموعة السريع والتي أثرت بشكل كبير على أرباح القطاع، بعد تأثرها بسبب تراكم خسائرها التي تعدت 70 بالمائة من رأس المال مما أجبر الشركة على تخفيض رأس المال.

وعزت الشركة تحقيق صافي خسائر إلى عدم استغلال الطاقة الإنتاجية بمستوياتها المعقولة لعدم توفر الموارد المالية الكافية وضعف التحصيل فى الأسواق مما زاد من التكلفة الانتاجية.

وأشارت إلى أن الخسائر تعود كذلك إلى انخفاض المبيعات، وارتفاع التكلفة الناتجة عن ارتفاع أسعار المواد الخام ومتطلبات الإنتاج، إلى جانب أثر تطبيق المعايير الدولية، وتكوين مخصصات.

وعلى مستوى النصف الأول، سجلت الشركة صافي خسائر بلغ 84.7 مليون ريال، مقابل أرباح صافية بلغت 2.32 مليون ريال للنصف الأول من 2018.

صدق

وعمقت من خسائر القطاع بالربع الثاني من العام الجاري، الخسائر التي منيت بها الشركة السعودية للتنمية الصناعية (صدق) بنحو 30.77 بالمائة خلال الربع الثاني من 2019، مقارنة بـخسائر الربع المماثل من 2018 لتصل خسائرها الى 1.7 مليون ريال بالربع الأول من العام الحالي، مقابل 1.3 مليون ريال للفترة نفسها من العام الماضي.

 لازرودي

وفي المقابل تصدرت مجموعة "لازوردي" أرباح القطاع بالربع الثاني، حيث قفزت بنحو 151 بالمائة في الربع الثاني من 219، مقارنة بـالربع المماثل من 2018.

وسجلت المجموعة  ارتفاع في صافي الربح إلى 12.16 مليون ريال، بالربع الثاني من العام الحالي، مقابل 4.85 مليون ريال للفترة نفسها من العام الماضي.

وقال خبير أسواق المال ، على الجعفري لـ "مباشر"إن مجموعة لازوردي سجلت نمواً كبيراً في المبيعات بعد التوسع في مصر لوجود خطة طويلة الأجل واضحة المعالم ووجود خطط مدروسة.

وتابع الجعفري أن شركة "لازوردي"  تعتبر ناجحة في طبيعة إستثماراتها والتوسع وارتفاع في الايرادات، بالمقارنة مع مجموعة الفتيحي التي تعمل في نفس المجال ولكنها لها استثمارات أخرى بالقطاع الصحي.

وعزت الشركة ارتفاع صافي الأرباح إلى ارتفاع إيرادات قطاع التجزئة بنحو 129 بالمائة، نتيجة دمج إيرادات العلامة التجارية "Tous" والتي تم الاستحواذ عليها مؤخرا، ونموّ متاجر البيع بالتجزئة.

وأوضحت الشركة أن إيرادات مصر استمرّت في أدائها القوي للربع السابع على التوالي، وأن الإيرادات التشغيلية للمجموعة استمرّت بالتحسّن للربع الخامس.

وكشفت بيانات الشركة ارتفاع صافي الأرباح بالنصف الأول من 2019 إلى 24.12 مليون ريال، مقابل 13.87 مليون ريال للنصف الأول من العام الماضي.

العبد اللطيف

وحلت شركة العبداللطيف للاستثمار الصناعيالعبداللطيف، بالمركز الثاني من حيث نسبة الإرتفاع في صافي الربح خلال الربع الثاني لتسجل نمواً بنسبة  45.07 بالمائة بالربع الثاني من 2019، على أساس سنوي.

وبلغ صافي الربح نحو 4.12 مليون ريال خلال الربع الثاني من 2019، مقارنة بأرباح 2.84 مليون ريال خلال الربع المماثل من العام الماضي.

وأرجعت الشركة نمو صافي الربح خلال الربع الثاني على أساس سنوي، إلى ارتفاع المبيعات، وانخفاض تكلفة المواد منسوبة إلى المبيعات وبشكل عام انخفاض تكلفة المبيعات منسوبة إلى المبيعات.

فتيحي

وتراجعت أرباح مجموعة فتيحي القابضة 45.3 بالمائة خلال الربع الثاني من 2019، مقارنة بالربع المماثل من 2018.

وتراجع صافي الربح إلى 7.45 مليون ريال، بالربع الثاني من العام الحالي، مقابل 13.63 مليون ريال للفترة نفسها من العام الماضي.

وأوضحت الشركة أن تراجع صافي الأرباح يعود إلى انخفاض المبيعات، إلى جانب انخفاض حصة الشركة من نتائج أعمال شركات زميلة.

وأشار إلى أنه في المقابل، ارتفع صافي ربح الاستثمارات، وانخفضت مصروفات البيع والتوزيع، والمصروفات الإدارية والعمومية، ومصروف الزكاة.  

وأظهرت بيانات الشركة تراجع صافي الأرباح بالنصف الأول من 2019 إلى 13 مليون ريال، مقابل 15.13 مليون ريال للفترة نفسها من 2018، بتراجع نسبته 13.98 بالمائة.

ترشيحات:

التأمينات السعودية: مساواة المرأة بالرجل في سن التقاعد

السعودية.. إيداع 484 مليون ريال بحسابات الباحثين عن عمل

بالتفاصيل..التعديلات الجديدة بأنظمة وثائق السفر والأحوال المدنية بالسعودية

السعودية..إنهاء التمييز في الوظائف بسب العمر أو الجنس

العمل السعودية: استمرار العمل بالعقد الموحد لاستقدام العمالة

مؤشر مديري المشتريات بالسعودية يتراجع لأول مرة في 2019

السعودية تخفض سعر النفط للعملاء الآسيويين لشهر سبتمبر

السعودية.. السيولة النقدية تصل لمستوى قياسي بنهاية الربع الثاني لـ2019