تواصل مجلة مباشر
TV مباشر
اتصل بنا اعلن معنا   ENGLISH

مسح: البنوك المركزية ستواصل شراء الذهب

مسح: البنوك المركزية ستواصل شراء الذهب

من: سالي إسماعيل

مباشر: من المتوقع أن يتواصل الطلب القوي من قبل البنوك المركزية على الذهب في المدى القصير والمتوسط، وهو الاتجاه الذي شهد زخماً قوياً في الآونة الأخيرة.

وبحسب مسح صادر عن مجلس الذهب العالمي بالتعاون مع شركة الأبحاث "يوجوف"، أمس الخميس، فإن 54 بالمائة من البنوك المركزية العالمية تتوقع زيادة احتياطيات الذهب خلال الإثنى عشرة شهراً المقبلة.

فيما يستبعد كافة المستجيبيين من الأسواق المتقدمة أو النامية على حد سواء تراجع احتياطات الذهب لمدة عام قادم بنسبة "صفر" بالمائة.

بينما يرى 38 بالمائة من البنوك المركزية أن احتياطات الذهب سوف تظل كما هي دون تغيير في الأشهر الـ12 القادمة، و8 بالمائة كانت إجابتهم "لا نعلم".

توقعات التغيير في احتياطات الذهب خلال عام - (المصدر: مجلس الذهب وشركة يوجوف)

ووفقاً لنتائج المسح، فإن 8 بالمائة من البنوك المركزية حول العالم ترى احتمالية زيادة احتياطاها من الذهب في غضون عام، فيما يشير 11 بالمائة من البنوك المركزية بالأسواق الناشئة والاقتصاديات النامية إلى أنهم يعتزمون زيادة احتياطاتهم الذهب لديهم في غضون الإثنى عشرة شهراً المقبلة.

وتعتبر هذه النسبة قريبة من مشتريات العام الماضي، عندما قام 12 بالمائة من بين 155 بنكاً مركزياً بالأسواق الناشئة والاقتصاديات النامية بشراء الذهب.

لكن 74 بالمائة من المستطلع أرائهم قالوا إنهم لا يخططون لتغيير احتياطاتهم من الذهب في مقابل 3 بالمائة يعتزمون تقليص تلك الحيازة.

توقعات البنوك المركزية لاحتياطاتها من الذهب خلال عام - (المصدر: مجلس الذهب وشركة يوجوف)

وكان الطلب على الذهب في العام الماضي ارتفع إلى 651.5 طن، وهو أعلى مستوى مسجل منذ عام 1971.

وأرجع مجلس الذهب خلال المسح عمليات شراء الذهب المخططة إلى المخاطر الاقتصادية المرتفعة بشأن العملات التي تستخدم كاحتياطي والمخاطر الاقتصادية البارزة في غضون الإثنى عشرة شهراً القادمة.

وتشهد الأسواق العالمية في الوقت الراهن مخاوف بشأن تباطؤ النمو الاقتصادي في جميع أنحاء العالم إلى جانب الاحتكاكات التجارية وكذلك التوترات الجيوسياسية.

وعلى المدى المتوسط​​، ترى البنوك المركزية تغييرات في النظام النقدي الدولي مع دور أكبر للرنمينبي الصيني والذهب، وفقاً لنتائج المسح.

وتعتمد نتائج المسح على إجابات 39 بنكاً مركزياً حول العالم (من بينهم 11 بنكاً من الاقتصاديات المتقدمة و28 بنكاً في الأسواق الناشئة والاقتصاديات النامية) من أصل 150 بنكاً، وهو أعلى من عدد المستجيبين في العام الماضي البالغ 22 بنكاً مركزياً فقط.