محدث.. وزير الأشغال الكويتي يتقدم باستقالته من منصبه

محدث.. وزير الأشغال الكويتي يتقدم باستقالته من منصبه
الرومي يؤكد تحمله المسؤولية الأدبیة عن آثار الأضرار التي لحقت بممتلكات المواطنین

الكويت - مباشر: تقدم وزیر الأشغال العامة، وزیر الدولة لشؤون البلدیة الكویتي، حسام الرومي، الیوم الجمعة، باستقالته من منصبه، معلناً تحمله المسؤولية الأدبیة عن إثار الأضرار التي لحقت بممتلكات المواطنین والمقیمین جراء موجة الأمطار الغزیرة التي شھدتھا البلاد مؤخراً.

وعبر حسام الرومي، في استقالته عن "عمیق أسفه" إزاء الأضرار الكبیرة التي لحقت بممتلكات المواطنین والمقیمین جراء موجة الأمطار الكثیفة التي شھدتھا البلاد، وفقاً لوكالة أنباء الكويت "كونا".

وقال: "یعلم الجمیع بأنني مستجد في عملي بوزارة الأشغال العامة، وقد حرصت على بذل قصارى جھدي من أجل الإضطلاع بمسؤولیاتي في تطویر العمل والحرص على المال العام ومكافحة مظاھر الفساد ودفع عجلة العمل مع زملائي الوزراء".

وأضاف: "انطلاقا من مسؤولیتي الأدبیة وتعزیزا للنھج الذي اختطه سمو رئیس مجلس الوزراء في تحمل تبعات المسؤولیة الجسیمة التي تتحملھا الحكومة فقد تقدمت باستقالتي إلى سمو الرئیس".

وكان الورمي، قد نفى اليوم في وقت سابق، صحة ما تم تداوله من تصریح نسب إلیه بشأن "عدم تحمله المسؤولیة السیاسیة" عن حادثة غرق الشوارع إثر موجة الأمطار الشدیدة التي شھدتھا البلاد منذ فجر الثلاثاء الماضي.

وأكد الرومي، أنه "لم ولن" یتنصل من مسؤولیاته التي أولاھا له سمو الشیخ جابر المبارك الحمد الصباح رئیس مجلس الوزراء والتي أقسم على احترامھا أمام حضرة صاحب السمو أمیر البلاد والبرلمان.

ونوه حينها، أنه مستمر في محاسبة المسؤولین والمقصرین في ھذا الملف معربا عن أمله في أن یتحرى الجمیع الدقة في نقل الأخبار.

وسيطرت حالة الطقس السئ وغرق الطرق والميادين بالأمطار على أهم أحداث الكويت خلال الأسبوع الجاري، حيث تم إصدار عدد من القرارات جراء ذلك مثل إحالة وكيلة وزارة الأشغال، عواطف الغنيم للتقاعد، ووقف قیادیین في ذات الوزارة عن العمل لمدة شھرین.

`