بعد انتقادات ترامب.. أعضاء الناتو يخططون لزيادة الانفاق العسكري

بعد انتقادات ترامب.. أعضاء الناتو يخططون لزيادة الانفاق العسكري

مباشر: أعلن حلف شمال الأطلسي (الناتو) أن الأعضاء الأوروبيين سوف ينفقون نحو 1.5% من متوسط الناتج المحلي الإجمالي على الدفاع في العام الجاري.

وكان الرئيس الأمريكي هاجم تلك المسألة أمس حيث صرح أن بلاده تنفق على حلف "الناتو" أكثر بكثير من أيّ دولة أخرى، ويرى دونالد ترامب أن هذا التصرف غير عادل أو مقبول.

ونقلاً عن الأعضاء لحلف الناتو فإن شركات الولايات المتحدة في الحلف سوف يتوسعون في الانفاق العسكري بإجمالي 3.82% في العام الجاري، ليصل بذلك الارتفاع التراكمي منذ بداية 2015 إلى أكثر من 87 مليار دولار.

وقال الأمين العام لحلف الناتو "ينس ستولتنبرغ" للصحفيين اليوم الثلاثاء إن الحلفاء الأوروبيون يتحركون بخطى سريعة بصدد توسيع الانفاق العسكري، "نحن نتحرك في الاتجاه الصحيح"، نقلاً عن وكالة "بلومبرج".

وتُمثل الولايات المتحدة ما يقرب من 70% من إجمالي نفقات الأعضاء العسكرية، كما تتوقع أن تنفق 3.50% من الناتج الإجمالي المحلي على الدفاع في 2018، بانخفاض عن مستوى 3.57% المُسجل في العام الماضي.

في الوقت نفسه تُشير التقديرات إلى أن كندا ستُخفض الانفاق العسكري إلى 1.23% من إجمالي الناتج المحلي مقابل 1.36% في 2017.

وفي عام 2014 تعهدت دول الناتو التي لديها نفقات دفاعية أقل من 2% من إجمالي الناتج المحلي بوقف أي انخفاض في مثل هذه النفقات والتحرك تجاه هدف الإنفاق هذا بحلول عام 2024.

ومن المقرر أن تصل 4 دول في العام الجاري إلى مستهدف الانفاق البالغ 2%، مقارنة بـ3 دول في العام الماضي، كما ستصل دولتين آخرتين إذا تم تقريب الأرقام إلى رقم عشري واحد.