"البحرين والكويت" يسعى للاستحواذ على عقار أوروبي بـ150 مليون دولار

"البحرين والكويت" يسعى للاستحواذ على عقار أوروبي بـ150 مليون دولار
فرع من فروع بنك البحرين والكويت

مباشر: قال الرئيس التنفيذي لبنك البحرين والكويت، إن البنك بدأ العمليات التشغيلية لإحدى شركاته التابعة في السوق البريطاني "أجيلا "،(Aegila)مشيرًا إلى أن الشركة ستبرم أولى الصفقات قبل نهاية العام الجاري لاستملاك عقار في القارة الأوروبية بقيمة 150 مليون دولار.

ومؤخراً،  أطلق البنك شركة "أجيلا" لإدارة رأس المال في لندن لتقديم خدمات الاستشارات والاستثمارات، بالتعاون مع شركة "أصول" إدارة الأصول، للدخول فى السوق الأوروبية.

وأشار رياض ساتر، خلال تصريحات صحفية على هامش افتتاح الفرع الجديد للبنك في مجمع السيف بالأمس الأثنين، إلى أن الشركة تم افتتاح مكاتبها نهاية يوليو الماضي، لافتاً إلى أنها في طور طرح بعض المنتجات الاستثمارية في السوق العقاري البريطاني.

وعن نوعية العقار الذي تعتزم الشركة الاستحواذ عليه، أوضح أن باكورة الصفقات العقارية التي ستبرمها الشركة ستكون عبارة عن عقارات مكتبية ستمتلكها الشركة لنحو 5 سنوات، على أن يتم التخارج منها فيما بعد بعوائد مجزية.

وأوضح ساتر أن الشركة تدرس عدة فرص استثمارية في السوق العقاري البريطاني كالاستثمار في سكن الطلاب والفنادق والمخازن اللوجستيية.

وأكد ساتر إن الشركة التابعة تستهدف إدارة أصول تصل لنحو مليار دولار أمريكي في الـ3 سنوات الأولى من التشغيل بحلول العام 2020.

يُشار إلى أن بنك البحرين والكويت يمتلك حصة 50% من شركة «أجيلا» لإدارة رأس المال، فيما تمتلك الحصة المتبقية شركة أصول- المملوكة بالكامل لهيئة التأمينات الاجتماعية.

وتتركز مهمة (أجيلا) في أن تكون منصة للاستثمارات والخدمات الاستشارية، من خلال توفير فرص استثمارية مجزية للمستثمرين في أسواق المنطقة، من خلال تركيز نشاطها على الفرص التي توفرها السوق العقارية التجارية في المملكة المتحدة وأوروبا.

وافتتح بنك البحرين والكويت، فرعه الجديد في مجمع السيف بضاحية السيف فى مملكة البحرين أمس يوم الاثنين.

وذكر البنك فى بيان له، أنه تم اختيار موقع وتصميم الفرع الجديد ليخدم عملاءنا في منطقة السيف والمناطق المجاورة، من خلال بدمج فرعي بنك البحرين والكويت الكائنين في ضاحية السيف بمجمع السيتي سنتر ومبنى كريدي مكس.

وتجاوزت أرباح البحرين والكويت التوقعات بنحو 3.8% بالربع الثاني من العام الجاري، لتبلغ 16.4 مليون دينار، مقابل 15.8 مليون دينار بالربع الثاني من العام الماضي.

`