TV مباشر
اتصل بنا اعلن معنا   ENGLISH

الين يهبط بعد قرار "الفائدة" في اليابان واليورو يتجه لتسجيل خسائر أسبوعية

الين يهبط بعد قرار "الفائدة" في اليابان واليورو يتجه لتسجيل خسائر أسبوعية
عملات أجنبية

مباشر: انخفض الين الياباني إلى أدنى مستوى في أكثر من شهر، اليوم الجمعة، بعد أبقى بنك اليابان المركزي على أسعار الفائدة، مع توجهات لتقليص مشتريات السندات، في حين اتجه اليورو، إلى خسائر أسبوعية بفعل التوترات السياسية في أوروبا.

وتراجع الين خلال التعاملات، بنحو 0.6% إلى 157.99 ين للدولار، وهو أدنى مستوياته في أكثر من شهر، وفقا لوكالة "رويترز".

وواصلت العملات الأخرى أيضًا مكاسبها مقابل العملة اليابانية، وصعد الجنيه الإسترليني إلى أعلى مستوى له منذ 16 عامًا عند 201.45 ين، وارتفع اليورو في أحدث التعاملات 0.57% إلى 169.56 ين.

وفي تحدٍ لتوقعات السوق، قال بنك اليابان في ختام اجتماع السياسة الذي استمر يومين، إنه سيواصل شراء السندات الحكومية بالوتيرة الحالية، كما أنه لن يعرض تفاصيل خطته لتقليص برنامج التحفيز النقدي للعام أو العامين المقبلين إلا في اجتماع يوليو المقبل.

وتوقعت الأسواق، أن يعلن المركزي تقليصاً لشراء السندات هذا الشهر بعد عدة تقارير إعلامية قبل صدور قرار اليوم الجمعة.

وفي السوق الأوسع نطاقا، ارتفع الدولار بدعم المكاسب أمام اليورو والاتجاه للتحوط، بعد أن أثارت دعوة الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون لانتخابات تشريعية مبكرة، مخاوف من الغموض السياسي في البلاد وفي منطقة اليورو.

واستقر مؤشر الدولار الذي يقيس أداء العملة مقابل العملات الرئيسية عند مستوى 105.33.

وانخفض الجنيه الإسترليني 0.1% إلى 1.2750 دولار، مع الاتجاه لتحقيق مكسب أسبوعية 0.3%، وتراجع الدولار الأسترالي 0.17% إلى 0.6626 دولار أمريكي، في حين هبط الدولار النيوزيلندي 0.28 بالمائة إلى 0.6151 دولار أمريكي.

ومع ذلك، كان الدولار الأسترالي والنيوزيلندي، في طريقهما للارتفاع بنحو 0.8% و1% على مدار الأسبوع، على التوالي، بسبب التوقعات بأن أسعار الفائدة قد تبقى أعلى لفترة أطول، ومع سلسلة من البيانات الاقتصادية الأمريكية خلال الأسبوع.

وأظهرت بيانات يوم الخميس أن عدد الأمريكيين المتقدمين بطلبات جديدة للحصول على إعانة البطالة ارتفع إلى أعلى مستوى في 10 أشهر الأسبوع الماضي.

بينما أشارت بيانات منفصلة إلى انخفاض أسعار المنتجين بشكل غير متوقع في مايو، مما يزيد من الرهانات على أن بنك الاحتياطي الفيدرالي قد يبدأ دورة التيسير النقدي في سبتمبر.

وتوقع الفيدرالي في نهاية اجتماع لجنة السوق المفتوح بعد تثبيت الفائدة، أن يتم تخفيض معدلات الفائدة مرة واحدة نهاية العام.

اليورو

وتداول اليورو في أحدث التعاملات عند 1.07355 دولار متجهاً لتكبد خسارة أسبوعية بنحو 0.6%.

وتراجع اليورو مقابل الإسترليني لقرب أدنى مستوى له في 22 شهرا، مع الاتجاه نحو انخفاض أسبوعي بواقع 0.9%.

وشهدت العملة الموحدة أسبوعاً مضطرباً في أعقاب قرار الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون يوم الأحد الدعوة إلى تصويت مبكر في بلاده، الأمر الذي أثار قلق المستثمرين.

وجاء ذلك بعد فوز اليمين المتطرف في فرنسا على حزب ماكرون في انتخابات البرلمان الأوروبي.

للتداول والاستثمار في البورصة المصرية اضغط هنا

تابعوا آخر أخبار البورصة والاقتصاد عبر قناتنا على تليجرام

ترشيحات

النفط يرتفع عالمياً بشكل طفيف عند تسوية التعاملات وسط ضغوط المعروض

اللون الأخضر يسيطر على الأسهم الأمريكية عند الإغلاق.. و"داو جونز" الخاسر الوحيد

بنك اليابان المركزي يثبت أسعار الفائدة ويخطط لخفض مشتريات السندات

ارتفاع سعر الذهب اليوم الجمعة في مصر بالتعاملات الصباحية