TV مباشر
اتصل بنا اعلن معنا   ENGLISH

ارتفاع أسعار الذهب عالمياً وسط ترقب بيانات التضخم

ارتفاع أسعار الذهب عالمياً وسط ترقب بيانات التضخم

 

نهى مكرم- مباشر- ارتفعت أسعار الذهب، اليوم الثلاثاء، بدعم من تراجع الدولار وعائدات السندات قبيل تقرير رئيسي للتضخم وتصريحات مسؤولي بنك الاحتياطي الفيدرالي بحثاً عن مزيد من المؤشرات بشأن التوقيت المحتمل لبدء خفض أسعار الفائدة.

وارتفع السعر الفوري للذهب بنسبة 0.2% إلى 2,035.23 دولار للأوقية، الساعة 10:22 بتوقيت جرينتش، لتقترب من أعلى مستوياتها منذ السابع من فبراير/شباط. كما صعدت العقود الآجلة للذهب بنسبة 0.3% إلى 2,044.80 دولار للأوقية.

بينما واصل مؤشر الدولار، الذي يقيس العملة الخضراء أمام سلة من العملات، خسائره وتراجعت عائدات سندات الخزانة لأجل 10 سنوات، ما يجعل المعدن الأصفر المقوم بالدولار أكثر جاذبية لحاملي العملات الأخرى.

قال جيوفاني ستونوفو، محلل لدى "يو بي إس"، إن الطلب القوي ومشتريات البنوك المركزية أبقت على أسعار الذهب أعلى من 2,000 دولار للأوقية.

ولا يزال "يو بي إس" يتوقع بدء بنك الاحتياطي الفيدرالي في خفض أسعار الفائدة بمنتصف العام، ما من شأنه أن يعزز طلب مستثمري الأسواق المالية ويرفع أسعار الذهب إلى 2,250 دولار للأوقية بنهاية العام الجاري.

وتشير تصريحات مسؤولي الفيدرالي مؤخراً إلى أن البنك المركزي ليس متعجلاً لخفض أسعار الفائدة، ما أطاح إلى حد كبير بأي رهانات لخفض الفائدة قبل يونيو/حزيران.

وتتحسب الأسواق حالياً بنسبة 63% لخفض أسعار الفائدة في يونيو/حزيران، بحسب أداة "فيدووتش" الصادرة عن "سي إم إي". ويُشار إلى أن أعار الفائدة المنخفضة تعزز جاذبية المعدن الأصفر الذي لا يدر فائدة.

ويترقب المتدالون تصريحات مسؤولي الفيدالي خلال الأسبوع الجاري ومؤشر أسعار نفقات الاستهلاك الشخصي، مقياس التضخم المفضل للفيدرالي، المقرر صدوره يوم الخميس.

وعلى صعيد المعادن النفيسة الأخرى، قفز السعر الفوري للبلاتين بنسبة 1.2% إلى 890.55 دولار للأوقية، وارتفع البلاديوم بواقع 1.8% إلى 968.25 دولار،  فيما صعدت الفضة بنسبة 0.5% إلى 22.62 دولار للأوقية.

للتداول والاستثمار في البورصة المصرية اضغط هنا

تابعوا آخر أخبار البورصة والاقتصاد عبر قناتنا على تليجرام

 

 

ترشيحات:

تراجع الذهب عالميًا في نهاية تعاملات الاثنين

الدولار يتجه لتسجيل أول خسائر أسبوعية في 2024

ما هي العملات الآسيوية الأكثر استفادة من خفض الفائدة الأمريكية؟