TV مباشر
اتصل بنا اعلن معنا   ENGLISH

وزيرة الخزانة الأمريكية: تخلفنا عن سداد الديون سيضر بريادتنا دولياً

وزيرة الخزانة الأمريكية: تخلفنا عن سداد الديون سيضر بريادتنا دولياً

مباشر: قالت وزيرة الخزانة الأمريكية، جانيت يلين، إن الإخفاق في تجنّب تخلف الحكومة الفيدرالية عن سداد الديون سيقوّض قدرة واشنطن على الريادة دولياً والدفاع عن الأمن القومي للولايات المتحدة.

وحذرت يلين من أن التخلف عن السداد قد يُسبب "كارثة اقتصادية ومالية"، ولكنها كشفت عن هذه التحديات الجديدة اليوم الخميس أثناء مشاركتها باجتماع المسؤولين الماليين لدى مجموعة السبع في اليابان.

وقالت يلين، وفقاً لنص تصريحاتها الصادر عن وزارة الخزانة، إن التخلف عن السداد "قد يُحدث تباطؤ عالمي.. من شأنه أيضاً أن يخاطر بتقويض الريادة الاقتصادية العالمية للولايات المتحدة ويثير تساؤلات حول قدرتنا على الدفاع عن مصالح أمننا القومي"، بحسب وكالة بلومبرج.

وأحرز الرئيس جو بايدن والمشرعون الجمهوريون تقدما طفيفا باجتماع عُقِد بوقت سابق من الأسبوع الجاري في واشنطن، شهد إطلاق المفاوضات بشأن هذا الأمر. خطط مساعدون جمهوريون وموظفو البيت الأبيض لبدء مناقشات بشأن الميزانية عقب ذلك الاجتماع، ومن المقرر عقد اجتماع آخر غداً الجمعة بين بايدن وقادة الكونغرس.

ويخوض بايدن والجمهوريون في الكونغرس مواجهة حول رفع حد الاقتراض البالغ 31.4 تريليون دولار، وطالب قادة الحزب الجمهوري بتقديم وعود لخفض الإنفاق بالمستقبل قبل الموافقة على رفع سقف الدين.

ومن جهته، أصر بايدن على زيادة "نظيفة"، لسقف الاقتراض، على أن تستمر المحادثات بشأن الميزانية في مسار منفصل.

ووصلت حكومة الولايات المتحدة إلى الحد الأقصى القانوني للاقتراض خلال يناير، ومنذ ذلك الحين تستخدم وزارة الخزانة تدابير محاسبية خاصة لتوفير السيولة النقدية.

أخبرت يلين الكونغرس أن هذه الإجراءات قد تنتهي بحلول مطلع يونيو، مما يعرض للخطر مستحقات المستثمرين في السندات الأمريكية، ومتلقي الفوائد والمقاولين الفيدراليين، من بين آخرين.