تواصل مجلة مباشر
TV مباشر
اتصل بنا اعلن معنا   ENGLISH

قطر تصعد بقوة بين بورصات الخليج.. والأسهم المصرية تترقب قرار الفائدة

قطر تصعد بقوة بين بورصات الخليج.. والأسهم المصرية تترقب قرار الفائدة
متعامل يتابع أسعار الأسهم بقاعة سوق الكويت المالي

محمود جمال - مباشر: تباين أداء البورصات الخليجية بنهاية تعاملات الخميس مع اندفاع السوق السعودي للهبوط في مقابل عودة الأسهم القطرية للمكاسب تزامناً مع الإعلان عن فائض بالميزانية العامة إضافة لاستمرار ارتفاع بورصة مصر مع تغيرات بمجلس إدارة البنك المركزي الذي من المنتظر أن يصدر قراراً جديداً بشأن الفائدة.

ورضخ المؤشر العام للسوق السعودي "تاسي" للضغوط البيعية وتراجع بنسبة 0.2% مع انخفاض سهم أرامكو السعودية أكبر الأسهم وزناً بالمؤشر وذلك بنسبة 1% رغم ارتفاع أسعار النفط، كما هبط سهم أسواق العثيم 4% بعد الاعلان عن نتائج نصفية دون التوقعات.

وهبطت بورصتا أبوظبي ودبي بنسب 1.6% للأول و0.7% للثاني بعد انخفاض سهم أبوظبي الأول 2.7% والعالمية القابضة 0.5% وإعمار العقارية 2.2% تزامنا مع التباين الحاصل بالأسواق العالمية.

وانخفض سوق مسقط للأوراق المالية 0.89% مع تراجع سهم البنك الأهلي 3.7%، واستقرت بورصة البحرين عند مستوياته السابقة.

 

4 بورصات عربية وخليجية تستقر في المربع الأخضر : اندبندنت عربية

وبدورها، قالت حنان رمسيس الخبيرة بأسواق الأسهم إن التباين يأتي اليوم تزامنا مع أداء البورصات العالمية، مؤكدة أن الأجواء تبدو إيجابية رغم المخاوف من حدوث ركود عالمي مع استمرار الصراع العسكري بين روسيا وأوكرانيا والعقوبات المفروضة على موسكو وأزمة سلاسل التوريد.

وأشارت إلى أن الوضع في المنطقة الخليجية مغاير الى حد ما في ظل محافظة أسعار النفط على مستويات إغلاق فوق سعر التعادل، الأمر الذي يوفر فوائض مالية للميزانية ويعود بالفائدة على معظم القطاعات، مع استمرار توقع المؤسسات المالية العالمية نمو الاقتصادات الخليجية في العام 2022.

وبنهاية تعاملات الأربعاء، عكس مؤشر بورصة قطر الاتجاه وصعد بنهاية التعاملات ليتجاوز 14 ألف نقطة بدعم من الشراء المؤسساتي مدعوماً ببيانات النمو في المالية العامة للدولة وتحقيق فوائض بقيمة 47.3 مليار ريال خلال النصف الأول 2022.

ومع هذا الصعود بالدوحة ارتفع سهم مجمع المناعي القطري بالحد الأقصى للجلسة الرابعة على التوالي مسجلاً أعلى مستوى سعري على الإطلاق، وسجل مؤشر السوق الأول للبورصة الكويتية ارتفاعا بنسبة 0.20%.

وبدوره، قال حسام عيد مدير الاستثمار بشركة إنترناشونال لتداول الأوراق المالية، إن نتائج الأعمال للشركات الكبرى والتي أظهرت قوة بالأداء ما تزال تدعم بورصات المنطقة.

Speculation,

وفي مصر، واصل مؤشر الثلاثيني للبورصة المصرية الصعود بنسبة 0.36% بالغاً 10094.16 نقطة مع زيادة وتيرة الأفراد والمؤسسات المحلية تزامنا مع الترقب لقرار المركزي المصري بشأن الفائدة لا سيما بعد تعيين حسن عبد الله قائما بأعمال محافظ البنك بعد اعتذار طارق عامر عن منصبه، بالإضافة لقرارات بشأن عودة أسهم شركات كانت موقوفة بهدف تطوير السياسات الرقابية وإتاحة حرية التداول وعودة الثقة لدى المتعاملين.

وعلق على أداء البورصة أيمن فودة، رئيس لجنة أسواق المال بالمجلس الاقتصادي الإفريقي، حيث قال إن أي تراجعات حالية سواء بالمؤشر الرئيسي الذي يقترب من تجاوز مستوى 10150 نقطة أو بالمؤشر السبعيني تعتبر فرصة جيدة للشراء لا سيما في ظل حالة التفاؤل التي تسود أوساط المتعاملين بالتغييرات التي شهدها قيادات المنظومة و اتخاذ السياسات الرقابية التى تصب فى صالح السوق و صغار  المستثمرين.

للتداول والاستثمار في البورصات الخليجية اضغط هنا

ترشيحات:

5 سبتمبر.. "طيران الجزيرة" تناقش توزيع 6.6 مليون دينار نقداً

إلغاء إدراج أسهم "أجوان الخليج" من بورصة الكويت