تواصل مجلة مباشر
TV مباشر
اتصل بنا اعلن معنا   ENGLISH

إصدارات الدخل الثابت في الخليج تتراجع 40% بأول 5 أشهر

إصدارات الدخل الثابت في الخليج تتراجع 40% بأول 5 أشهر
صورة للتعبير عن إصدارات السندات

مباشر: تراجعت إصدارات أدوات الدخل الثابت في دول مجلس التعاون الخليجي بنسبة 40% منذ بداية العام وحتى أواخر مايو 2022، وتشير التوقعات بإصدارات أقل.

وحسب تقرير صادر عن وحدة بحوث كامكو اليوم الأربعاء، بلغ إجمالي إصدارات أدوات الدخل الثابت في دول مجلس التعاون الخليجي 37.2 مليار دولار أمريكي خلال الخمسة أشهر الأولى من العام 2022 مقابل 61.9 مليار دولار أمريكي خلال الفترة المماثلة من العام الماضي.

واحتفظت السعودية والإمارات بمركز الصدارة كأكبر جهات مصدرة لأدوات الدخل الثابت على مستوى المنطقة بإصدارات بلغت قيمتها 24.2 مليار دولار أمريكي و7.9 مليار دولار أمريكي، على التوالي هذا العام.

وجاء تراجع قيمة الاصدارات بصفة رئيسية على خلفية انخفاض إصدارات كافة الدول بدون استثناء، ولم تصدر عمان أي أدوات دين هذا العام مقابل إصدارات بقيمة 6 مليار دولار أمريكي في عام 2021.

وشهدت الإمارات أكبر انخفاض مطلق في الإصدارات، إذ بلغ إجمالي الإصدارات 7.9 مليار دولار أمريكي هذا العام مقابل 20.3 مليار دولار أمريكي منذ بداية العام 2021 حتى مايو 2021، بانخفاض قدره 12.4 مليار دولار أمريكي.

من جهة أخرى، شهدت السعودية أقل انخفاض قدره 0.3 مليار دولار أمريكي، مما أدى إلى استقرار قيمة الإصدارات على أساس سنوي إلى حد كبير.

وشهدت إصدارات الشركات انخفاضا بنسبة 47.7% سنوياً منذ بداية العام الحالي حتى مايو 2022، بينما تراجعت إصدارات الجهات الحكومية بنسبة أقل نسبياً وصلت إلى 30.1%.

أما من حيث أنواع أدوات الدخل الثابت، تجاوزت إصدارات الصكوك قيمة إصدارات السندات مرة أخرى ووصلت قيمتها إلى 25.4 مليار دولار أمريكي منذ بداية العام الحالي حتى مايو 2022 مقابل إصدار سندات بقيمة 11.9 مليار دولار أمريكي خلال الفترة المماثلة من العام الماضي.

وبالنسبة لإصدارات السندات، تراجعت إصدارات سندات الشركات بنسبة 62.8% منذ بداية العام الحالي حتى مايو 2022 لتصل إلى 9.9 مليار دولار أمريكي.

وانخفضت إصدارات السندات الحكومية بمعدل أكبر وصل إلى نسبة 87.3% إلى ملياري دولار أمريكي حتى الان هذا العام مقابل 15.6 مليار دولار أمريكي خلال الفترة المماثلة من العام الماضي.

توقع صندوق النقد الدولي تحسن معدل نمو الناتج المحلي الإجمالي للمنطقة بنسبة 6.4% بعد أن قام برفع التوقعات بمقدار 220 نقطة أساس في تقريره الأخير مقارنة بتقريره السابق لآفاق الاقتصاد الإقليمي.

ولفت التقرير إلى أن هذا النمو يعزى في الأغلب إلى تعديل معدل نمو الناتج المحلي الإجمالي النفطي نتيجة لتوقعات زيادة الإنتاج في العام 2022.

وفي ذات الوقت، كان الارتفاع القياسي لمستويات أدوات الدين العالمية التي تم إصدارها خلال عام 2020 جزءاً رئيسياً من جهود الحكومات للتعامل مع تداعيات الجائحة، إلا أن إصدارات أدوات الدين الإضافية رفع نسبة الديون العالمية إلى الناتج المحلي الإجمالي إلى أكثر من 250% من الناتج المحلي الإجمالي.

ومن المتوقع أن يؤثر مستوى أدوات الدين على النمو الاقتصادي في حدود تتراوح ما بين 0.9% و1.3% للأسواق الناشئة والأسواق المتقدمة خلال السنوات الثلاث المقبلة، مع طرح الجزء الأكبر من أدوات الدين من قبل الحكومات.

ورجح التقرير تراجع مستويات تدابير الدعم بوتيرة أسرع في الدول التي تشهد نمواً اقتصادياً أسرع والتي تتميز بجودة أوضاع القطاع الخاص؛ وفقاً لصندوق النقد الدولي.

وتراجعت إصدارات أدوات الدخل الثابت في دول مجلس التعاون الخليجي في عام 2021، ويشير الاتجاه هذا العام أيضاً إلى انخفاضها للعام الثاني على التوالي.

ويعزى التراجع هذا العام بصفة رئيسية إلى تحسن الوضع المالي للحكومات الإقليمية بدعم من ارتفاع أسعار النفط بالإضافة إلى انتعاش النشاط الاقتصادي، وهناك عدد من العوامل التي ساهمت في قلة الإصدارات هذا العام من ضمنها ارتفاع أسعار الفائدة، بالإضافة إلى تزايد أنشطة جمع الأموال لمستويات قياسية في أسواق الأوراق المالية والتي شهدت إقبالاً هائلاً من المستثمرين المحليين والعالميين.

وانخفض إجمالي الإصدارات خلال الخمسة أشهر الأولى من العام بنسبة 40% على أساس سنوي إلى 37.2 مليار دولار أمريكي، مقابل 61.9 مليار دولار أمريكي خلال الأشهر الخمسة الأولى من عام 2021.

ومن المتوقع أن تبلغ آجال استحقاق السندات والصكوك 24.4 مليار دولار أمريكي للفترة المتبقية من العام 2022، كما يتوقع أن يمثل إعادة تمويل تلك السندات الجزء الأكبر من إصدارات الشركات والحكومات في المنطقة.

وعلى الرغم من ذلك، من المتوقع أن يؤدي ارتفاع تكلفة الاقتراض إلى التأثير سلباً على بعض أنشطة إعادة التمويل على المدى القريب، وبالنسبة للعام 2022 بأكمله من المتوقع تراجع الإصدارات بمستويات حادة نتيجة لانخفاض إصدارات الحكومات والشركات.

للتداول والاستثمار في البورصات الخليجية اضغط هنا

ترشيحات:

بورصة الكويت تحدد عطلة عيد الأضحى المبارك

مصرع 5 مصريين بحادث مروري في الكويت

"استثمارات": صدور حكم أول درجة لصالح عميل

"السكنية الكويتية" توزع دفعة جديدة من قسائم "صباح الأحمد"