تواصل مجلة مباشر
TV مباشر
اتصل بنا اعلن معنا   ENGLISH

النفط الكويتية: عمليات التصدير لم تتأثر بحريق "الأحمدي" ولجنة للتحقيق بالملابسات

النفط الكويتية: عمليات التصدير لم تتأثر بحريق "الأحمدي" ولجنة للتحقيق بالملابسات
جانب من حريق مصفاة الأحمدي


الكويت - مباشر: وجه محمد الفارس، وزير النفط ووزير الكهرباء والماء والطاقة المتجددة في الكويت، بتشكيل لجنة تحقيق على الفور للبحث في ملابسات حريق مصفاة الأحمدي.

وصرح محمد الفارس، اليوم الجمعة، بأن فرق الإطفاء في شركة البترول الوطنية‬ الكويتية تمكنت من السيطرة الكاملة وبوقت قياسي على الحريق الذي وقع صباح اليوم، في وحدة إسالة الغاز رقم32 بمصفاة ميناء الأحمدي التابعة للشركة أثناء استبدال أحد الصمامات للوحدة وهي تحت أعمال الصيانة الشاملة من نوفمبر 2021 وتستمر حتى فبراير المقبل.

وقد تواجد في الموقع منذ الدقائق الأولى للحريق وزير النفط ووزير الكهرباء الماء والطاقة والمتجدده، والرئيس التنفيذي لمؤسسة البترول الكويتية بالوكالة، وفاء الزعابي، والرئيس التنفيذي لـشركة البترول الوطنية وليد البدر وعدد من قيادات الشركة على الفور لمتابعة جهود السيطرة عليه ميدانيا، وللاطمئنان عن قرب على سلامة العاملين.

وأصدر الفارس، توجيهاته على الفور بتشكيل لجنة تحقيق فنيه محايدة عالية المستوى، يكون اعضاؤها من ذوي الخبرة والاختصاص لدراسة وتقييم الحادث وتحديد أسباب حدوثه واذا ما كان هناك أي تقصير حصل من أي طرف، ووضع الآليات اللازمة لتفادي حدوث مثل هذا الامر مستقبلا.

وسترفع اللجنة توصياتها بشكل عاجل للوزير ورئيس مجلس إدارة مؤسسة البترول الكويتية لاتخاذ اللازم بناء على نتائج أعمال التحقيق. 

ومن جانب أخر فقد أوضح الوزير، أنه ونظرا لكون الوحدة المتضررة كانت خارج الخدمة لأسباب الصيانة وقت الحادث، فإن عمليات المصفاة وعمليات التصدير لم تتأثرا جراء الحريق، كما لم تتأثر عمليات التسويق المحلي أو عمليات تزويد وزارة الكهرباء والماء.

وتابع، أنه ستباشر الشركة العمل قريبا على إعادة الوحدة إلى وضعها الطبيعي.

وقد نعى الفارس، ببالغ الحزن والأسى العاملين من عمالة المقاول من الجنسية الآسيوية اللذين لقوا حتفهم أثناء أداء عملهم. 

وأسفر الحادث عن تسجيل حالتين وفاة، بالاضافة إلى 10 إصابات، تم علاج 3 منهم وعودتهم إلى منازلهم، وتمت متابعة علاج البقية في المستشفيات عن قرب وبشكل متواصل من وزير النفط ووزير الكهرباء والماء والطاقة المتجدده وقيادي الشركة .