تواصل مجلة مباشر
TV مباشر
اتصل بنا اعلن معنا   ENGLISH

الكويت: 4.8 مليار دولار قيمة 7 مشاريع بنظام الشراكة منذ عام 2014

الكويت: 4.8 مليار دولار قيمة 7 مشاريع بنظام الشراكة منذ عام 2014
عملات أمريكية

الكويت - مباشرقالت إخصائية الهندسة الصناعية بهيئة مشروعات الشراكة بين القطاعين العام والخاص سارة العصيمي، إنه منذ إنشاء برنامج الشراكة بين القطاعين العام والخاص بالكويت في 2014، طرحت الهيئة 7 مشاريع بقطاعات متعددة، تشمل: الكهرباء، والتعليم، وإدارة النفايات، والعقارات، والخدمات، بقيمة تقديرية تبلغ 4.84 مليار دولار في المصروفات الرأسمالية.

جاء ذلك على هامش استضافة مجلس الأعمال الأمريكي في الكويت (Amcham) ندوة عبر الإنترنت حول «قطاع الطاقة المستقبلية بالكويت»، شاركت فيها العصيمي ورئيس مجموعة التركيز على الطاقة في المجلس بالكويت والشريك المسؤول في «KNDR» فريد الشعيبي؛ وفقاً للأنباء.

في هذا السياق، تحدثت العصيمي عن «الشراكة بين القطاعين العام والخاص ومشاريع الطاقة المتجددة في الكويت»؛ وذلك بدءاً من التركيبة السكانية، فضلاً عن هيكل الاستثمار الأجنبي في الكويت؛ حيث أوضحت أن دور كل من: هيئة تشجيع الاستثمار الأجنبي المباشر، والأمانة العامة لمجلس الوزراء، وهيئة مشروعات الشراكة بين القطاعين، مهم في بيئة الأعمال الكويتية.

وتحدثت عن دور «هيئة الشراكة»، باعتباره الهيئة الرئيسية المسؤولة عن تنفيذ مشاريع الشراكة بين القطاعين العام والخاص؛ حيث قالت إن «رؤية الكويت 2035» وخطة التنمية تهدف إلى تحويل الكويت إلى مركز مالي وتجاري إقليمي، موضحة أن البرنامج يتمحور حول 7 ركائز و5 اتجاهات استراتيجية.

وقدمت العصيمي شرحاً حول إطار الشراكة بين القطاعين العام والخاص في الكويت ومكوناته المختلفة، مثل إدارة الفتوى والتشريع وديوان المحاسبة وكيانات عامة أخرى، كما تحدثت عن دورة مشاريع الشراكة بين القطاعين العام والخاص في الكويت، والتي تبدأ بإعداد مقترح المشروع ثم تنتقل إلى تعيين مستشار المعاملات؛ مما يؤدي بعد ذلك إلى إعداد دراسة الجدوى.

كما قدمت معلومات متعمقة عن قطاع الطاقة في الكويت؛ حيث شرحت بإيجاز مختلف مشاريع الطاقة المتجددة في البلاد مثل مشروع الشقايا للطاقة المتجددة الذي اكتملت مرحلته الأولى تحت إشراف معهد الكويت للأبحاث العلمية، والذي تم التعاقد معه من قبل الشركات العالمية الرائدة في مجال محطات الطاقة الشمسية وطاقة الرياح.

وتحدثت عن مشروع الدبدبة للطاقة والشقايا للطاقة المتجددة، موضحة أن المرحلة الثالثة للمشروع تعد امتداداً لرؤية الكويت لإنتاج ما يصل إلى 15% من احتياجاتها للطاقة من مصادر متجددة بحلول 2030.

وأوضحت أن مشروع الدبدبة للطاقة والشقايا للطاقة المتجددة، بالمرحلة الثالثة يهدف إلى استخدام مزيج من التقنيات المختلفة، والتي قد تشمل محطة الطاقة الشمسية الكهروضوئية، ومحطة الطاقة الشمسية المركزة، ومحطة طاقة الرياح.

ترشيحات:

خلال اجتماع استثنائي.. "الوزراء" الكويتي يصدر توصيات بشأن متحور كورونا الجديد