تواصل مجلة مباشر
TV مباشر
اتصل بنا اعلن معنا   ENGLISH

مدبولي: برنامج الإصلاحات الهيكلية يهدف لتحويل الاقتصاد المصري ليصبح إنتاجياً

مدبولي: برنامج الإصلاحات الهيكلية يهدف لتحويل الاقتصاد المصري ليصبح إنتاجياً
مصطفى مدبولي - أرشيفية

القاهرة - مباشر: قال مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء المصري، إنه استكمالاً لمسيرة الإصلاح بدأت الدولة المصرية في تنفيذ برنامج الإصلاحات الهيكلية؛ بهدف تحويل مسار الاقتصاد المصري ليصبح اقتصاداً إنتاجياً يرتكز على المعرفة، ويتمتع بقدرات تنافسية في الاقتصاد العالمي.

وأكد مصطفى مدبولي، في بيان للحكومة صادر مساء الثلاثاء، أن الهدف من ذلك هو تشجيع النمو الاحتوائي وخلق فرص عمل لائقة ومُنتِجة، وتنويع وتطوير أنماط الإنتاج وتحسين مناخ الاستثمار وبيئة الأعمال وتوطين الصناعة المحلية وزيادة تنافسية الصادرات المصرية.

وأوضح، أن برنامج الإصلاحات الهيكلية يتضمن محوراً رئيسياً يتناول إعادة هيكلة الاقتصاد المصري لتنويع الهيكل الإنتاجي بالتركيز على قطاعات الاقتصاد الحقيقي.

ولفت إلى أنه تم تحديد ثلاثة قطاعات إنتاجية ذات أولوية رئيسية لبرنامج الإصلاحات الهيكلية وتم اختيار هذه القطاعات وفقاً لعدد من الاعتبارات أهمها: (القدرة على النمو السريع، وخلق قيمة مضافة عالية، وتوفير فرص عمل مُنتجة ولائقة، ووجود علاقات تشابكية قوية مع باقي القطاعات)، وتتمثّل هذه القطاع الثلاثة في قطاع الصناعة ـ قطاع الزراعة ـ  قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات.

وأضاف مدبولي، أنه إلى جانب هذا المحور الرئيسيّ، فإن برنامج الإصلاحات الهيكلية يتضمن خمسة محاور داعمة ومُكملة منها: تطبيق معايير الحوكمة ورفع كفاءة المؤسسات العامة، وهو المحور الذي تسهم أعمال الجائزة في تحقيقه.

وتابع: "وكذلك المحاور الأخرى المتعلقة برفع كفاءة ومرونة سوق العمل، وتطوير منظومة التعليم الفني والتدريب المهنيّ، وتعزيز الشمول المالي وإتاحة التمويل، بالإضافة إلى تنمية رأس المال البشري من تعليم وصحة وحماية اجتماعية، علاوة على تحسين بيئة الأعمال وتعزيز دور القطاع الخاص".

وأشار، إلى أن الحكومة المصرية بدأت في عام 2016 المرحلة الأولى من برنامج الإصلاح الاقتصادي الشامل الذي استهدف بشكل رئيسي إصلاح السياسات النقدية والمالية.

ونوه، بأن تلك الإصلاحات أثمرت عن نتائج إيجابية حَظِيتْ بإشادة المؤسسات الاقتصادية الدولية، ومنها تحقيق الاقتصاد المصري معدل نمو وصل إلى 5,6 بالمائة في العام المالي 2018-2019 قبل ظهور جائحة "كورونا"، مقارنة بـ 2,9 بالمائة خلال العام 2013-2014.

وأضاف: "كما تأكدت مرونة وصلابة الاقتصاد المصري بتحقيق معدلات نمو إيجابية رغم الجائحة بلغت 3,3 بالمائة في عام 2020-2021، حيث َتُعد مِصرُ من بين عدد محدود من الدول التي حققت معدل نمو إيجابي في ظل الجائحة".

للتداول والاستثمار في البورصة المصرية اضغط هنا

ترشيحات:

المالية المصرية تتوقع ضخ مليار دولار استثمارات بسوق الأوراق المالية الحكومية

التأمينات المصرية: المعاشات في النظام الجديد ستصل إلى 80% من آخر راتب للموظف

مساهم يبيع غالبية حصته في أسهم رأسمال المنصورة للدواجن