تواصل مجلة مباشر
TV مباشر
اتصل بنا اعلن معنا   ENGLISH

الإمارات الأولى خليجياً وعربياً في مؤشر الخدمات الذكية

الإمارات الأولى خليجياً وعربياً في مؤشر الخدمات الذكية
صورة تعبيرية

مالك سلامة – مباشر: تصدرت دولة الإمارات المركز الأول خليجياً وعربياً وفي غرب آسيا، والثامن عالمياً في مؤشر الخدمات الذكية الصادر عن الأمم المتحدة ضمن المؤشر الكلي لتنمية الحكومات الإلكترونية، وحلت في المركز الرابع آسيوياً في هذا المؤشر، وتقدمت مركزاً واحداً في مؤشر المشاركة الرقمية.

وقال البنك الدولي إن الإمارات صُنفت ضمن "المجموعة أ" وهي المجموعة التي تُمثل الدول التي بلغت درجة "مُرتفعة" للغاية في نُضج التقنيات الحكومية وتبَني التحول الرقمي بالقطاع العام.

وأظهر قادة التقنيات الحكومية حلولاً متقدمة أو مبتكرة وممارسات جيدة في المجالات الأربعة "المؤشرات الفرعية" التي يركز عليها المؤشر، وهي مؤشر الأنظمة الحكومية الرئيسية، ومؤشر أداء الخدمات العامة، ومؤشر ارتباط المواطنين، ومؤشر مُمَكنِي التقنيات الحكومية.

وأفاد البنك الدولي بأن الإمارات مُصنفة ضمن مجموعة فرعية مكونة من 11 دولة ضمن "المجموعة أ" تتميز بممارسات جيدة فيما يتعلق بالتقنيات الحكومية.

 وتضم هذه المجموعة الفرعية أيضاً الأرجنتين، أستراليا، النمسا، البرازيل، كولومبيا، الهند، كوريا الجنوبية، سنغافورة، جنوب أفريقيا، وسويسرا.

وأضاف أن الإمارات تستخدم نموذجاً موحداً لنُضج الحكومة الرقمية كمرجع لتقييم نُضجها الرقمي الخاص.

وأوضح أن الإمارات تنشر أداءها فيما يتعلق بارتباط المواطنين بخدماتها الرقمية، كما لديها موقع شبكي خاص، وهو mSurvey، والذي يتيح للجمهور إبداء آرائهم في هذه الخدمات بسهولة، ولتقديم تغذية عكسية بشفافية عن السياسات المُنتهجَة وغيرها من القضايا المتعلقة بالتحول الرقمي.

ولفت إلى أنه من المتوقع أن تتحول حكومة دبي إلى حكومة لا ورقية بالكامل في غضون العام الجاري، بعد أن تخلصت مما يزيد عن 1 مليار قطعة من الورق كانت تُستخدم في المعاملات الحكومية بصفة سنوية.

وتهدف استراتيجية التحول الرقمي لعام 2021 إلى تَبني تقنيات متقدمة واستخدامها في تحويل 50 بالمائة من المعاملات الحكومية على المستوى الاتحادي إلى منصة بلوك تشين خلال العام الجاري.

ومن المتوقع أن تساهم استراتيجية دبي للبلوك تشين أيضاً في تحويل دبي إلى المدينة الأولى التي تُدار بالكامل باستخدام منصة بلوك تشين.

وفازت الإمارات في المؤشرات الفرعية الأربعة المذكورة، حيث تفوقت فيها جميعاً على المتوسطات العالمية ونالت الدولة 0.60 في مؤشر الأنظمة الحكومية الرئيسية، علماً بأن المتوسط العالمي 0.48.

ونالت الدولة 0.92 في مؤشر أداء الخدمات العامة، مقارنة مع متوسط عالمي لم يتجاوز 0.61، ونالت 0.88 في مؤشر ارتباط المواطنين، بينما لم يتجاوز المتوسط العالمي 0.46.

وحصلت على 0.79 في مؤشر مُمَكنِي التقنيات الحكومية، فيما كان المتوسط العالمي 0.53 فقط.

ترشيحات:

الإمارات تلغي إلزامية ارتداء الكمامة في بعض الأماكن