تواصل مجلة مباشر
TV مباشر
اتصل بنا اعلن معنا   ENGLISH

صادرات القطاع الخاص القطري ترتفع 56% بالنصف الأول

صادرات القطاع الخاص القطري ترتفع 56% بالنصف الأول
صورة أرشيفية داخل أحد الموانئ

الدوحة – مباشر: كشفت بيانات رسمية نمو صادرات القطاع الخاص القطري بنسبة 56% خلال النصف الأول من عام 2021.

وحسب التقرير الشهري لغرفة قطر الصادر اليوم الثلاثاء، بلغت قيمة صادرات القطاع الخاص القطري بالستة أشهر الأولى من العام الجاري 12.3 مليار ريال (3.4 مليار دولار)، مقابل 7.9 مليار ريال (2.2 مليار دولار) بالفترة المماثلة من 2020.

وتظهر البيانات وفق الغرفة مؤشرات قوية لتعافي صادرات قطر غير النفطية من التأثيرات الاقتصادية لجائحة كورونا، حيث سجلت الصادرات خلال النصف الأول من العام الحالي ارتفاعاً مطرداً على أساس شهري أو ربع سنوي.

وارتفعت صادرات القطاع الخاص في الربع الثاني من 2021 بنسبة 41% مقارنة بالربع الأول من نفس العام، حيث بلغت 7.2 مليار ريال قطري، مقابل 5.1 مليار ريال في الأشهر الثلاثة الأولى من العام.

وتصدرت سلطنة عمان قائمة الدول المستقبلة للصادرات القطرية في النصف الأول من 2021، حيث استقبلت ما قيمته 2.58 مليار ريال قطري.

وأشار التقرير إلى أن قيمة صادرات القطاع الخاص خلال يونيو/حزيران 2021 بلغت 2.53 مليار ريال قطري، محققة استقراراً على أساس شهري بالمقارنة بشهر مايو الماضي حيث بلغت حينها 2.57 مليار ريال، في حين حققت ارتفاعاً كبيراً على أساس سنوي بلغت نسبته 161%.

وأشار التقرير إلى أن هذا المستوى الذي بلغته الصادرات خلال شهري مايو/أيار ويونيو/حزيران 2021 يؤكد على بلوغ الاقتصاد القطري، من زاوية نشاط القطاع الخاص التجاري مرحلة التعافي.

وجاء التحسُّن في قيمة الصادرات خلال يونيو/حزيران 2021 بسبب الزيادة الكبيرة على  أساس سنوي التي حققتها كل نماذج الشهادات عدا نموذج شهادة المنطقة العربية التي انخفضت بنسبة 26.4%، وارتفعت الصادرات وفقاً لشهادة نموذج دول مجلس التعاون الخليجي بنسبة 319.4% ثم النموذج العام بنسبة بلغت 185.7%، وأخيراً الصادرات وفقاً لنموذج الأفضليات بزيادة بلغت نسبتها 9.4%.

ويشير تحليل بيانات قيمة صادرات القطاع الخاص لعدد 9 سلع تمثل أهم صادرات القطاع الخاص حسب قيمتها خلال يونيو/حزيران 2021 على أساس شهري وسنوي، إلى تباين في مستوى قيمة هذه الصادرات ارتفاعاً وانخفاضاً على المستوى السنوي من جهة.

وعلى المستوى الشهري من جهة أخرى دون أي اعتبار للأوزان النسبية، حيث نلاحظ انخفاض قيمة صادرات زيوت الأساس على أساس شهري بنسبة بلغت 34.2% وارتفاعها على أساس سنوي بنسبة بلغت 1413%، في حين انخفضت قيمة صادرات الحديد على أساس شهري بنسبة 52.1% وارتفعت على أساس سنوي بنسبة 24.2%.

أما سلعة الألمنيوم فقد زادت قيمة الصادر منها على أساس شهري بنسبة 67% بينما حققت ارتفاعاً على أساس سنوي بنسبة 74.2%، وسلعة الغازات الصناعية فقد ارتفعت قيمة الصادر منها على أساس شهري بنسبة 326.7% وكذلك حققت زيادة في قيمة صادراتها سنوياً بنسبة 112.7%.

أما سلعة اللوترين فلم يحدث تغيير يذكر في قيمة صادراتها على أساس شهري بينما حققت صادراتها زيادة على أساس سنوي بلغت 49.8%، وبالنسبة للأسمدة الكيماوية فلم تسجل وجوداً ضمن الصادرات خلال شهر مايو/أيار 2021 بينما انخفضت قيمة صادراتها سنوياً بنسبة 99.6%.

وبالنسبة للبتروكيماويات فقد ارتفعت قيمة صادراتها شهرياً بنسبة 1050.4% بينما زادت سنوياً بنسبة 134.8%، وبالنسبة للبارفين انخفضت قيمة صادراته شهرياً بـ25.4%، سنوياً بنسبة 16.7، أما المواد الكيماوية فقد زادت قيمة صادراتها شهرياً بواقع 190.2%، وسنوياً بـ28.8%.

ترشيحات:

دول الخليج تستهدف إنشاء هيئة للربط المائي

كورويا الجنوبية: دول الخليج تقرر عدم فرض إجراءات وقائية على واردات الصلب

اتحاد الغرف السعودية يقترح وضع خارطة طريق لرفع كفاءة سوق العمل العربي