تواصل مجلة مباشر
TV مباشر
اتصل بنا اعلن معنا   ENGLISH

الحصان: أداء مالي قوي لمجموعة تداول السعودية بالعام 2020 رغم الظروف المعاكسة

الحصان: أداء مالي قوي لمجموعة تداول السعودية بالعام 2020 رغم الظروف المعاكسة
الرئيس التنفيذي لمجموعة تداول السعودية، خالد الحصان - أرشيفية

الرياض ـ مباشر: قال الرئيس التنفيذي لمجموعة تداول السعودية، خالد الحصان إنه على الرغم من الظروف المعاكسة، إلا أن "تداول" قد حققت أداءً  مالياً قوياً، خلال عام 2020.

وأوضح الحصان، وفقا للتقرير السنوي لمجموعة تداول السعودية، اليوم الخميس، أن الإيرادات التشغيلية للمجموعة سجلت زيادة نسبتها 91.3% مقارنة بعام 2019م، مدفوعة بارتفاع أحجام قيمة التداول.

وأشار إلى أنه مع بداية أزمة كورونا، تم تطبيق آلية لضبط التكاليف، والتي أثمرت عن نتائج متميزة، حيث بلغت الزيادة في تكلفة التشغيل عن العام السابق 9.3% فقط، وهو ما أدى، إلى جانب زيادة الإيرادات التشغيلية، إلى قفزة بنحو 203% في إجمالي الربح.

كما تراجعت المصاريف العمومية والإدارية بنحو 8%، والتي تضاعفت مع زيادة الإيرادات التشغيلية، مما أدى إلى زيادة أرباح التشغيل بأكثر من 10 أضعاف.

وتابع الحصان: "على الجانب الآخر، انخفض دخل الاستثمار بشكلٍ حاد بسبب انخفاض أسعار الفائدة، ومع ذلك، فقد تمكنت "تداول"، من خلال العوامل الإيجابية الأخرى، من تحقيق زيادة نسبتها 227% في صافي الربح بعد الزكاة".

وقال إنه خلال عام 2020م، حققت إدارة العمليات وتقنية المعلومات العديد من الإنجازات، ونتيجةً لتداعيات الجائحة والطلبات المتزايدة للعمل عن بُعد، كان لابد من التعامل مع الطلبات غير المتوقعة.

وعلى الرغم من ذلك، تحققت جميع الأهداف المخطط لها في الموعد المحدد، كما نفذت العديد من المشاريع الكبرى بالتوازي مع إطلاق سوق المشتقات، ومركز بيانات تداول الجديد، وبرنامج ما بعد التداول.

كما أجريت تحسينات كبيرة في مجال المعلومات وتحليلات البيانات التي ساهمت بشكل كبير في تعزيز كفاءة السوق.

كما لفت الحصان إلى أن العام 2020، شهد الانتهاء من المرحلة الخامسة والأخيرة من الانضمام إلى مؤشر الأسواق الناشئة فوتسي راسل، والذي يُعد تتويجاً لعملية الانضمام إلى 3 مؤشرات عالمية للأسواق الناشئة بدأت في العام 2018م.

وتم إدخال مؤشر SF30 للعقود الآجلة، والذي تم بناؤه على مؤشر MSCI MT30، والذي يُعتبر بمثابة أداة تداول وتحوط من شأنها تمكين المستثمرين من حماية قيمة محفظتهم، الأمر الذي يُعد مفيداً وبشكل خاص للمستثمرين المؤسساتيين الذين يفضلون تجنب التقلبات في السوق.

وشهد سوق الدَّين تطوراً كبيراً مع إطلاق مؤشرين مرتبطين، يُمثلان مؤشراً على أداء الصكوك والسندات السعودية، وكذلك قيمة كبيرة لمديري المحافظ بما يمكنهم من تقييم قيمة تلك المحافظ والمخاطر.

كما نفذت تغييرات كبيرة في السوق الموازية ”نمو” حيث خفض الحد الأدنى لقيمة الصفقات المتفاوض عليها بشكل كبير، كما ألغي سقف عمولة السمسرة لمنح الأعضاء مساحةً أكبر لتقديم خدمات ذات قيمة مضافة للعملاء، كما تمت مؤشر ”نمو” لتحديد أوزان كل مُصدر.

ترشيحات:

أرباح مجموعة تداول السعودية تقفز 281% خلال عام 2020

"تداول السعودية": نترقب عمليات الإدراج المزدوج والعقود الآجلة للأسهم الفردية

سوق الأسهم السعودية يواصل ارتفاعه للجلسة الرابعة بدعم 3 قطاعات كبرى