تواصل مجلة مباشر
TV مباشر
اتصل بنا اعلن معنا   ENGLISH

جلسة الحسم.. كيف سيكون أداء البورصة المصرية اليوم؟

جلسة الحسم.. كيف سيكون أداء البورصة المصرية اليوم؟
قاعة تداول البورصة

مباشر - هبة الكردي: بعد تراجع المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية دون مستوى 9800 نقطة خلال جلسة أمس، اعتبر محللو أسواق المال جلسة اليوم جلسة الحسم التي تحدد اتجاه المؤشر في الفترة المقبلة.

ويرى خبراء أسواق المال أنه حال تمكن المؤشر من العودة أعلى مستوى الدعم 9800 نقطة قد يتمكن الثلاثيني من استهداف مستوى 10100 نقطة، أمّا حال استمرار التراجع دونه فقد يستهدف مستويات تصل إلى 9500 نقطة.

من ناحيته، قال محمد جاب الله رئيس قطاع تنمية الأعمال والاستراتيجيات بشركة بايونيرز، لـ"مباشر"، إن جلسة اليوم تعد جلسة الحسم، إمّا العودة أعلى مستوى الدعم المكسور 9800 نقطة والسير عرضياً ما بين 9800 و10100 نقطة كما كنا وإمّا البحث عن قاع قرب 9500 نقطة.

ويرى جاب الله أن الأسهم القيادية بالمؤشر الرئيس تكون قاعاً أعلى من قاع، وبالتالي تمر بعمليات تجميع قوية خلال هذه الفترة، مع استمرار الأداء التصريفي على أسهم السبعيني مع وجود انعكاس زمني مقبل في يوم 25 الموافق الجمعة، ولهذا يكون الانعكاس إما خلال جلسة الخميس وإما  الأحد المقبلين.

وتابع: كل هذه العوامل تدعوني إلى اتخاذ وجهة نظر قوية بأن هناك حدثاً إيجابياً جللاً سيحدث خلال أيام يدفع بالمؤشر إلى الأعلى لا سيما إن تمت العودة لأعلى الدعم 9800 نقطة، ويكون كسر أمس لهذا المستوى كسراً كاذباً ومن ثم يتم عكس الاتجاه.

من جانبه، قال حسام عيد مدير الاستثمار بشركة إنترناشونال لتداول الأوراق المالية، إن المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية egx 30 فشل في الاستقرار بالمنطقة الخضراء خلال جلسة أمس بضغط هبوط الأسهم القيادية وعمليات بيع من المؤسسات المالية المصرية كاسراً بهذا الأداء السلبي مستوى الدعم 9800 نقطة.

وأكد عيد أن الاستقرار أدنى هذا المستوى بأكثر من 3 جلسات يتجه بالمؤشر إلى مستوى الدعم الثاني وهو 9500 نقطة ثم 9200 نقطة.

وأضاف أنه في حالة الارتداد مرة أخرى أعلى مستوى 9800 نقطة والاستقرار أعلاه تكون فرصة قوية للمؤشر ليستهدف مستوى المقاومة 10100 نقطة.

وعلى مستوى مؤشر الأسهم الصغيرة والمتوسطة egx 70 قال إنه يخترق بهذا الأداء الإيجابي مستوى المقاومة الرئيسي 2300 نقطة ويغلق عند 2329 نقطة بفضل انتهاء موجة جني الأرباح لأسهم المضاربات واتجاه المستثمرين الأفراد نحو أسهم المتاجرة السريعة مستهدفاً اختراق مستوى المقاومة 2340 نقطة ثم 2400 نقطة.

من ناحيته، قال تامر السعيد، خبير أسواق المال ‏والمدير لدى سي أي كابيتال للسمسرة في الأوراق المالية، إنه بإنهاء تداولات المؤشر الرئيسي للبورصة EGX30 جلسة أمس منخفضاً عند 9797 نقطة يكون بذلك حقق الدعم الأول له مستهدفاً الدعم الثاني له عند 9600 نقطة.

وأكد السعيد أنه بذلك تكون نهاية الانخفاض وفرص في استغلال أي انخفاض قادم بالشراء التدريجي في أسهم المؤشر الثلاثيني التي بدأت في استقطاب بعض السيولة مثلما حدث أمس في سهمي حديد عز والسويدي للكابلات.

وتوقع خبير أسواق المال التحسن التدريجي لأداء المؤشر مع نهاية شهر يونيو وبداية يوليو لتكون تلك فرصة لشراء الأسهم عند مستويات سعرية أقل.

وعن المؤشر السبعيني EGX70؛ لفت السعيد إلى أنه لا يزال يستمر في التحسن المعهود مستهدفاً مستوى المقاومة التالية له عند 2400 نقطة.

وتابع: لا تزال أسهم المضاربات تتصدر المشهد من حيث قيمة التداول أو التباين في الارتفاعات والانخفاضات، مشيراً إلى أن قيم التداول لم تختلف عن المعدل الأخير لها فحققت البورصة تداولات قيمتها مليار وثلاثمائة وخمسون مليون جنيه، كما استمر نهج المؤسسات على نفس الخطى فحققت الأجنبية والعربية صافي بائع، بينما كانت المؤسسات المصرية صافي شراء خلال جلسة أمس.

للتداول والاستثمار في البورصة المصرية اضغط هنا

ترشيحات:

"الصحة" تتيح 124 مركزاً لتطعيم المصريين الراغبين في العودة لعملهم بالخارج

مصر: على إثيوبيا إبداء المرونة اللازمة للوصول لاتفاق بشأن السد