تواصل مجلة مباشر
TV مباشر
اتصل بنا اعلن معنا   ENGLISH

محللون يضعون سيناريوهات لأداء البورصة المصرية في أولى جلسات الأسبوع

محللون يضعون سيناريوهات لأداء البورصة المصرية في أولى جلسات الأسبوع
قاعة تداول البورصة

مباشر - هبة الكردي: وضع محللو أسواق المال سيناريوهين لأداء البورصة المصرية خلال جلسة اليوم الأحد أولى جلسات الأسبوع.

وفي السيناريو الأول، توقع المحللون استمرار عمليات جني الأرباح واستهداف مستويات بين 9800 نقطة و9500 نقطة، أمَّا في السيناريو الثاني تشير التوقعات إلى الارتداد واستهداف مستويات حتى 10200 نقطة.

من جانبه، قال حسام عيد مدير الاستثمار بشركة إنترناشيونال لتداول الأوراق المالية، إن المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية فشل في ختام الأسبوع الماضي الاستقرار أعلى مستوى الدعم الرئيسي 10100 نقطة ليغلق عند مستوى 10054 نقطة، منوهاً بأن أعلى مستوى دعم نفسي هو 10000نقطة.

ووضع عيد سيناريوهين لأداء المؤشر الرئيسي للبورصة، مشيراً إلى أنه في حالة استمرار عمليات جني الأرباح التي شاهدها المؤشر الرئيسي يستهدف المؤشر مستوى الدعم الأول 9800 نقطة ثم مستوى 9500 نقطة.

وتابع: "أمَّا في حالة عودة الأموال المستثمرة وفتح المراكز المالية مرة أخرى واستقرار المؤشر أعلى مستويات الدعم الرئيسية يعاود الصعود مرة أخرى إلى أعلى مستويات المقاومة الرئيسية 10100 نقطة ثم مستوى 10200 نقطة."

وفي جلسة الخميس الماضي، تراجع المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية إيجي إكس 30 بنسبة 0.65 بالمائة؛ ليغلق عند 10054 نقطة، وتراجع رأس المال السوقي بقيمة 2.6 مليار جنيه؛ ليغلق عند 648.553 مليار جنيه.

وقال محمد جاب الله رئيس قطاع تنمية الأعمال والاستراتيجيات بشركة بايونيرز، لـ"مباشر"، إن السوق إذا استطاع التماسك حول مستوى 10050 نقطة مع انعكاس زمني غداً، فمن المتوقع أن يكون قد انتهى من عمليات التصحيح تماماً.

وأشار جاب الله إلى أنه على الرغم من ذلك سيسير السوق عرضياً حتى جلسة 12 يونيو ومن ثم انعكاس آخر إيجابي. 

ومن ناحيته، قال أيمن فودة رئيس لجنة سوق المال بالمجلس الأفريقي، إن الضعف لا يزال مسيطراً على أداء الرئيسي مع استمرار مبيعات المؤسسات على معظم أسهمه والذي بتأكيد كسره لمستوى الـ 10100 نقطة يستهدف مستوى الـ 9700 - 9800 نقطة.

وأشار فودة إلى أن المؤشر الرئيسي للبورصة يستهدف مستوى المقاومة 10440 نقطة حال ارتداده مع تحول المؤسسات للشراء، متوقعاً حدوث ذلك الارتداد من مستويات قريبة .

وعلى مستوى المؤشر السبعيني، نوه فودة بأنه يستهدف تحقيق مستوى حول قمته التاريخية2470  نقطة على المدى القريب مع عدم انتقال حالة عدم اليقين للأفراد باستمرار تراجع الرئيسي .

ونصح خبير أسواق المال المستثمرين باستمرار متابعة الأسهم كل على حدة بأن يكون مؤشرك سهمك والحذر من الأسهم المضاربية المنتفخة من السقوط الحر بعد صعود عمودي مع الحرص على وجود سهم أو اثنين من الأسهم القائدة الدفاعية ذات الأصول الكبيرة والأرباح والتوزيعات المعتبرة.

للتداول والاستثمار في البورصة المصرية اضغط هنا 

ترشيحات:

مؤشر مديري المشتريات في مصر يرتفع خلال مايو وسط تحسن التوقعات المستقبلية

بورصة مصر تقرر إيقاف 15 سهماً مؤقتاً لتجاوز النسب المقررة

"الكاش" ممنوع بداية من سبتمبر بالجهات الحكومية.. وغرامة 1% على الدفع النقدي بمصر