تواصل مجلة مباشر
TV مباشر
اتصل بنا اعلن معنا   ENGLISH

انخفاض أرباح البنوك الخليجية 12 مليار دولار في 2020

انخفاض أرباح البنوك الخليجية 12 مليار دولار في 2020
مواطن يجري معاملة في أحد البنوك

مباشر: جاء قطاع البنوك ضمن أكبر القطاعات التي سجلت انخفاضاً في بورصات دول مجلس التعاون الخليجي خلال عام 2020.

ووفق تقرير صادر عن شركة كامكو إنفست اليوم الثلاثاء، انخفض صافي ربح البنوك الخليجية بمقدار 11.8 مليار دولار، على خلفية ارتفاع المخصصات التي احتجزتها البنوك نظراً لزيادة القروض المتعثرة خلال العام بسبب جائحة فيروس كورونا.

يذكر أن الأرباح المعلنة للشركات المدرجة في دول مجلس التعاون الخليجي خلال عام 2020 إلى أدنى مستوياتها المسجلة في 5 أعوام لتصل إلى 91.3 مليار دولار.

ووصلت مخصصات خسائر القروض إلى مستوى قياسي بقيمة 20.3 مليار دولار في عام 2020 بزيادة ملحوظة شملت كافة دول مجلس التعاون الخليجي الست بدون استثناء.

وسجلت البنوك المدرجة في الإمارات أعلى معدل ارتفاع لمخصصات خسائر القروض خلال العام بزيادة قدرها 3.4 مليار دولار أمريكي أو ما يقرب 71.6%، إذ بلغت 8.2 مليار دولار.

من جهة أخرى، سجلت البنوك السعودية أقل معدل نمو لمخصصات خسائر القروض والتي بلغت نسبتها 37.6% أو ما يعادل 1.3 مليار دولار بوصولها إلى 4.6 مليار دولار خلال العام.

وخصصت بنوك المنطقة 6.4 مليار دولار للديون المشكوك في تحصيلها في الربع الرابع من العام 2020، فيما يعد أعلى مستوى يتم تسجيله على أساس ربع سنوي في المنطقة.

وفي قطاع الطاقة، جاء تراجع أرباح أرامكو بنسبة 44% على خلفية الانخفاض التاريخي الذي شهدته أسعار النفط خلال النصف الأول من العام 2020، بالإضافة إلى انخفاض الكميات المباعة، فضلاً عن ضعف هوامش التكرير والمواد الكيماوية.

وكان الاتجاه مشابهاً بالنسبة لمعظم شركات القطاع، إذ سجلت 14 من أصل 21 شركة مدرجة ضمن قطاع الطاقة في دول مجلس التعاون الخليجي انخفاضاً في صافي الأرباح في العام 2020.

وبالمثل، كان ثلثي التراجع الذي شهدته أرباح قطاع المواد الاساسية ناتجاً عن تراجع الأداء المالي للشركات المرتبط نشاطها بقطاع الطاقة.

وسجلت سابك أكبر انخفاض في الأرباح على مستوى القطاع بعد تقلص أرباح الشركة بمقدار 1.4 مليار دولار لتصل إلى 17.8 مليون دولار في عام 2020 نتيجة لتراجع الإيرادات الاجمالية للشركة على خلفية تراجع الطلب على المنتجات الكيماوية.

وبالانتقال إلى قطاع العقار، الذي سجل ثالث أكبر انخفاض في الأرباح في عام 2020، نلحظ تأثر نتائجه المالية بصفة رئيسية بالخسائر التي شهدتها إيرادات الإيجارات نتيجة للقيود التي فرضتها الحكومات في كافة أنحاء المنطقة خلال العام لاحتواء جائحة كوفيد-19.

وانخفضت أرباح القطاع بواقع 3.1 مليار دولار أمريكي لتصل إلى 1.9 مليار دولار أمريكي في عام 2020 مقابل 5.0 مليار دولار في عام 2019، متأثرة بصفة رئيسية بتراجع أرباح الشركات العقارية الإماراتية بقيمة 2.1 مليار دولار.

وشهدت شركات إعمار الثلاث، إعمار العقارية وإعمار مولز وإعمار للتطوير، تراجع صافي الربح المجمع بقيمة 1.7 مليار دولار، بينما سجلت داماك العقارية خسائر أكبر بلغت 283 مليون دولار في 2020 مقارنة بخسارة قدرها 10 ملايين دولار في عام 2019.

ترشيحات..

مُحلل: الزخم الإيجابي يتراجع ببورصة الكويت في انتظار مُحفزات جديدة

"أركان الكويت" تقدم أفضل العروض في مزايدة تابعة لـ"المشروعات السياحية"

بورصة الكويت تتباين بأولى جلسات "رمضان" وسط تراجع وتيرة التداولات