تواصل مجلة مباشر
TV مباشر
اتصل بنا اعلن معنا   ENGLISH

"فاريانس" تدشن أكبر منظومة تعليم ذكية في الشرق الأوسط

"فاريانس" تدشن أكبر منظومة تعليم ذكية في الشرق الأوسط

تُقدم شركة فاريانس - أول شركة عربية لتكنولوجيا التعليم والتدريب والتعلم الذكي في مصر والشرق الأوسط، أكثر من 15 خدمة ومنصة ذكية للتدريب والتعليم والتوظيف والتجارة الالكترونية، وهي خدمات تكنولوجية متكاملة يحتاجها سوق التعليم العالمي بشدة وخاصة بعد جائحة كورونا.

وتأتي تلك الخدمات ضمن عمل الشركة على إنشاء منظومة متطورة Tech Ecosystem غير تقليدية، يتوقع أن تصل بقيمة الشركة الى 10 مليارات دولار عام 2025 إحدى منصات هذه المنظومة هي منصة نظام فاريانس للتواصل الحي VLC وهو أول تطبيق يتم تطويره لشركة عربية للفيديو كونفرنس والفصول الافتراضية تنافس تطبيق زووم الشهير الذي تقدر قيمة شركته حاليًا باكثر من 130 مليار دولار، ومع ذلك فإن VLC يتفوق على منافسيه بالعديد من الخصائص الموجهة للعملية التعليمية، كما قد طورت فاريانس بهذا التطبيق العديد من الخدمات التعليمية الأخرى ومنها منصة المعلم VTS ، ومنصة المدرسة VSS ، ومنصة الجامعة VUS، وبرنامج التعليم المنزلي VHS، وغيرها من الخدمات المبتكرة التي تُطورها الشركة باستمرار لدمج التعلم الذكي والتدريب، علاوة على ربط كل ذلك بتكنولوجيا التعليم المختلفة واستهداف الشركات والأفراد بمختلف مراحلهم العمرية.

وصرح ماجد عارف، المدير التنفيذي والشريك المؤسس لشركة "فاريانس"، بأنه يتم إنشاء أول أكاديمية تدريب ذكية في مصر خلال العام الحالي من ضمن هذه المنظومة الضخمة: أكاديمية فاريانس للتدريب الذكي VAST، وهي مبنى تكنولوجي متطور يتكون من 25 قاعة تدريب ذكية مُدعمة بأحدث تكنولوجيا تعليم وصل إليها العالم، بالإضافة إلى استوديوهات تسجيل البرامج التدريبية، ومسرح للمؤتمرات يشمل أجهزة الهولوجرام ونظارات الواقع الافتراضي VR والصوت المحيطي.

كما صرح بأن هذه التجربة الفريدة -والتي ليس لها مثيلا في مصر- سيتم تكرارها في أكثر من محافظة داخل مصر وفي أكثر من 20 دولة من دول الشرق الاوسط وشمال إفريقيا خلال الخمس سنوات القادمة.

وأوضح عارف، أنه وفقا لتقرير HolonIQ فإن حجم الإنفاق العالمي على التعليم يقدر بأكثر من 6 تريليون دولار سنويًا، ومن المتوقع أن يصل إلى 8 تريليون دولار سنة ٢٠٢٥، كما سيصل حجم سوق تكنولوجيا التعليم إلى 404 مليار دولار بحلول عام 2025 بمعدل نمو يصل إلى 16.3% سنويًا.

وتعتزم فاريانس أن تكون لها الريادة في سوق تكنولوجيا التعليم في الشرق الأوسط وأن تستحوذ على حصة كبيرة من هذا السوق خلال تلك الفترة الزمنية.

وأضاف د. ممدوح عارف، رئيس مجلس إدارة الشركة، أن مشروع فاريانس له دراسات جدوى عديدة تمت بشكل دقيق جدا وشامل لكل عناصر المشروع؛ من حيث دراسة المشروع الاقتصادية والمالية والفنية والقانونية ودراسات أخرى عميقة للسوق المصري والسوق العالمي، وتعد مؤشرات النجاح لهذه المنظومة في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا قوية للغاية وكذلك في عديد من الدول الأخرى، وتثبت هذه الدراسات الاقتصادية قوة مشروع فاريانس ونجاح منظومتها الذكية وأرباحها المرتفعة وخاصة في الفترة الحالية المتأثرة بفيروس كورورنا.


وأشار د. ممدوح، إلى أن فاريانس هي شركة مساهمة مصرية لها أسهم رسمية مسجلة في هيئة الاستثمار وهيئة الرقابة المالية وشركة مصر للمقاصة، وأسهمها مسجلة بنظام الحفظ المركزي في أحد البنوك المصرية، كما أن لها أصول عقارية وأصول مرتبطة بالاسم التجاري وحقوق الملكية الفكرية، ويتوقع ارتفاع سريع لقيمتها خلال السنوات القليلة القادمة وهو ما يجعلها تحظى باهتمام العديد من المستثمرين للاستثمار بها.