تواصل مجلة مباشر
TV مباشر
اتصل بنا اعلن معنا   ENGLISH

أفضل المؤشرات العالمية للاستثمار في عام 2021

أفضل المؤشرات العالمية للاستثمار في عام 2021

أثرت الأوضاع الصحية، والسياسية التي شهدنها العام الماضي على سوق البورصة بشكل كبير، حيث وجدنا العديد من مؤشرات سوق الأسهم المعروفة عالميًا تتزعزع مكانتها، وتخسر الكثير من القيم السعرية الخاصة بها.

فعليًا على مدار ال12 شهر الماضية شهد العالم الاقتصادي العديد من التقلبات الحادة الناتجة عن الكثير من الأحداث التي شهدها هذا العام، سواء على المستوى الاقتصادي، التجاري، الصحي، وحتى السياسي.

ساهم ذلك بشكل، أو بأخر في تباطؤ النمو الاقتصادي بشكل كبير، وتعرض العديد من دول العالم إلى ركود اقتصادي كبير، ووقوع العديد من الخسائر المالية في مؤشرات البورصة العالمية.

في التقرير التالي سوف نساعدكم في التعرف على ما هي أفضل المؤشرات العالمية التي يمكنكم الاستثمار فيها لهذا العام، والتي يمكنها أن تكون مربحة بالنسبة لكم.

ما هي المؤشرات؟

هي أداة يتم استخدامها لقياس، وتقييم سوق الأسهم للأسهم الرائدة الموجودة في سوق البورصة، حيث أنه من خلال التعرف على ما تقدمه المؤشرات من دلائل، يمكن أن نتعرف على اتجاه الأسهم صعودًا، أو هبوطًا، ومعرفة الطبيعة السعرية للسهم في وقت معين.

أفضل المؤشرات العالمية للاستثمار في عام 2021

هناك مجموعة من المؤشرات التي يمكن أن تقدم لكم استثمار جيد في هذا العام أهمها التالي. 

مؤشر الداكس 30

مؤشر داكس 30 يعتبر المؤشر الرئيسي الخاص ببورصة فرانكفورت الألمانية. يضم المؤشر 30 شركة مدرجة معروفة عالميًا من أهمها شركة BMW (BMW) وشركة Adidas (ADSGN) وشركة Siemens (SIE) وشركة Deutsche Bank (DBK). جميع هذه الشركات تعد من الشركات المشهورة جدًا، والمدرجة في المؤشر.

بدأ طرح مؤشر داكس لأول مرة في البورصة الألمانية في 30 ديسمبر عام 1987م بقيمة أساسية بلغت 1000 نقطة.

ارتفع المؤشر بشكل كبير في فترة النصف الثاني من عام 2019، وقد ظل يشهد ارتفاعًا ملحوظًا في القيم السعرية الخاصة به حتى بداية الشهر الأول من عام 2020.

لكن بسبب فيروس كورونا، وما خلفه من أزمة اقتصادية كبيرة انخفض المؤشر بشكل كبير بسبب مخاوف المتداولين، مؤخرًا شهد ارتفاع في حجم التداولات التي تجري عليه، ومن المتوقع أن يكون من أفضل المؤشرات التي يمكن الاستعانة بها للاستثمار في ربيع هذا العام.

في العام الماضي 2020 تم الإعلان عن الرغبة في توسيع المؤشر ليضم 40 عضو بدلًا من 30 عضو، ومن المتوقع أن يتم هذا التوسع في الأشهر الأخيرة من نهاية عام 2021م

مؤشر الناسداك

عرف هذا المؤشر بداية من عام 1971 وهو يضم العديد من الشركات التي تقدم خدمات ماليه، وتعمل في سوق الأوراق المالية الواقعة في مناطق متفرقة من أوروبا، وشمال أوروبا، ودول القوقاز، والبلطيق

استطاع مؤشر ناسداك أن يسجل مكاسب كبيرة خلال السنوات الماضية، يتكون المؤشر من 100 ورقة مالية تمتاز بالنمو المرتفع، ويرجع السبب في النمو المرتفع لذلك المؤشر هو تداول الأوراق المالية غير الرائدة المتداولة بنشاط في سوق الأوراق المالية في ناسداك. 

شهد هذا المؤشر ارتفاعه بأكثر من 100 في المائة على مدار السنوات الخمسة الماضية، وكانت سنة 2020 مؤشر جيد بالنسبة له، حيث بلغ ذروته عند بلغ أعلى مستوى له على الإطلاق، وهذا عندما وصل سعره إلى 9600 دولار في 10 فبراير عام 2020م 

الجدير بالذكر أن المؤشر شهد العديد من عمليات البيع في الفترة الأخيرة التي بنيت على التقلبات الصحية التي شهدها العالم بسبب جائحة كورونا، ولكن بالرغم من ذلك ما زال يشير للمؤشر بكونه مصنف ضمن أفضل المؤشرات الاستثمارية لهذا العام.

يضم المؤشر شركات عملاقة رائدة في مجال عملها، أهمها شركة أبل، وشركة فيسبوك، وكذلك كل من Amazon (AMZN)، وغيرها من الشركات الأخرى التي شهدت نموًا ملحوظًا بنسبة أكبر من 50% في عام 2019 ومن المتوقع أن تشهد نموًا أكبر في السنوات المقبلة.

مؤشر الداو جونز 

هو مؤشر صناعي يضم بداخله أكبر 30 شركة صناعية موجودة في البورصة الأمريكية. عرف المؤشر في عام 1896، لذا يعد من أقدم المؤشرات المعروفة عالميًا.

يشير وضع مؤشر داو جونز بشكل كبير إلى وضع السوق الاقتصادي الشامل للولايات المتحدة الأمريكية.

شهد المؤشر أكبر خسارة له في فبراير من العام الماضي، وهذا بعد تجاوزه 29500 نقطة لأول مرة في التاريخ.

حاليًا يتم تداول المؤشر حول 25737 نقطة. السبب في ذلك يرجع إلى تباطؤ الأنشطة التجارية في الصين وتراجع أسعار السلع، مما أدى إلى حدوث العديد من عمليات البيع مؤخرًا داخل المؤشر.

على كل حال نقاط تداوله ما زالت جيدة نوعًا ما، ومن المتوقع أن تشهد استقرارًا ملحوظًا بعد هدوء الأوضاع هذا العام.

مؤشر FTSE 100

فوتسي 100 هي من المؤشرات البريطانية المهمة للغاية، فهو معروف بأنه مؤشر الأسهم الممتازة في بريطانيا، يضم هذا المؤشر 100 شركة بريطانية واقعة جميعها في بورصة لندن.

عرف المؤشر في عام 1984، وهذا عندما تم إطلاقه مع بداية 1000 نقطة، وكان أعلى مستوى وصل له في عام 1999 حينما وصلت نقاطه إلى 6950 نقطة.

يشهد المؤشر انخفاضًا، وارتفاعًا بين الحين، والآخر، وقد تعرض منذ بداية هذا العام إلى انخفاض بنسبة 13% في قيمته السعرية خصوصًا بسبب المخاوف المتعلقة بخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي.

على كل حال أعلنت إنجلترا مؤخرًا عن خطط كبيرة تستهدف النظام النقدي من أجل التعامل مع الخسائر المحتملة التي سيتسبب فيها هذا القرار، لذا إن الدعم المالي هذا من البنك المركزي من الممكن أن يرفع معنويات المستثمرين، ويدفعهم للتداول، مما يجعله من أفضل مؤشرات الاستثمار لهذا العام.

كانت هذه أبرز المؤشرات التي يمكنها أن تخبئ لكم استثمار مربح في تداولك لهذا العام، وعلى كل حال يجب أن تفهم أنه من الصعب للغاية التنبؤ بسوف الأسهم في غضون ساعات قليلة، بل والأكثر صعوبة إعطاء تقديرات طويلة المدى.

للتغلب على ذلك يمكنك تنويع محفظتك الاستثمارية في التداول، أو اختيار التداول في عقود الفروقات (CFD) كخيار استثماري آمن.