تواصل مجلة مباشر
TV مباشر
اتصل بنا اعلن معنا   ENGLISH

الصحة المصرية تعلن نتيجة التحقيق في وفيات "الحسينية" و"زفتى"

الصحة المصرية تعلن نتيجة التحقيق في وفيات "الحسينية" و"زفتى"
وزيرة الصحة

القاهرة - مباشر: أكدت هالة زايد، وزيرة الصحة والسكان، توافر مخزون كافٍ من غاز "الأكسجين الطبي" بجميع المستشفيات التي تستقبل مرضى فيروس كورونا المستجد بمحافظات الجمهورية.

وأشارت الوزيرة هالة زايد في بيان اليوم الأحد، إلى أن الدولة لا تألو جهداً في الحفاظ على صحة المواطنين في ظل مواجهة جائحة فيروس كورونا المستجد.

من ناحيته، أوضح خالد مجاهد، مستشار وزيرة الصحة والسكان لشؤون الإعلام والمتحدث الرسمي للوزارة، أن الوزيرة كان وجهت بتشكيل لجنة مركزية فور حدوث واقعة وفاة 4 مرضى بفيروس كورونا المستجد بمستشفى الحسينية المركزي بمحافظة الشرقية للوقوف على الأوضاع بالمستشفى متضمنة موقف الأكسجين الطبي والحالات المتواجدة على أجهزة التنفس الصناعي.

وأضاف مجاهد، أنه تبين أن عدد الأسرّة المشغولة بمستشفى الحسينية ومتصلة بشبكة الأكسجين تضم 11 حالة بالحضانات، وحالتين برعاية قسم الباطنة، و3 حالات بعناية القلب، بالإضافة إلى 7 حالات بالعناية المركزة لمرضى فيروس كورونا و33 حالة بقسم العزل للمصابين بالفيروس، وجميعهم يتم توفير الأكسجين لهم من نفس شبكة الأكسجين بترددات عالية ولم يتأثر أحد منهم، ما يؤكد عدم وجود علاقة بين حالات الوفاة وما يُثار عن حدوث نقص في الأكسجين بالمستشفى.

وأشار مجاهد، إلى أن شبكة الغازات بالمستشفى تعمل بكفاءة عالية، حيث كان الخزان يحتوي أمس على 500 لتر من غاز الأكسجين الطبي، بالإضافة إلى تواجد شبكة غازات احتياطية بالمستشفى متصل بها 24 أسطوانة أكسجين طبي، وتواجد 45 أسطوانة أكسجين كمخزون استراتيجي بالمستشفى، مضيفاً أن جميع أقسام المستشفى تعمل بكامل طاقتها وجميع المرضى يتلقون الرعاية الطبية اللازمة لهم.

وأوضح المتحدث الرسمي، أن الـ4 حالات وفاة التي وقعت أمس بوحدة الرعاية المركزة بمستشفى الحسينية توفوا في فترات زمنية مختلفة، وأغلبهم من كبار السن ويعانون أمراضاً مزمنة ولديهم مضاعفات مرضية نتيجة إصابتهم بفيروس كورونا، ما أدى إلى تدهور حالتهم الصحية ووفاتهم.

وتابع مجاهد، أنه فيما يخص واقعة وفاة مريضين بمستشفى زفتى العام بمحافظة الغربية، فقد كلفت هالة زايد، وزيرة الصحة والسكان، الدكتور مصطفى غنيمة، رئيس قطاع الطب العلاجي بتشكيل لجنة مركزية من الوزارة فور حدوث الواقعة للتحقيق فيها واتخاذ جميع الإجراءات القانونية حيال من يثبت تقصيره.

وأكد المتحدث، أن التحقيقات المبدئية كشفت، أن حالتي الوفاة مصابان بفيروس كورونا وكانت حالتهما حرجة ويعانيان أمراضاً مزمنة وعلى أجهزة تنفس صناعي.

وأضاف مجاهد، أنه وقت حدوث الواقعة كان يتواجد بالمستشفى 4 حالات بأقسام الطوارئ على "ماسك أكسجين" و3 حالات بقسم الحضانات على أجهزة التنفس الصناعي، و3 حالات على جلسات الأكسجين بعناية الأطفال، و27 حالة بالعناية المركزة المتوسطة لمرضى فيروس كورونا المستجد، و4 حالات بقسم الحروق على أجهزة التنفس الصناعي، و7 مرضى بالعناية المركزة العادية على أجهزة التنفس الصناعي.

وأوضح، أن "تانك" الأكسجين في ذلك الوقت كان ممتلئاً بمقدار 5400 لتر، بالإضافة إلى وجود 24 أسطوانة أكسجين ممتلئة بغرفة الغازات الطبية، لافتاً إلى قيام النيابة العامة بالتحقيق في الواقعة للوقوف على الأسباب المؤدية للوفاة.

ترشيحات:

"الضرائب" المصرية تشكل فريق عمل لتقديم الدعم الفني والميداني للممولين

وزير البترول المصري: إقبال متزايد على تحويل السيارات للعمل بالغاز الطبيعي

الطيران المصرية تنهي استعداداتها لاستقبال الفرق المشاركة بكأس العالم لكرة اليد

تجديد تعيين نائبين لرئيس الهيئة العامة للمنطقة الاقتصادية لقناة السويس

الهجرة: مصر لديها خبراء بالمجالات كافة قادرون على تمكينها من تحقيق نهضة صناعية

شمال سيناء: إقامة مجمع للصناعات الحرفية بالعريش بتكلفة 50 مليون جنيه

النواب: تطوير بنود الاتفاقيات البترولية ساهم بقوة في دعم تنافسية مصر