تواصل مجلة مباشر
TV مباشر
اتصل بنا اعلن معنا   ENGLISH

مصر: تنفيذ مشروع "تبطين الترع" بالقرى المستهدفة ضمن مبادرة "حياة كريمة"

مصر: تنفيذ مشروع "تبطين الترع" بالقرى المستهدفة ضمن مبادرة "حياة كريمة"
خلال الاجتماع الأسبوعي لمجلس الوزراء المصري

القاهرة - مباشر: ترأس مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء المصري، اجتماعاً لمتابعة تنفيذ مبادرة الرئيس عبدالفتاح السيسي، "حياة كريمة".

وأكد مصطفى مدبولي، أهمية تنفيذ البنية الأساسية والخدمات المختلفة بالقرى المستهدفة بالمبادرة، وكذلك إقامة مجمع صناعي حرفي في عدد من القرى أو التجمعات القروية، مع ضرورة تنفيذ مشروع تبطين الترع في القرى المستهدفة بالمبادرة، وفقاً لوكالة أنباء الشرق الأوسط، اليوم الأربعاء.

وشارك في الاجتماع محمد عبد العاطي، وزير الموارد المائية والري، وهالة السعيد، وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية، ومحمود شعراوي، وزير التنمية المحلية، وعاصم الجزار، وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، ونيفين القباج، وزيرة التضامن الاجتماعي، ونيفين جامع وزيرة التجارة والصناعة، ومسئولي الجهات المعنية.

وكلّف مصطفى مدبولي، الوزارات والجهات المعنية بضرورة بدء الاستعدادات اللازمة لإطلاق المرحلة الثانية من مبادرة "حياة كريمة"، تنفيذاً لتكليفات الرئيس السيسي.

وشدد، على ضرورة مشاركة مؤسسة "حياة كريمة" بما تضمه من مجموعة الشباب، الذين لهم تواجد ملموس على أرض الواقع؛ من أجل التعاون مع الحكومة في تنفيذ المستهدفات في هذه المشروعات المهمة التي يتبناها رئيس الجمهورية.

وكشف رئيس الوزراء، عن جاهزية التمويل اللازم للمشروعات التي سيتم تنفيذها لتطوير قرى الريف، والتي ستسهم في توفير العديد من فرص العمل لأهالي هذه القرى.

وقال نادر سعد المتحدث الرسمي باسم رئاسة مجلس الوزراء، إن الاجتماع تطرق إلى جهود الحكومة الحالية لتنمية القرى، والتي تضمنت الجهود المبذولة ضمن مبادرة "حياة كريمة"، وبرنامج تطوير القرى الذي استهدف 208 قرى بدءاً من العام المالي 2015-2016 حتى العام المالي 2020-2019.

واستعرض الاجتماع، مشروعات الوزارات القطاعية التي تستهدف القرى مثل مشروعات الصرف الصحي ، والمدارس، ومياه الشرب، والوحدات الصحية، إلى جانب برامج التنمية المحلية المُنفذة من خلال دواوين عموم المحافظات، فضلا عن تدخلات برنامج التنمية المحلية بصعيد مصر في المناطق الريفية بسوهاج وقنا وامتداداته المتوقعة في أسيوط والمنيا.

كما شهد الاجتماع أيضاً عرض المنظومة الإلكترونية لمتابعة المبادرة الرئاسية لتحسين جودة الحياة في التجمعات الريفية "حياة كريمة"، والتي تهدف إلى تقييم أداء الجهود المبذولة لتطوير القرى الأكثر احتياجا، على أساس علمي منظم، يقيس مدى التحسن في مؤشر جودة الحياة.

وذلك وفقا لمجموعة من المعايير التي تعكس مدى توافر الخدمات الصحية والتعليمية والرياضية، إلي جانب الخدمات المقدمة في مجالي مياه الشرب والصرف الصحي والإسكان.

ترشيحات

488 مليون دولار إيرادات قناة السويس خلال نوفمبر 2020

الوزراء المصري يوافق على 8 قرارات هامة.. أبرزها اعتماد 10 مليارات للقطار الكهربي

الوزراء المصري ينفي حرمان غير المتزوجة والمطلقة من معاش والدها بالقانون الجديد

النيابة المصرية توضح مستجدات قضية مقتل الطالب الإيطالي "ريجيني"