تواصل مجلة مباشر
TV مباشر
اتصل بنا اعلن معنا   ENGLISH

ولي العهد السعودي: دول "العشرين" بادرت بإجراءات غير مسبوقة للتعامل مع الجائحة

ولي العهد السعودي: دول "العشرين" بادرت بإجراءات غير مسبوقة للتعامل مع الجائحة
الأمير محمد بن سلمان ولي العهد السعودي

الرياض - مباشر: ألقى الأمير محمد بن سلمان ولي العهد السعودي، الكلمة الختامية لقمة مجموعة العشرين نيابة عن خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود.

وقال ولي العهد السعودي: "باسم خادم الحرمين الشريفين رئيس قمة مجموعة العشرين لهذا العام، أعبر عن الشكر الجزيل لأصحاب الجلالة والفخامة والسمو والدولة قادة دول المجموعة ولكل من شارك وساهم في اجتماعاتنا".

وأضاف الأمير محمد بن سلمان، أن مجموعة العشرين، "تشكل منذ تأسيسها، رابطاً جوهرياً بين دولنا، حيث أكدت أهمية دورها طوال هذه السنوات في التعامل مع القضايا الاقتصادية والمالية والاجتماعية والبيئية".

وتابع ولي العهد السعودي: "في ظل تفشي فيروس كورونا وتبعاته المؤثرة صحياً واقتصادياً واجتماعياً، كان تعاوننا أكثر أهمية من أي وقت مضى، وتعاملنا معاً مع هذا التحدي بجدية تستوجبها مسؤولية صون حياة الإنسان وحماية سبل العيش وتقليل الأضرار الناتجة عن هذه الجائحة".

وأشار الأمير محمد بن سلمان، إلى أن "هذه الجائحة لم تعترف بالحدود، فقد وصلت إلى جميع الدول وأثرت بشكل مباشر وغير مباشر على كل إنسان يعيش في هذا الكوكب الأمر الذي استوجب تفعيلاً للدور المحوري الذي تلعبه مجموعة العشرين".

 وأضاف ولي العهد السعودي: أن دول المجموعة بادرت باتخاذ إجراءات غير مسبوقة وتدابير مُنَسقة للتعامل مع الجائحة وتبعاتها.

وأستطرد ولي العهد السعودي قائلا: نقف اليوم في نهاية عامٍ استثنائي حظينا فيه بشرف ومسؤولية رئاسة المجموعة هذا العام الذي وضعنا منذ بدايته هدفاً واحداً هو "اغتنام فرص القرن الحادي والعشرين للجميع" متضمناً محاور تشمل تمكين الإنسان، وحماية كوكب الأرض، وتشكيل آفاق جديدة".

وأضاف الأمير محمد بن سلمان: تبنت المجموعة هذا العام أولويات عملنا معاً لتنفيذها وعلى رأسها معالجة الآثار الصحية والاقتصادية والاجتماعية التي خلفتها الجائحة، واتخاذ كل ما يلزم لحماية الأرواح وسبل العيش ومساندة الفئات الأكثر احتياجاً".