تواصل مجلة مباشر
TV مباشر
اتصل بنا اعلن معنا   ENGLISH

الموارد البشرية: رفع الحد الأدنى لأجور السعوديين في نطاقات لـ4 آلاف ريال

الموارد البشرية: رفع الحد الأدنى لأجور السعوديين في نطاقات لـ4 آلاف ريال
وزير الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية السعودي أحمد بن سليمان الراجحي - أرشيفية

الرياض - مباشر: أصدر وزير الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية السعودي أحمد بن سليمان الراجحي، قراراً وزارياً برفع الحد الأدنى لاحتساب أجور السعوديين في (نطاقات) من 3 آلاف ريال إلى 4 آلاف ريال.

ووفقاً لبيان صادر عن الوزارة اليوم الأربعاء؛ يشترط لاحتساب العامل السعودي في نسبة التوطين المحتسبة في برنامج "نطاقات" بواقع عامل واحد ألا يقل أجره الشهري عن 4 آلاف ريال).

كما يحسب العامل السعودي الذي يساوي أجره الشهري 3 آلاف ريال بواقع نصف فقط في نسبة التوطين المحتسبة في برنامج "نطاقات".

ولا يحسب العامل السعودي الذي يقل أجره الشهري عن 3 آلاف ريال في نسبة التوطين المحتسبة في برنامج "نطاقات".

ويحسب العامل السعودي الذي يكون أجره الشهري أكثر من 3 آلاف ريال وأقل من 4 آلاف ريال بواقع نصف فقط في نسبة التوطين المحتسبة في برنامج "نطاقات".

كما يتم احتساب العاملين بدوام جزئي في نسبة التوطين المحتسبة في برنامج "نطاقات" بنصف عامل سعودي لمصلحة الكيان الذي يعمل لديه، شريطة تسديد اشتراكات التأمينات الاجتماعية وبحد أدنى للأجر الشهري قدره 3 آلاف ريال، وألا يحسب في نسبة التوطين لدى أكثر من كيانين.

وبحسب البيان يتم احتساب العاملين بنظام العمل المرن في نسبة التوطين المحتسبة في برنامج "نطاقات" بثلث عامل سعودي لمصلحة الكيان الذي يعمل لديه، بشرط إكمال ما مجموعه (168) ساعة عمل، وتسديد اشتراكات التأمينات الاجتماعية.. مع مراعاة القرارات الوزارية الخاصة بالعمل المرن.

ويشمل القرار الطلاب السعوديين المقيمين في المملكة الذين يعملون بصفة منتظمة بدوام جزئي، العاملين بدوام جزئي بشكل مستديم، العاملين بنظام العمل المرن.

يُذكر أن برنامج نطاقات هو مبادرة من وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية (وزارة العمل سابقاً) السعودية؛ لتقييم المنشآت العاملة في السوق السعودي حسب عدد المواطنين السعوديين العاملين فيها.

ويحفز "نطاقات" المنشآت على توطين الوظائف؛ إذ تعتمد فكرته الأساسية على تصنيف المنشآت إلى 4 درجات حسب تفاوتها في مقدار توطينها للوظائف.

وينقسم برنامج "نطاقات" إلى نوعين، كمي ونوعي، الأول يهدف لزيادة العامل الكمي في السوق من خلال تعديل جدول النسب بما يتناسب مع وضع السوق، بحيث يعامل كل نشاط اقتصادي وكل حجم بشكل مستقل.

وبدأ تطبيق الحوافز للمنشآت ذات نسبة العمالة الوطنية الأعلى في 26 نوفمبر/ تشرين الثاني 2014.

ترشيحات:

إنفوجرافيك.. 65.6 مليار ريال أرباح 172 شركة سعودية بالربع الثالث لعام 2020

الشورى السعودي يطالب بإنشاء مطار إقليمي للمحافظات الشمالية