تواصل مجلة مباشر
TV مباشر
اتصل بنا اعلن معنا   ENGLISH

تحليل.. تعديلات "التجاري الدولي" كبوة سريعة لتحقيق مكاسب على المدى الطويل

تحليل.. تعديلات "التجاري الدولي" كبوة سريعة لتحقيق مكاسب على المدى الطويل
البنك التجاري الدولي - مصر

خاص - مباشر: شهد القطاع المصرفي عامة والبورصة المصرية خاصة خلال الأيام القليلة الماضية حالة من التساؤل والقلق حول ما حدث من تطورات وتعديلات في مجلس إدارة البنك التجاري الدولي صاحب أكبر وزن نسبي في البورصة.

وكانت البورصة المصرية قررت الخميس إيقاف التداول على أسهم البنك التجاري الدولي - مصر، بطلب من الهيئة العامة للرقابة المالية.

و أعلن البنك التجاري الدولي - مصر، الجمعة الماضية قرار مجلس الإدارة بالإجماع بتعيين شريف سمير سامي، الرئيس الحالي لجنة الحوكمة والترشيحات، رئيساً غير تنفيذي لمجلس إدارة البنك التجاري الدولي – مصر، وذلك بعد الحصول على موافقة البنك المركزي المصري، بحسب بيان التجاري الدولي.

وجاء قرار مجلس الإدارة بعد استقالة هشام عز العرب من رئاسة المجلس الذي كان يشغل أيضا منصب العضو المنتدب للبنك اعتباراً من تاريخ 22 أكتوبر على إثر قرار بتنحيته من قبل البنك المركزي إعمالاً للبند (ط) من المادة (144) من قانون البنك المركزي المصري والجهاز المصرفي والصادر بالقانون رقم 194 لسنة 2020.

وقال شهاب محمد المحلل المالي لدى بنك الاستثمار برايم إن ما حدث للتجاري الدولي بمثابة كبوة سريعة لتحقيق مكاسب على المدى الطويل.

وأشار المحلل المالي لـ"مباشر" إلى أنه تم الحفاظ على التصنيف بزيادة الوزن النسبي مع خفض السعر المستهدف على خلفية احتمالية زيادة المخصصات.

ونوه المحلل إلى أن ما أعلن من تفاصيل حتى الآن وحتى يتم الكشف عن مزيد من الفاصيل يلاحظ أن قانون البنك يمنح البنك المركزي المصرية عدة صلاحيات مثل تنحية عضو أو أكثر من أعضاء مجلس الإدارة وإلزام البنك بزيادة ودائعه لدى المركزي بما يتجاوز النسبة الحالية البالغة 14%، أو فرض غرامات مالية .

وتابع: ومع ذلك حتى يتم معرفة التأثير المالي إن وجد والإعلان عنه لايزال هناك خطر من تعرض البنك التجاري الدولي لعقوبات أخرى اعتماداً على نتائج تحقيقات المركزي المصري.

ولفت إلى أنه من المتوقع إتاحة تلك التحقيقات في وقت لاحق من الأسبوع الحالي، مشيراً إلى أنه إذا طلب من التجاري زيادة ودائع بدون فوائد لدى المركزي فإنه من المتوقع استخدام أقل للأموال مما قد يضعف الربحية على المدى القريب.

ونوه شهاب إلى أنه تم الاحتفاظ بتصنيف البنك ولكن تم خفض السعر المستهدف خلال 12 شهراً بشكل طفيف.

وذكر أن "برايم" لم تغيير النظرة طويلة الأجل بالنسبة لسهم التجاري الدولي، مضيفاً انه تم تخفض تقديرات الربحية لعام 2020 بنسبة المخصصات البالغة 4.8 مليار جنيه مقابل 2.7 مليار جنيه سابقاً.

وحول التأثير على القيمة العادلة، أوضح أن التاثير ضئيلاً وتم خفض السعر المستهدف من 85 جنيه إلى 83 جنيه على مضاعف قيمة دفترية متوقعة عند 2.1 مرة.

وفي مطلع الشهر الجاري،  أكدت وكالة "كابيتال إنتليجنس" للتصنيف الائتماني، تقييم الأصول طويلة الأجل بالعملات الأجنبية للبنك التجاري الدولي، المدرج ببورصة مصر، عند درجة "+B"، مع نظرة مستقبلية مستقرة.

وحقق البنك أرباحاً بلغت 4.997 مليار جنيه خلال الستة أشهر الأولى من العام الجاري، مقابل أرباح بلغت 5.35 مليار جنيه في الفترة المقارنة من العام الماضي، مع الأخذ في الاعتبار حقوق الأقلية.

وخلال النصف الأول من العام الجاري، ارتفع صافي الدخل من العائد إلى 12.47 مليار جنيه، مقابل 10 مليارات جنيه في النصف الأول من العام الماضي.

ترشيحات:

بعد تصريحات ترامب عن سد النهضة.. وزير الري المصري: إثيوبيا أفشلت اتفاق واشنطن

مصر تجدَّد دعمها لاستراتيجية الأمم المتحدة العالمية لمكافحة الإرهاب