تواصل مجلة مباشر
TV مباشر
اتصل بنا اعلن معنا   ENGLISH

عمومية "أرابتك" تناقش استمرار الشركة أو حلها 24 سبتمبر

عمومية "أرابتك" تناقش استمرار الشركة أو حلها 24 سبتمبر
أحد مشاريع شركة أرابتك

دبي - مباشر: تقرر انعقاد الجمعية العمومية لشركة أرابتك القابضة، المدرجة بسوق دبي المالي، خلال اجتماعها يوم 24 سبتمبر الجاري، لمناقشة كافة الخيارات المتاحة للشركة، سواء بالاستمرار أو الحل أو خلافه في ظل الوضع المالي الحالي، وبما تقتضيه أحكام قانون الشركات التجارية وتعديلاته والقوانين والقرارات والأنظمة المعمول بها بالدولة.

وأوضحت الشركة في بيان لسوق دبي المالي، أن الجمعية العمومية ستفوض مجلس الإدارة بتنفيذ الخيار الذي يتم إقراره في الاجتماع، والتقدم للجهات المختصة بالطلبات التي تستدعيها القوانين النافذة في الدولة.

وأضافت أن الجمعية العمومية ستناقش خلال اجتماعها كذلك تقرير مجلس الادارة عن وضعها المالي والالتزامات المستحقة عليها، وستناقش الجمعية عملية التعيين المنفذة من قبل مجلس الإدارة لوليد المهيري في منصب عضو مجلس إدارة غير تنفيذي.

وكانت شركة أرابتك القابضة تكبدت في النصف الأول من عام 2020، خسائر قيمتها 794 مليون درهم إماراتي ناجمة عن أعمال الإنشاء (أرابتك للإنشاء)، مقابل أرباح بلغت 58 مليون درهم في النصف المقارن من 2019، استناداً إلى نتائج أعمال الشركة الأخيرة على موقع سوق دبي المالي.

وقالت الشركة في بيان لسوق دبي المالي في 16 أغسطس/آب الماضي، إن مقدار الخسائر المتراكمة لديها يبلغ 1458.26 مليون درهم، تشكل 97.22 بالمائة من رأسمالها البالغ 1500 مليون درهم.

ومن المقرر أن تعقد شركة أرابتك القابضة اجتماع الجمعية العمومية للتصويت على حل الشركة أو اعتماد خطة إعادة هيكلة مناسبة في غضون شهر واحد من الإعلان عن النتائج النصف السنوية.

وأوضحت الشركة أن الأسباب الرئيسية التي أدت إلى بلوغ هذه الخسائر المتراكمة هي محدودية السيولة في قطاع العقارات والإنشاءات، الأمر الذي أدى لحالات تأخير في عديد من المشاريع، وبالتالي تكبد تكاليف إضافية متصلة بالتأخير.

وأشارت إلى أن ذلك لتباطؤ القطاعات العقارية، ما أدى لمحدودية الفوز بمشاريع جديدة في عام 2020، وحالات تأخير في التسويات واسترداد المستحقات والمطالبات، ما أدى لانخفاض التدفقات النقدية وإلى رصد مخصصات إضافية.

وأضافت أن حالات التأخير الكبيرة والزيادة في التكلفة المتوقعة لبعض المشاريع الرئيسية أدى لتكبد خسائر إضافية في النصف الأول من عام 2020.

وفي تعليق لوضاح الطه الخبير بأسواق المال، عضو المجلس الاستشاري الوطني في معهد تشارترد للأوراق المالية والاستثمار لـ"مباشر"، أكد فيه أن وضع الشركة يتطلب ضخ سيولة كبيرة، خصوصاً أنها لم تكن المرة الأولى التي ضخت فيها سيولة ورفعت رأسمالها بعد أن تآكل بالكامل في المرة الماضية عام 2016 وصولاً لمبلغ 4.6 مليار درهم قبل أن تعيد هيكلتها في عام 2017 وأعادت أعمالها في عام 2018.

وبالفعل عادت الشركة إلى تحقيق ربحية في عام 2018 بقيمة 256.29 مليون درهم، لكنها تكبدت خسائر بقيمة 774.49 مليون درهم في عام 2019، وفقاً للقوائم المالية للشركة.

وأضاف وضاح الطه أن رأس المال يصل اليوم في عام 2020 إلى مبلغ 1.5 مليار درهم، إذ يعني ذلك أن رأس المال تآكل بالكامل أيضاً بسبب الخسائر المتراكمة على الشركة بنحو تجاوز 97 بالمائة، إذ وصلت خسائرها المتراكمة إلى 1.45 مليار درهم.

ترشيحات:

كيف تفاعل سهم "أرابتك" في أغسطس مع الخسائر المتراكمة؟

سهم أرابتك القابضة يتراجع لأدنى مستوياته في شهرين

تحليل: هل تلجأ "أرابتك القابضة" إلى التصفية بعد خسارة أغلب رأسمالها؟