تواصل مجلة مباشر
TV مباشر
اتصل بنا اعلن معنا   ENGLISH

الأسواق العالمية تشهد 6 أحداث اقتصادية هذا الأسبوع

الأسواق العالمية تشهد 6 أحداث اقتصادية هذا الأسبوع

مباشر - سالي إسماعيل: شهدت الأسواق العالمية تقلبات قوية في معنويات المستثمرين وسط شكوك حول حزمة التحفيز الأمريكية وترقب تداعيات وباء "كوفيد-19".

لكن على النقيض، تتجه الأنظار في الأسبوع الجاري إلى البنوك المركزية العالمية، بالإضافة إلى اجتماع منظمة أوبك وبيانات اقتصادية أخرى.

محضر الفيدرالي

يفصح بنك الاحتياطي الفيدرالي عن محضر اجتماع السياسة النقدية الأخير يوم الأربعاء المقبل.

وكان المركزي الأمريكي ثبت معدل الفائدة الرئيسي في البلاد عند نطاق يتراوح بين صفر إلى 0.25 بالمائة مع تأكيد رئيس البنك جيروم باول على اتخاذ كافة الخطوات اللازمة لدعم اقتصاد الولايات المتحدة.

اجتماع أوبك

تعقد منظمة الدول المصدرة للنفط أوبك واللجنة الوزارية المشتركة اجتماعها الشهري يوم الأربعاء المقبل، لمناقشة مجموعة من القضايا من بينها التوافق حول كمية النفط التي سيقومون بإنتاجها.

ومن المقرر أن يشارك في الاجتماع الـ13 دولة عضواً في المنظمة و11 دولة أخرى من الدول الغنية بالنفط.

المركزي الأوروبي

يقدم البنك المركزي الأوروبي محضر اجتماع السياسة النقدية الأخير يوم الخميس القادم.

وكان البنك المركزي فضل اللجوء إلى سياسة "الانتظار والترقب"، حيث لم يتخذ قرارات جديدة في اجتماعه الأخير، سواء على صعيد معدلات الفائدة أو برامج التيسير الكمي.

طلبات إعانة البطالة

تعلن وزارة العمل الأمريكية بيانات إعانات البطالة في الولايات المتحدة خلال الأسبوع الماضي يوم الخميس.

وكانت إعانات البطالة الأمريكية تراجعت دون مليون طلب في الأسبوع المنتهي في 8 أغسطس/آب لأول مرة منذ منتصف مارس/ىذار الماضي.

الفائدة في تركيا

يعلن البنك المركزي في تركيا قراره بشأن السياسة النقدية يوم الخميس المقبل وسط توقعات بالإبقاء على معدل الفائدة الرئيسي في البلاد عند مستواه الحالي البالغ 8.25 بالمائة.

وكانت الليرة التركية تهاوت إلى مستوى قياسي جديد في الأسبوع الماضي مع فشل الجهود الحكومية في دعم العملة المحلية، قبل أن تتراجع قليلاً عن هذا المستوى في وقت لاحق.

بيانات النشاط الاقتصادي

يشهد يوم الجمعة إعلان بيانات النشاط الصناعي والنشاط الخدمي، وهو ما يعني صورة عامة عن النشاط الاقتصادي، لعدد من الدول في الشهر الجاري بالتقديرات الأولية.

ومن المتوقع أن يشهد مؤشر مديري المشتريات في كلا القطاعين الصناعي والخدمي توسعاً في النشاط في كل من منطقة اليورو وألمانيا وفرنسا والمملكة المتحدة والولايات المتحدة.