تواصل مجلة مباشر
TV مباشر
اتصل بنا اعلن معنا   ENGLISH

"لم تصل وسعرها مرتفع".. الارتباك يواجه كمامات التموين المصرية في أول يوم لطرحها

"لم تصل وسعرها مرتفع".. الارتباك يواجه كمامات التموين المصرية في أول يوم لطرحها
كمامات وزارة التموين

مباشر- محمد موافي: شهد اليوم الأول من طرح الكمامات على البطاقات التموينية حالة من الارتباك الشديد، وسط تصريحات متناقضة بين مسؤولي الوزارة وبقالي التموين.

فقد أكد بقالو التموين خلال حديثهم مع "مباشر"، عدم وصول الكمامات ضمن مقررات شهر يوليو الجاري، على رغم من إعلان وزارة التموين المصرية بدء طرح الكمامات لمستحقي الدعم بالمنافذ وفي المجمعات الاستهلاكية بسعر 8.5 جنيه.

واعترض عدد من البقالين على أسعار الكمامات المعلنة من قبل وزارة التموين، مؤكدين أن أسعارها لا تتناسب مع فئة مستحقي الدعم خاصة في ظل وجود كمامات مناظرة لنفس جودتها بأسعار تتراوح بين 5 إلى 7 جنيهات.

وقالوا: "التموين وزارة خدمية غير هادفة للربح فلا داعي للتربح من ذلك وعرضها بسعر أعلى من السوق"، على حد تعبيرهم.

الغرف التجارية: لم تصل الكمامات للبقالين

وقالت فاطمة عبدالمقصود عضو شعبة المواد الغذائية بغرفة القاهرة التجارية، إن الكمامات لم تصل حالياً إلى جميع منافذ بقالي التموين المقدر عددهم بأكثر من 33 ألف تاجر موزع على مستوى محافظات الجمهورية .

وأوضحت عضو شعبة المواد الغذائية بغرفة القاهرة التجارية، أن مخازن شركات الجملة لم توزع الكمامات على البقالين حتى الآن، رغم بدء عمليات صرف السلع التموينية لشهر يوليو اعتباراً من اليوم .

وطالبت وزارة التموين بسرعة صرف الكمامات لبقالي التموين لأنهم الأكثر انتشاراً في المحافظات والنجوع، من أجل تحقيق خطة الدولة المصرية للتعايش مع فيروس كورونا .

ونفت عبدالمقصود، وجود عجز في السلع التموينية المدعمة لدى البقالين، مؤكدة أن عملية الصرف تتم بانتظام مع تطبيق البقالين كافة الإجراءات الاحترازية لمنع تفشي فيروس كورونا.

مخاوف البقالين

من جهتها، قالت سميرة مصطفى عضو شعبة المواد الغذائية بالإسكندرية، إن هناك تخوفاً من جانب البقالين في الفترة الحالية من استلام كمامات وزارة التموين خاصة في ظل الأسعار المعلن عنها التي حددتها الوزارة بـ8.5 جنيه.

وأوضحت عضو شعبة المواد الغذائية بالإسكندرية، في اتصال هاتفي مع "مباشر"، أن هناك أسعاراً مناظرة لنفس الكمامة المطروحة من جانب وزارة التموين في السوق المحلي وهي معالجة أيضاً ضد البكتريا، وتتراوح أسعارها بين 5 إلى 7 جنيهات، فبالتالي على الوزارة خفض السعر لتتماشى مع مستحقي الدعم.

ويصل عدد المستحقين للدعم المسجلين على قاعدة البيانات إلى نحو 64 مليون مواطن بعد تنفية البيانات على مدار عامين ماضيين وحذف غير المستحقين والمكررين خطأ.

خبير يرفض الأسعار المعلنة

من جانبه، أشاد نادر نور الدين، مستشار وزير التموين الأسبق، بفكرة طرح الكمامات على بطاقات التموين في الفترة الحالية منعاً لاستغلال التجار، خاصة وأن التموين تضم أكبر قاعدة لبيانات مستحقي الدعم في ظل عمليات التنقية التي تمت مؤخراً.

وأوضح مستشار وزير التموين الأسبق، في اتصال هاتفي مع "مباشر"، أن السعر المطروح به الكمامة يجب أن يتم خفضه ليتم بيعه لمستحقي الدعم بسعر التكلفة، وألا يكون هادفاً للربح باعتبار أن الوزارة خدمية وتخدم أكثر من 64 مليون موطن مصنف كمستحق للدعم في ظل آليات فلترة المستحقين على مدار الفترة الماضية.

وكانت وزارة التموين المصرية، قد شرعت خلال العاملين الماضين على فترة واستبعاد غير المستحقين للدعم التموين ضمن آليات تم تحديدها على أساس امتلاك السيارات وعمليات التكرار على قاعدة البيانات والمرتبات والضرائب واستهلاك الكهرباء وفاتورة المحمول تمت على مدار 4 مراحل.

وطالب نادر نور الدين، الوزارة بضرورة خفض سعر الكمامة على بطاقات التموين باعتبار الفئة الموجودة حالياً على قاعدة البيانات مستحقة للدعم المقدم من الدولة المصرية، "على حد وصفه".

وتمنى نجاح منظومة توزيع الكمامات على بطاقات التموين خلال الفترة الحالية لمنع استغلال التجار لخطة الدولة المصرية للتعايش مع فيروس كورونا في رفع أسعارها الكمامات القماشية كما حدث مع الكمامات الطبية التي وصل سعرها إلى 250 جنيهاً للعبوة الواحدة من 15 جنيهاً قبل جائحة فيروس كورونا.

القابضة الغذائية تؤكد الطرح

وقال أحمد الزايد عضو مجلس إدارة الشركة المصرية لتجارة الجملة التابعة للقابضة الغذائية، إن الكمات تم طرحها اليوم في كافة المنافذ التابعة للشركة، وفي فروع المجمعات الاستهلاكية، بحد أقصى للفرد كمامتين في الشهر.

وأوضح عضو مجلس إدارة الشركة، في اتصال هاتفي مع "مباشر"، اليوم الأربعاء، أن سعر الكمامة يصل حالياً إلى 8.5 جنيه للمستهلك، موضحاً أن الكمامة الواحد تستخدم لأكثر من 50 مرة.

وأشار الزايد إلى أن الكمامة تم صنعها بواسطة الإنتاج الحربي المصري، موضحاً أن الهدف من ذلك هو منع تفشي فيروس كورونا، وتوفير الحماية لمستحقي الدعم.

ولفت إلى أن الكمامة مدون عليها مجموعة من الإرشادات العامة لكيفية الاستخدام، ومنها أن يبدأ استخدمها للمرة الأولى بعد غسلها ويتم غسلها بطريقة منفردة تحت درجة حرارة 60 درجة مئوية، ثم تعريضها لأشعة الشمس حتى تجف ويمنع لمس الطبقة الخارجية لها.

وكانت وزارة التموين أعلنت عن مواصفات الكمامات القماشية الواقية المطروحة على بطاقة التموين بسعر 8.5 جنيه للمستهلك النهائي، حيث أن الكمامات المطروحة تسمح بسهولة التنفس، طارده للسوائل والرذاذ، ومعالج من الخارج لقتل البكتريا والميكروبات، ولا تسبب حساسية للبشرة، وقابلة لإعادة الاستخدام حتى ٥٠ غسلة.

الوزارة تحدد 8.5 جنيه للكمامة

بدوره، أعلن أحمد كمال المتحدث باسم وزارة التموين المصرية، أنه تم توريد 250 ألف كمامة على البطاقات التموينية بسعر 8،5 جنيه، وبنهاية شهر يوليو يكون عدد الكمامات القماشية التي تم توريدها وصل إلى 19 مليون كمامة.

وأضاف في مداخلة تليفزيونية، أنه تم تحديد 2 كمامة على كل بطاقة تموينية وفقاً لعدد الكمامات المتاحة حاليا، بهدف العدالة وتوزيع أكبر عدد على الأسر أصحاب بطاقات التموين.

وأوضح أن الوزارة تعمل على طرح كمامات قماشية خلال الفترة المقبلة بسعر 6 جنيهات، مشيراً إلى أن الكمامة القماشية سيتم طرحها بسعر التكلفة.

ترشيحات:

9.4 مليار جنيه مبيعات الأجانب في بورصة مصر خلال 6 أشهر

بورصة مصر تعزز أداءها خلال يونيو بمكاسب تتجاوز 41 مليار جنيه..والسبعيني يقفز 25%

تبدأ خلال ساعات.. خريطة استئناف رحلات الطيران في الدول العربية وشروط الدخول