تواصل مجلة مباشر
TV مباشر
اتصل بنا اعلن معنا   ENGLISH

الاندماج المرتقب وعودة النشاط يرتفعان ببورصة قطر

الاندماج المرتقب وعودة النشاط يرتفعان ببورصة قطر
شاشة تداول ببورصة قطر

الدوحة – مباشر: بعد 5 تراجعات متتالية ارتفعت بورصة قطر في ختام تعاملات اليوم الأربعاء، مع آمال عودة النشاط في قطر، وإعلان نية مصرف الريان، وبنك الخليج التجاري في الاندماج.

وسجل المؤشر العام نمواً نسبته 0.99% صاعداً إلى النقطة 9087.76، رابحاً 89.20 نقطة عن مستويات أمس الثلاثاء.

وتراجعت التداولات، إذ سجلت السيولة 629.94 مليون ريال، مقابل 681.03 مليون ريال بالأمس، وبلغت الكميات 420.93 مليون سهم، علماً بأنها كانت تبلغ 502.72 مليون سهم في الجلسة السابقة.

وتلقت بورصة قطر اليوم دعماً جراء تدشين المرحلة الثانية من خطة الرفع التدريجي للقيود المفروضة للحد من فيروس كورونا، مما يدعم آمالالتعافي وعودة النشاط بالاقتصاد.

وأعلن مصرف الريان وبنك الخليجي بالأمس دخولهما في مفاوضات أولية بشأن اندماج محتمل لإنشاء مؤسسة مالية أكبر وأقوى مع وضع مالي متين، وسيولة أكبر لدعم النمو الاقتصادي في قطر، وتمويل مبادرات التنمية بما يتماشى مع رؤية قطر 2030.

وحسب البيان فإن الاندماج المحتمل سيؤدي لإنشاء واحد من أكبر البنوك المتوافقة مع الشريعة الإسلامية في دولة قطر والشرق الأوسط وبإجمالي موجودات تزيد عن 164 مليار ريال قطري (45 مليار دولار أمريكي)، وبمجموع حقوق ملكية تزيد عن 19 مليار ريال قطري (5.2 مليار دولار).

وبالعودة إلى التداولات فقد دعم المؤشر العام صعود 5 قطاعات تقدمها البنوك والخدمات المالية، وتبعها الاتصالات، ثم النقل، والبضائع، والصناعة، بينما تراجع العقارات، والتأمين.

وصعد البنوك والخدمات المالية 1.55%، لصعود عدة أسهم بالقطاع على رأسها الخليجي بـ9.96% ونمو الربان 4.97%، بعد إعلان نية الاندماج.

وفي المقابل تراجع العقارات 0.86%، لهبوط أسهم القطاع الأربعة تقدمها مزايا الأكثر انخفاضاً بـ5.52%.

وبشأن أنشط التداولات، تصدر إزدان المنخفض 0.18% الكميات بـ84.71 مليون سهم، فيما جاء الريءان على رأس السيولة بـ136.37 مليون ريال.

ترشيحات..

اليوم.. قطر تبدأ المرحلة الثانية من عودة النشاط

قطر تعلن أسعار الوقود لشهر يوليو 2020

سعر المنتج الصناعي بقطر يهبط 46% خلال مايو

قطر للبترول تعلن بدء العمل بتقييم القيمة المحلية الشهر المقبل

"فيتش" تتوقع انكمالش اقتصاد قطر 3.8% رغم تأكيد التصنيف السيادي