تواصل مجلة مباشر
TV مباشر
اتصل بنا اعلن معنا   ENGLISH

اتجاه متزايد من البنوك المركزية العالمية لشراء الذهب

اتجاه متزايد من البنوك المركزية العالمية لشراء الذهب

مباشر - سالي إسماعيل: يُتوقع أن تشهد مشتريات البنوك المركزية حول العالم من الذهب زيادة كبيرة في غضون عام، وهي الموجة المثارة في الآونة الأخيرة لتنويع أدوات التحوط.

ويظهر مسح أجراه مجلس الذهب العالمي بالتعاون مع شركة الأبحاث "يوجوف" عن عام 2020، وصدرت نتائجه أمس الجمعة، أن 20 بالمائة من البنوك المركزية تعتزم زيادة احتياطياتها من الذهب على مدى الإثنى عشرة شهراً المقبلة مقارنة مع 8 بالمائة فقط أبدوا هذه الرغبة في مسح عام 2019.

وتعتبر هذه الزيادة ملحوظة بشكل خاص، حيث إن مشتريات البنوك المركزية قد وصلت إلى مستويات قياسية في السنوات الأخيرة، بإضافة 650 طناً من المعدن الأصفر في عام 2019 وحده.

وتتركز الزيادة في احتياطيات البنوك المركزية من جانب البنوك المركزية في الأسواق الناشئة والدول النامية، حيث يقول 23 بالمائة من المستطلع أرائهم أنهم يعتزمون زيادة مشتريات الذهب بأكثر من ضعف النسبة المسجلة في العام الماضي.

ووفقاً للمسح، يتوقع 57 بالمائة من المؤسسات المستطلع أرائها عدم حدوث تغييرات في احتياطيات الذهب لديهم، وهي نسبة أقل بشكل ملحوظ عن 74 بالمائة المسجلة في العام الماضي.

توقعات البنوك المركزية لاحتياطاتها من الذهب في غضون عام - (المصدر: مجلس الذهب وشركة يوجوف)

ويقول 88 بالمائة من البنوك المستجيبة لاستطلاع الرأي إن معدلات الفائدة السالبة تعد بمثابة عامل ذات الصلة بقرارتهم المتعلقة بإدارة الاحتياطي.

ومن المرجح أن تظل معدلات الفائدة بالقرب من الصفر في المستقبل المنظور، في سياق استمرار السياسات النقدية التوسعية بسبب تفشي وباء "كوفيد-19" والذي تزامن مع وقت إجراء المسح.

ويرى 79 بالمائة من الخاضعين للمسح أن أداء الذهب في أوقات الأزمة يعتبر عاملاً هاماً لحيازة المعدن الأصفر، وهو أعلى من 59 بالمائة في مسح عام 2019.

في حين يعتبر 74 بالمائة من المشاركين في المسح أن افتقار الذهب لخطر التعثر عن السداد يُشكل سبباً هاماً وراء الاحتفاظ بالمعدن النفيس، بعد أن كان 59 بالمائة في مسح العام الماضي.

ومن المرجح أن هذه التحولات تشير إلى إعادة تقييم دور الذهب وسط عدم اليقين المالي والاقتصادي المستمر، كما يعكس المخاوف طويلة الأجل بشأن الاستدامة المالية وسط تدشين الحوافز الحكومية لدعم الاقتصاد العالمي، وفقاً للمسح.

أما على صعيد توقعات التغيير في احتياطيات الذهب لدى البنوك المركزية في غضون العام القادم، يقول 75 بالمائة إن المصارف سترفع حيازتها من المعدن مقارنة مع 54 بالمائة كان يعتقدون ذلك في العام الماضي.

بينما يعتقد 18 بالمائة فقط من الخاضعين للمسح أن احتياطيات البنوك المركزية من الذهب لن تتغير خلال الإثنى عشرة عاماً القادمة مقارنة مع 38 بالمائة في مسح عام 2019.

توقعات احتياطاتها البنوك المركزية من الذهب في غضون عام - (المصدر: مجلس الذهب وشركة يوجوف)

ويجدر الإشارة إلى أن نتائج المسح تعتمد على إجابات 51 بنكاً مركزياً حول العالم، من بينهم 11 بنكاً من الاقتصاديات المتقدمة و40 بنكاً في الأسواق الناشئة والاقتصاديات النامية، وهو أعلى من عدد البنوك المشاركة في مسح العام الماضي البالغ 39 بنكاً مركزياً.