تواصل مجلة مباشر
TV مباشر
اتصل بنا اعلن معنا   ENGLISH

قطر.. مؤشر مديري المشتريات الرئيسي يتراجع بـ46.7 نقطة خلال مارس

قطر.. مؤشر مديري المشتريات الرئيسي يتراجع بـ46.7 نقطة خلال مارس
الدوحة

 

مباشر: تراجع مؤشر مديري المشتريات الرئيسي PMI الخاص بدولة قطر خلال في شهر مارس/ آذار الماضي، ليسجل 46.6 نقطة، مقابل 93.3 نقطة في شهر فبراير/ شباط.

جاء ذلك بحسب قراءة المؤشر الصادر عن مركز قطر للمال، ليأتي الانخفاض نتيجة لظهور فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19)، بحسب وكالة أنباء قطر "قنا"، اليوم الثلاثاء.

وتمثل قراءة المؤشر الحالية، أدنى قراءة منذ شهر أغسطس/ آب 2019 وأقل من مستوى الاتجاه الطويل الأجل منذ ثلاث سنوات بواقع 49.8 نقطة، وتعافى النشاط التجاري الكلي في السابق في أول شهرين من العام الجاري 2020 من مواطن الضعف التي ظهرت في منتصف العام الماضي.

وقد أظهرت بيانات دراسة مؤشر مديري المشتريات لقطر بأنَّ الأعمال التجارية لشركات القطاع الخاص غير المرتبطة بالطاقة توقّفت في شهر مارس/ آذار بسبب القيود المفروضة بشكل مفاجئ على السفر والأنشطة التجارية لمنع انتشار فيروس كورونا عالميًا.

وسجلت مؤشرات الإنتاج والطلبات الجديدة وعروض الشراء هُبوطًا حادًا في باقي دول العالم عن مستوياتها المُسجلة في شهر فبراير/ شباط، كما شهدت توقعات النشاط الكلي للاثني عشر شهرًا المقبلة مزيدًا من التراجع، وهو ما يعكس قدرًا كبيرًا من الشكّ بشأن الأثر الاقتصادي العالمي لتفشي فيروس كورونا .

من جهة أخرى، ارتفعت معدلات التوظيف للشهر الثاني على التوالي في اقتصاد القطاع الخاص القطري غير المرتبط بالطاقة، حيث ساهمت قطاعات الصناعات التحويلية والبيع بالتجزئة والبيع بالجملة في خلق المزيد من فرص العمل.

وأشارت بيانات شهري (يناير/ كانون الثاني، وفبراير/ شباط) إلى أقوى أداء ربع سنوي منذ الربع الأول من العام 2019، ولكنَّ القراءة المنخفضة المسجلة في مارس نتيجة انتشار فيروس كورونا المستجد، أدّت إلى انخفاض متوسط مؤشر PMI بشكل طفيف من 48.3 في الربع الرابع من العام 2019 إلى 48.2 خلال الربع الأول من العام 2020، ولكنَّه بَقِيَ أعلى من المتوسط عند 46.9 المسجل في الربع الثالث من العام 2019.

وعلى مستوى القطاعات الفرعية، حقّق قطاع الصناعات التحويلية أقوى أداء بشكل عام وحقّق قطاع الخدمات أضعف أداء في شهر مارس/ آذار.

وتغطي دراسات مؤشرات مديري المشتريات (PMI ) الآن أكثر من 40 دولة ومنطقة رئيسية بما في ذلك منطقة اليورو ."Eurozone"

والمؤشر هو مجموع النسبة المئوية للاستجابات "الأعلى" ونصف النسبة المئوية من الردود "غير المتغيرة"، تتراوح المؤشرات بين 0 و100، حيث القراءة الأعلى من 50 تشير إلى زيادة إجمالية مقارنة بالشهر السابق، وتشير القراءة الأقل من 50 إلى انخفاض عام. بعد ذلك يتم تعديل المؤشرات موسميًا.

 

ترشيحات

زيادة مُخصصات السلع المدعومة للمواطنين في أبوظبي استعداداً لرمضان

وزير الصحة السعودي: توقعات بوصول إصابات "كورونا" إلى 200 ألف بالأسابيع المقبلة

الحكومة المصرية تُعد مشروع قانون لدعم القطاعات المتضررة من كورونا

وزير أردني: عقوبات تصل للسجن للمتهرب من إجراءات العزل