تواصل مجلة مباشر
TV مباشر
اتصل بنا اعلن معنا   ENGLISH

ثروات 100 ملياردير تتراجع 408 مليارات دولار في شهرين

ثروات 100 ملياردير تتراجع 408 مليارات دولار في شهرين

مباشر - نوران مجدي: في غضون شهرين فقط  كلف "كوفيد-19" أغنى 100 ملياردير في العالم خسائر تقدر بحوالي 408 مليار دولار أمريكي.

وتعرض "برنارد أرنو" الرئيس التنفيذي لشركة "إل.في.إم.إتش" لأكبر خسارة، بعد أن تراجعت ثروته بقيمة 30 مليار دولار أمريكي (ما يعادل خسارة 50 مليون دولار يومياً في المتوسط)، وفقًا لتقرير عن قائمة "هورون" لأغنياء العالم.

وانخفضت ثروة "آرنو" من 107 مليار دولار في نهاية يناير/كانون الثاني الماضي إلى 77 مليار دولار في 31 مارس/أذار.

كما احتل "موكيش أمباني" رئيس عملاق الطاقة الهندي "ريلاينس" المرتبة الثانية من حيث الخسارة وانخفضت ثروته بنسبة 28 بالمائة أو ما يعادل 19 مليار دولار، حيث خسر أكثر من 300 مليون دولار يوميًا خلال الشهرين الماضيين.

وكان من ضمن أكبر الخاسرين هم "تشارلز لو زينجياو" و"جيني تشيان زيا" أصحاب سلسلة القهوة الصينية "لوكين".

 وبعد أن تسبب تزوير مبيعات بقيمة 300 مليون دولار في انخفاض سعر سهم "لوكين" بنسبة 90 بالمائة الأسبوع الماضي، خرج "تشارلز" و"جيني" من قائمة الملياريرات.

(المصدر: قائمة "هورون" للأثرياء العالم) 

 

وتم حساب ثروة المليارديرات بناءً على بيانات السوق بالدولار الأمريكي اعتبارًا من 31 مارس/آذار الماضي، ثم مقارنتها بالأرقام المسجلة في قائمة "هورون" لأغنياء العالم لعام 2020، وهو تصنيف لثروة المليارديرات في العالم اعتبارًا من 31 يناير/كانون الثاني.

وخلال الشهرين الماضيين، اجتاحت أزمة "كوفيد-19" أسواق الأسهم الرئيسية، حيث انخفض مؤشر داو جونز بنسبة 21 بالمائة، كما خسرت الأسواق في الهند وفرنسا وألمانيا والمملكة المتحدة نحو 25 بالمائة من قيمتها.

وكان السوق الرئيسي الوحيد الذي أنهى الشهرين الماضيين في المنطقة الخضراء هو الصين، بمكاسب  بلغت 0.2 بالمائة خلال نفس الفترة، أي بعد أندلاع فيروس "كورونا" بشهرين .

كما ساهم الدولار القوي أيضًا جزئيًا في هبوط ثروة المليارديرات خارج الولايات المتحدة.

في غضون الشهرين الماضيين، خسر الجنيه البريطاني 6.3 بالمائة مقابل الدولار الأمريكي، وانخفضت الروبية الهندية 5.2 بالمائة، وهبط اليوان الصيني 2.3 بالمائة، واليورو تراجع بنسبة 0.4 بالمائة، وفقا للتقرير.

ومن بين أكثر 100 ملياردير في قائمة "هورون"  لأغنياء العالم لعام 2020، شهد 9 بالمائة منهم فقط زيادة ثروتهم في الشهرين الماضيين، و 86 بالمائة انخفضت ثروتهم ، و5 بالمائه ظلت ثروتهم دون تغيير.

كما خسر الرئيس التنفيذي لشركة أمازون "جيف بيزوس" 9 مليارات دولار أمريكي خلال شهرين، لكنه ظل أغنى رجل في العالم بثروة صافية تبلغ 131 مليار دولار أمريكي.

بينما شهد "اريك يوان تشنغ" مالك منصة الاجتماعات عبر الفيديو "زووم"، ارتفاع ثروته من 3.5 مليار دولار إلى 8 مليارات دولار.

وكان الصعود في ثروة "يوان" البالغ نحو 77 بالمائة هو الأعلى بين مليارديرات العالم، خاصة مع قفزة سعر السهم بنحو 100 بالمائة بسبب قيام العديد من الدول باستخدام برنامج التواصل الاجتماعي  في خطة التعليم عن بعد في ظل التداعيات الرامية لأحتواء فيروس "كورونا".

وتضاعف سعر سهم الشركة تقريبًا في الشهرين الماضيين، حيث ارتفع من 76 دولارًا أمريكيًا إلى 146 دولارًا أمريكيًا للسهم.