تواصل مجلة مباشر
TV مباشر
اتصل بنا اعلن معنا   ENGLISH

تقرير: الأجانب يواصلون بيع الأسهم الإماراتية والمحصلة 1.64 مليار درهم بمارس

تقرير: الأجانب يواصلون بيع الأسهم الإماراتية والمحصلة 1.64 مليار درهم بمارس
سوق أبوظبي للأوراق المالية

مباشر - إيناس بهجت: توجه المستثمرون الأجانب إلى تنفيذ عمليات بيعية بأسواق الأسهم الإماراتية خلال تعاملات شهر مارس/آذار 2020، مع تصاعد المخاوف من انتشار وباء "كورونا".

ووفقاً لإحصائية أجراها "معلومات مباشر"، فقد سجل الأجانب صافي بيع 1.64 مليار درهم، في كلا السوقين "دبي وأبوظبي"، على الرغم من انطلاق عدة مبادرات تحفيزية لطمأنة المستثمرين، لكن المخاوف جراء انتشار الفيروس كان لها التأثير الأكبر على تعاملات الأجانب في الأسواق المحلية.

وسجل المستثمرون الأجانب في كلا السوقين (دبي/ أبوظبي) إجمالي مشتريات بنحو 4.44 مليار درهم، مقابل مبيعات إجمالية بنحو 6.08 مليار درهم.

وسجل سوق دبي صافي بيع بنحو 772.89 مليون درهم، كما سجل سوق العاصمة الإماراتية صافي بيع قدره 864.19 مليون درهم.

وحققت المبيعات في سوق دبي المالي قيمة 3.56 مليار درهم، مقابل مشتريات بقيمة قدرها 2.78 مليار درهم.

أما سوق العاصمة الإماراتية، فقام الأجانب بعمليات بيعية وصلت قيمتها إلى 2.52 مليار درهم، في حين قاموا بعمليات شرائية بقيمة بلغت نحو 1.66 مليار درهم.

أداء المؤشرات

وتزامناً مع المبيعات المكثفة للأجانب خلال الشهر، خسرت الأسهم الإماراتية خلال تعاملات مارس/آذار من عام 2020، قيمة سوقية قدرها 199.87 مليار درهم (54.39 مليار دولار) وهي الأكبر لأسواق المال بالدولة في 10 سنوات تقريباً، على إثر مخاوف المستثمرين التي سيطرت على التعاملات الشهرية من تفشي وباء "كورونا" التي ارتفعت نبرتها على المحفزات الحكومية بنهاية الشهر.

ففي سوق دبي المالي، فقد المؤشر 818.69 نقطة، ليصل إلى مستواه 1771.31 نقطة بنهاية الشهر، مقابل مستواه نهاية فبرير/شباط الماضي عند 2590 نقطة، مسجلاً هبوطاً 31.6 بالمائة.

وبلغ رأس المال السوقي لأسهم دبي بنهاية مارس/آذار 268.87 مليار درهم، مقارنة برأسمال سوقي قدره 364.88 مليار درهم بنهايى فبراير/شباط المنتهي، ليتكبد خسائر سوقية قيمتها 96.01 مليار درهم.

أما في سوق أبوظبي للأوراق المالية، فبلغت القيمة السوقية له بنهاية مارس/آذار 410.75 مليار درهم، مقابل قيمتها بنهاية فبراير/شباط الماضي عند 514.61 مليار درهم، لتسجل خسارة 103.86 مليار درهم (28.27 مليار دولار).

ولامس المؤشر العام لسوق العاصمة الإماراتي مستوى 3734.68 بنهاية تعاملات مارس/آذار، مقارنة بمستواه عند 4901.42 نقطة بنهاية فبراير/شباط المنتهي، ليتهاوى المؤشر 1.166 ألف نقطة في شهر واحد، منزلقاً بنسبة 23.8 بالمائة.

وعمق الخسائر مع نهاية الشهر الجاري، تأكيدات وكالة ستاندرد آند بورز جلوبل للتصنيفات الائتمانية، أن أسعار العقار في إمارة دبي ستهبط إلى مستويات عام 2010 بسبب استمرار تفشي "كورونا"، متوقعاً أن تستمر وتيرة التراجعات إلى عام 2021، الأمر الذي أدى إلى ختام أحمر بالمؤشرات.

وقال منظمو "إكسبو 2020 دبيوأعضاء لجنة التسيير من الدول المشاركة، إنهم يبحثون تأجيل الحدث عاماً في ظل أثر فيروس كورونا المستجد "كوفيد 19" على العالم.

وكان من المفترض أن يقام معرض إكسبو 2020 في دبي على مدى 6 أشهر خلال الفترة الممتدة بين 20 أكتوبر/تشرين الأول 2020 إلى 10 أبريل/نيسان 2021 بمشاركة 192 بلداً وعدد كبير من المنظمات الدولية والمؤسسات التعليمية.

يشار إلى أن آخر إحصائيات وزارة الصحة الإمارات، رصد دولة الإمارات حتى أمس الأربعاء 150 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد "كوفيد 19"، ليرتفع إجمالي الحالات التي تم تشخيصها بالفيروس إلى 814 حالة.

ترشيحات:

الانكشاف على "إن.إم.سي" المتعثرة يهبط بـ"أبوظبي التجاري" لأدني مستوى في 2020

شكاوى خدمات الاتصالات بالإمارات تتراجع 7.5% خلال الربع الأول.. و"مارس" الأكبر