تواصل مجلة مباشر
TV مباشر
اتصل بنا اعلن معنا   ENGLISH

سوناطراك الجزائرية تعتزم تخفيض ميزانية 2020 إلى النصف بسبب كورونا

سوناطراك الجزائرية تعتزم تخفيض ميزانية 2020 إلى النصف بسبب كورونا
شركة "سوناطراك" عملاق النفط الجزائري ـ ارشيفية

مباشر: أعلن رئيس شركة "سوناطراك"، عملاق النفط الجزائري، أن الشركة تعتزم خفض ميزانيتها السنوية ل2020 بحوالي 50  بالمائة، مع تأجيل المشاريع غير العاجلة بسبب تداعيات تفشي وباء فيروس كورونا على أسواق النفط.

وقال توفيق حكار، في تصريحات نقلتها وكالة الانباء "واج"، اليوم الأحد، "فيما يخص النفقات الاستثمارية والتشغيلية لهذه السنة ولمواجهة تداعيات هذه الأزمة المزدوجة في الطلب والعرض، فإننا بصدد تقليص جميع النفقات التي لا تؤثر على مستوى الإنتاج المستقبلي ونهدف الى تأجيل بعض المشاريع وخفض تكاليف التشغيل بحوالي 30 بالمائة مما سيسمح لنا ببلوغ الهدف المرسوم وهو 7 مليارات دولار أي ما يعادل 50 بالمائة من ميزانية سوناطراك لهذه السنة".

وأضاف أن "سوناطراك شرعت فعليا في تنفيذ برنامج لخفض التكاليف لتحسين نتائج الشركة خلال العام الحالي وتوفير الايرادات الضريبية للخزينة العمومية".

وأشار رئيس سوناطراك، إلى أن هذا التخفيض يأتي في إطار الإجراءات الاحترازية للتخفيف من وطأة الأزمة المحتملة على المخططات الاستثمارية للشركة على المديين المتوسط والبعيد، في انتظار وضوح اتجاهات السوق العالمي وكيفيات تطورها و ذلك بنهاية النصف الأول من هذه السنة.

وأكد أن سوناطراك يحافظ على يقظة مستمرة لرصد تطور الوضع ولكن من السابق لأوانه التقييم بدقة وتوقع تطور الوضع على المستوى العالمي ومخلفاته على مشاريعها.

ولفت إلى أنه بغرض مراقبة تطور السوق قامت شركة سوناطراك بإنشاء خلية متابعة من أجل التصرف بسرعة في مواجهة كل الظروف المحتملة.

وأكد أن سوناطراك سيقوم باستخدام المرونة العملياتية التي يحوز عليها من اجل المحافظة على أسواقه التقليدية وتحصيل أحسن العائدات من مبيعاته النفطية والغازية.

وكشف عن أن سوناطراك تعتزم استغلال هذا الظرف الخاص في دراسة مشاريع جديدة وانضاجها بالتعاون مع الشركات المهتمة بالاستثمار في الجزائر، مشيرا إلى وجود مفاوضات متقدمة مع عدة شركات وهو ما اعتبره ثمرة لقانون المحروقات الجديد الذي جاء ليعزز من جاذبية قطاع المحروقات الوطني في سياق يتميز بانخفاض أسعار النفط وزيادة المنافسة بين الدول المنتجة لجذب مستثمرين جدد.

وقال: "إدراكا منا بأن تحويل الفرص إلى مشاريع ملموسة عملية طويلة ومجهدة، فإننا نضع الطاقة اللازمة لمواصلة مشاريعنا من خلال الاستفادة من جميع الوسائل الرقمية المتاحة لنا، وقد قمنا مع شركة النفط الأمريكية شيفرون يوم 12 مارس الحالي بتوقيع مذكرة تفاهم لبدء دراسات مشتركة حول مشاريع في قطاع المحروقات".

وأضاف " كما أننا في مشاورات متقدمة مع شركات أخرى وقد نعلن قريبا عن تفاهمات ومذكرات جديدة في نفس الإطار".

وحول إمكانية لجوء سوناطراك إلى الاستدانة الخارجية لتمويل مشاريعها، أكد حكار أن برنامج الاستثمار الحالي للمجمع على مدى السنوات الخمس المقبلة "لا يعتمد اللجوء إلى التمويل الخارجي".