تواصل مجلة مباشر
TV مباشر
اتصل بنا اعلن معنا   ENGLISH

لمواجهة كورونا.. إعفاء رسمي لبنوك الإمارات من رسوم أنظمة الدفع

لمواجهة كورونا.. إعفاء رسمي لبنوك الإمارات من رسوم أنظمة الدفع
مقر مصرف الإمارات المركزي

 دبي - مباشر: أعفى البنك المركزي الإماراتي البنوك العاملة بالدولة من رسوم الاشتراك في أنظمة الدفع الخاصة به لمدة ستة أشهر اعتباراً من 15 مارس/آذار 2020، وذلك لدعم الاقتصاد المحلي من وباء كورونا.

وألزم المركزي في التعميم لكافة المشاركين في أنظمة الدفع الخاصة به، بعكس التوفير المتحصل عليه جرّاء هذا الإعفاء على الرسوم المطبقة على عملائهم، موضحاً أنه يحتفظ بالحق في إجراء أي تعديلات على هذا الإجراء في أي وقت وبما يراه مناسباً.

ولمواجهة الآثار السلبية لانتشار الفيروس فإنه بدءاً من الأول من أبريل/ نيسان المقبل وحتى 30 يونيو/ حزيران القادم، سيؤجل عدد من البنوك في دبي أقساط القروض لمدة ثلاثة أشهر للأفراد الذين اضطروا للحصول على إجازة بدون أجر.

ويأتي هذا الإجراء نفسه للشركات الصغيرة المتضررة من الوضع الراهن، وستقوم البنوك كذلك بتخفيض الحد الأدنى للرصيد الشهري لحسابات تلك الشركات.

وعلاوة على ذلك ستمنح البنوك، مستخدمي بطاقات الائتمان فرصة الاستفادة من برامج تقسيط دفعات المستحقة عن الأقساط المدرسية ومشتريات المواد الغذائية دون فوائد أو رسوم لمدة تصل إلى ستة أشهر.

Image

ورصدت وزارة الصحة ووقاية المجتمع الإماراتية أمس السبت،  13 إصابة جديدة بفيروس "كورونا" من خلال الإبلاغ المبكر والتقصي النشط والمستمر، تعود لجنسيات مختلفة، وبذلك بلغ عدد حالات الإصابة بالفيروس بالدولة نحو 153 حالة، فيما تم تعافي 38 حالة وذلك بعد الكشف 7 حالات تعافي جديدة.

وعلى المستوى العالمي، ارتفع عدد مصابي عدوى "كورونا" إلى نحو 305 آلاف شخص حول العالم، مع زيادة عدد الوفيات إلى 13 ألف شخص، ولا تزال الأبحاث العالمية تسعى لاكتشاف لقاح للفيروس القاتل.

وعلى إثر هذا، قامت عديد من المؤسسات والشركات بتفعيل التعلم عن بعد تعطيل الدراسة في الإمارات، كذلك فعلت مؤسسات عديدة نظام العمل عن بعد مع تقليل عدد الموظفين في أماكن العمل مع إيقاف أعمالها مؤقتاً إجازة خاصة مدفوعة الأجر، والاستعاضة عنه باستخدام تطبيق "الموظف الذكي" أو أي أنظمة بديلة حتى إشعار آخر.

 وعلى مستوى الدولة أصدرت الهيئة الاتحادية للموارد البشرية الحكومية وبالتعاون مع وزارة شؤون مجلس الوزراء والمستقبل، دليلاً إرشادياً للجهات الاتحادية حول نظام العمل عن بعد، وذلك عقب أن حدد فئات معينة منها (الموظفات الحوامل، والموظفون ذوو الإعاقة، والمصابون بأمراض مزمنة وحالات ضعف المناعة، بالإضافة إلى الموظفين من الفئة العمرية التي تتجاوز 60 عاماً).

وعرف الدليل العمل عن بعد على أنه أحد خيارات العمل البديلة التي تضمن استمرار تأدية الأعمال وتقديم الخدمات، بعيداً عن المكتب بشكل دائم أو جزئي أو حسب الطلب، بحسب الهيئة.

ويأتي على رأس تلك البنوك التي أطلقت تلك المبادرات، بنك الإمارات دبي الوطني، وبنك الإمارات الإسلامي، وبنك دبي الإسلامي، وبنك المشرق وبنك دبي التجاري.

ترشيحات:

تقرير: توجه إماراتي نحو التسهيلات المصرفية لمواجهة تداعيات كورونا