تواصل مجلة مباشر
TV مباشر
اتصل بنا اعلن معنا   ENGLISH

حكومة أبوظبي تطلق 16 مبادرة لإنقاذ الاقتصاد من آثار "كورونا"

حكومة أبوظبي تطلق 16 مبادرة لإنقاذ الاقتصاد من آثار "كورونا"
مقر حكومة أبوظبي

أبوظبي – مباشر: كشفت حكومة أبوظبي اليوم الاثنين عن 16 مبادرة لتحفيز النمو الاقتصادي تزامناً مع أخذ الدول المجاورة إجراءات مشابهة لتجنب الآثار السلبية على سائر القطاعات من انتشار فيروس "كورونا".

ووفقاً لبيان صحفي، كشف المجلس التنفيذي لحكومة إمارة أبوظبي اليوم عن مبادرات جديدة ضمن برنامج غداً21، لتحفيز النمو الاقتصادي وهي كالآتي:

1 - تخصيص 5 مليارات درهم لدعم الكهرباء والمياه للمواطنين والقطاعات التجارية والصناعية.

2 - دعم رسوم توصيل الكهرباء للشركات الناشئة حتى نهاية العام.

3 - إعفاء جميع الأنشطة التجارية والصناعية من رسوم التسجيل العقاري لهذا العام.

4 - إعفاء جميع الأنشطة التجارية والصناعية من رسوم توثيق لهذا العام.

5 - تخصيص 3 مليارات درهم لبرنامج الضمانات الائتمانية لتحفيز تمويل الشركات الصغيرة والمتوسطة عن طريق البنوك المحلية، الذي يدار من قبل مكتب أبوظبي للاستثمار، بهدف تعزيز قدرة هذه الشركات على اجتياز بيئة السوق الحالية.

6 - تخصيص مليار درهم لتأسيس صندوق صانع السوق، لتوفير السيولة وإيجاد توازن مستمر بين العرض والطلب على الأسهم.

7 - دفع جميع الالتزامات الحكومية المتفق عليها والفواتير للشركات خلال 15 يوم عمل.

8 - خفض رسوم تأجير الأراضي الصناعية بنسبة 25% للعقود الجديدة.

9 - توقيف العمل بكفالات العطاء لتخفيف الأعباء المالية على الشركات وإعفاء الشركات الناشئة من كفالة حسن التنفيذ للمشاريع التي قيمتها تصل إلى 50 مليون درهم.

10 - إعفاء المركبات التجارية من رسوم التسجيل حتى نهاية العام.

11 - إعفاء كافة المركبات من رسوم بوابات التعرفة المرورية حتى نهاية العام.

12 - توفير استرداد نقدي حتى 20% من القيمة الإيجارية لقطاعي المطاعم والسياحة والترفيه.

13 - إلغاء جميع الرسوم السياحية والبلدية لقطاعي السياحة والترفيه لهذا العام.

14 - تشكيل لجنة برئاسة دائرة المالية وعضوية دائرة التنمية الاقتصادية والبنوك المحلية لمتابعة برامج الاقتراض للشركات المحلية في أبوظبي في ظل الظروف الراهنة.

ويهدف برنامج "غداً 21" الذي يهدف لتحفيز الأجندة الاقتصادية للعاصمة الإماراتية، تعزيز تنافسية أبوظبي على الصعيد العالمي، ويسعى لتحسين جودة الحياة للمواطنين والمقيمين.

واستعرض الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة اليوم الاثنين خلال اجتماع بأعضاء المجلس التنفيذي بالإمارة الأوضاع الاقتصادية في ظل التطورات التي تشهدها الأسواق العالمية.

وقال حاكم أبوظبي في سلسلة من التغريدات على حسابه الرسمي في تويتر، إن البرامج التحفيزية القائمة في الإمارة والإجراءات التي أعلنها المصرف المركزي والحكومات المحلية مؤخراً، تمثل دعامة وضمانة للاستقرار الاقتصادي والمالي في الدولة.

وأتى الاجتماع بعد أن التقى الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، مع الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة في دبي مساء أمس.

وتجاذب كلاهما أطراف الحديث حول عدد من القضايا الوطنية ذات الصلة بتوفير كافة مقومات الحياة الكريمة للمواطنين في جميع أرجاء الوطن والإجراءات المتبعة من أجل تحصين مجتمع الإمارات عموماً بالرعاية الصحية وسلامة العيش والاستقرار الاجتماعي والصحي لجميع شرائح وفئات المجتمع.

وعلى مستوى الدولة، أصدرت لجنة استمرارية الأعمال في حكومة عجمان، عدداً من القرارات والتدابير الاحترازية خلال اجتماعها، في إطار الإجراءات الوقائية التي تتبعها الحكومة للوقاية من فيروس كورونا.

وعلى مستوى الحالات المصابة بالدولة، فقد أعلنت " وزارة الصحة ووقاية المجتمع " شفاء 3 حالات جديدة لمصابين بفيروس كورونا المستجد كوفيد - 19 وتعافيها التام من أعراض المرض بعد تلقيها الرعاية الصحية اللازمة منذ دخولها المستشفى، وبذلك يبلغ عدد الحالات التي تماثلت للشفاء في الدولة 26 حالة.

وبدأ انتشار فيروس كورونا في شهر ديسمبر/كانون الأول من عام 2019 في مدينة "ووهان" بوسط الصين.

وقد تؤدي الإصابة بـ"كورونا" إلى أمراض في الجهاز التنفسي قد يكون بعضها خطيراً ومميتاً، مثل متلازمة الشرق الأوسط التنفسية، ومتلازمة الجهاز التنفسي الحادة الوخيمة وبعضها قد يكون أقل خطراً، مثل البرد.

ترشيحات:

محمد بن زايد يوجه باستمرار جميع المشاريع وعدم إلغائها أو تأجيلها

لجنة استمرارية الأعمال بعجمان تتخذ إجراءات احترازية ضد "كورونا"

الاقتصاد الإماراتية تؤكد على كفاية المخزون الاستراتيجي من السلع