تواصل مجلة مباشر
TV مباشر
اتصل بنا اعلن معنا   ENGLISH

كورونا يجتاح 73 دولة مع زيادة عدد الوفيات بالولايات المتحدة

كورونا يجتاح 73 دولة مع زيادة عدد الوفيات بالولايات المتحدة

مباشر - سالي إسماعيل: مجدداً، ارتفع عدد الدول التي تشهد إصابة بفيروس "كورونا" إلى 72 دولة بالإضافة إلى الصين، مع زيادة عدد الوفيات داخل الولايات المتحدة، لتكون هناك حالة من الاستنفار على الصعيد العالمي.

وتوضح بيانات لجنة الصحة الوطنية في الصين الصادرة اليوم الأربعاء، أن هناك 119 حالة إصابة جديدة ووفاة 38 شخصاً بنهاية يوم الثلاثاء.

وحتى الآن، فإن العدد الإجمالي للمصابين بالكورونا في الصين بلغ 80.270 ألف شخص كما زاد عدد الوفيات في المجمل إلى 2981 شخصاً.

وعلى الجانب المشرق، فإن إجمالي عدد الأشخاص الذين تعافوا من الفيروس وغادروا المستشفيات داخل الصين بلغ 49.856 ألف شخص.

وعلى الصعيد العالمي، فإن هناك 1792 شخصاً مصاباً جديداً في غضون الـ24 ساعة حتى صباح أمس الثلاثاء، بحسب تقديرات منظمة الصحة العالمية، كما توفي 38 شخصاً.

ويصبح بذلك العدد الإجمالي للمصابين خارج الصين 10.566 ألف شخص، في حين أن عدد الوفيات عالمياً بلغ 166 شخصاً.

وانتشر الفيروس في حوالي 72 دولة حول العالم بدون الصين حتى صباح أمس، بزيادة 8 دول في غضون 24 ساعة.

وبالنسبة للدول الثمانية التي أبلغت عن أول حالة إصابة بالفيروس فهي؛ أندورا والأردن ولاتفيا والمغرب والبرتغال والسعودية والسنغال وتونس.

ويستمر أعداد المصابين والوفيات داخل كوريا الجنوبية في الصعود، حيث زاد بنحو 516 شخصاً و4 أشخاص على الترتيب حتى صباح اليوم.

ووفقاً لمركز السيطرة على الأمراض والوقاية في كوريا الجنوبية، فإن هناك حالياً 5328 شخصاً مصاباً بالفيروس داخل البلاد كما صعدت حصيلة الوفيات إلى 32 شخصاً.

وفي الولايات المتحدة، ارتفع عدد الوفيات جراء الكورونا إلى 9 أشخاص بعد وفاة ثلاثة أشخاص بالأمس.

وبحسب مركز السيطرة على الأمراض والوقاية الأمريكي، فإن عدد الحالات المصابة بالكورونا في الولايات المتحدة ارتفع إلى 108 أشخاص.

وعلى الجانب الاقتصادي، بات من الواضح أن التداعيات السلبية الناجمة عن الكورونا ألقت بظلالها على الأداء الاقتصادي العالمي وسط اعتزام البنوك المركزية الكبرى التحرك للتصدي لهذا التهديد.

وتولى بنك الاحتياطي الفيدرالي الجميع بالأمس القيادة، بعدما أعلن خفض مفاجئ في معدل الفائدة الأمريكية بمقدار 50 نقطة أساس، مع الإشارة إلى المخاطر المتنامية التي تُشكلها الكورونا على النشاط الاقتصادي.

وقامت هونج كونج بخفض معدل الفائدة بمقدار 50 نقطة أساس كذلك اليوم، لتصبح 1.5 بالمائة.

وأعلن البنك الدولي أنه يوفر حزمة أولية قدرها 12 مليار دولار كدعم فوري لمساعدة الدول على مواجهة الآثار الصحية والاقتصادي لتفشي الكورونا عالمياً.

وبالنظر إلى الأسواق العالمية، تشهد حالة من التقلبات القوية ما بين الصعود تارة وما بين الخسائر القوية مرة أخرى سواء في الأصول الآمنة أو تلك المحفوفة بالمخاطر.