تواصل مجلة مباشر
TV مباشر
اتصل بنا اعلن معنا   ENGLISH

السوق الموازي السعودي خلال 3 سنوات.. مكاسب قوية بعد بداية متعثرة

السوق الموازي السعودي خلال 3 سنوات.. مكاسب قوية بعد بداية متعثرة
حفل انطلاق السوق الموازي- نمو

مباشر ـ ثابت شحاتة: استطاع السوق الموازي السعودي "نمو"، أن يعدل أوضاعه بالفترة الأخيرة، بفضل ارتفاعات قياسية بالعام 2019، على خلفية تعديلات جوهرية من قبل هيئة السوق السعودية.

وانطلق السوق الموازي في 26 فبراير/ شباط 2017، بشروط أكثر مرونة مقارنة بالسوق الرسمي، ليكون منصة بديلة للشركات، تكون بمثابة محطة انتقالية، للدخول إلى السوق الرسمي.

ويقتصر الاستثمار في السوق الموازي على المستثمرين المؤهلين، وتبلغ نسبة التذبذب اليومي 20%، ارتفاعا وانخفاضا، مقابل 10% للسوق الرئيسية.

وكشفت إحصائية لـ"مباشر"، تستند إلى بيانات السوق السعودي، أن محصلة أداء مؤشر السوق الموازي "نمو"، جاءت إيجابية، بارتفاع نسبته 43.7% خلال 3 سنوات، ومنذ انطلاقه.

واستطاع مؤشر "نمو" أن يضيف إلى رصيده نحو 2,187 نقطة، خلال تلك الفترة، وذلك منذ انطلاقه، وحتى نهاية جلسة أمس الثلاثاء 25 فبراير / شباط، صعد بها إلى مستوى 7,187 نقطة.

تعديلات جوهرية

وأعلنت هيئة السوق المالية السعودية، في شهر أكتوبر / تشرين الأول 2019، عن اعتماد عدد من التعديلات الجوهرية، شملت تعديل شروط الإدراج بالسوق الموازي، وانتقال الشركات من الموازي إلى الرسمي.

وسمحت التعديلات الجديدة بدخول الشركات إلى السوق الموازي "نمو"، مباشرة، دون إجراء طرح عام، وذلك لأول مرة، بأسواق المال، في منطقة الخليج.

وشملت التعديلات، تخفيف شروط الانتقال إلى السوق الرسمي، بعد أن أعفت الشركات من شرط استيفاء الحد الأدنى للقيمة السوقية للشركات المدرجة بالسوق الرسمي.

وشملت التعديلات كذلك، تحويل التقارير المالية من ربع سنوية إلى نصف سنوية، وتعديل مدة الإفصاح عن القوائم المالية السنوية إلى 90 يوماً، والنصف سنوية إلى 45 يوماً.

كما تضمنت تعديلات هيئة السوق السعودية، تقليل الحد الأدنى للصفقات العادية في السوق الموازي من 15 ألف ريال، إلى 2.5 ألف ريال.

وبعد التعديلات الأخيرة، أعلنت 5 شركات عن انتقالها، من السوق الموازي، إلى السوق الرسمي هي " ثوب الأصيل ـ ريدان ـ الكثيري ـ أبو معطي ـ باعظيم".

 

قفزة بـ2019

وتمكن السوق الموازي الموازي أن يسجل ارتفاعات قياسية خلال عام 2019، على خلفية التعديلات الجوهرية، التي أعلنت عنها الهيئة، والتي كانت بمثابة "المنقذ" للسوق.

وقفز مؤشر "نمو" نحو 195%، بالعام الماضي، بمكاسب بلغت 4,919 نقطة، صعد بها إلى مستوى 7,439.9 نقطة، بنهاية 2019، مقابل 2,520.73 نقطة، بنهاية العام السابق.

بداية متعثرة

وكان السوق الموازي، قد شهد بداية متعثرة في عامه الأول، ليشهد محصلة سلبية بتراجع نسبته 37%، هبطت به إلى مستوى 3,140 نقطة، فاقدا 1,860 نقطة، وكان السوق قد افتتح تداولاته عند مستوى 5,000 نقطة.

وواصل السوق الموازي خسائره في عام 2018، ليسجل تراجعا بلغت نسبته حوالي 20%، بخسائر بلغت 619 نقطة، هبطت به إلى مستوى 2,520.73 نقطة.

أعلى المكاسب والخسائر

وسجل السوق الموازي أعلى مستوى إغلاق له، منذ انطلاقه، بجلسة 3 ديسمبر / كانون الأول 2019، عندما قفز إلى مستوى 7,664 نقطة، بعد ارتفاعه نحو 8%.

وفي المقابل، هبط  مؤشر "نمو" لأقل مستوياته، عند 2,310 نقطة، وذلك بنهاية جلسة 23 أكتوبر / تشرين الأول 2018، عندما أغلق متراجعا نحو 4%.

وكانت أعلى مكاسب يومية للسوق الموازي، خلال 3 سنوات، في حدود 20%، والتي سجلها السوق بجلسة 26 فبراير / شباط 2017، وهو أولى جلساته.

وعلى الجانب الآخر، شهدت جلسة 13 نوفمبر / تشرين الثاني من العام 2019، أعلى خسائر يومية لمؤشر "نمو"، منذ انطلاقه، عندما أغلق متراجعا 18%.

أداء الأسهم 

أما عن أداء الأسهم المدرجة بالسوق الموازي، فقد جاءت جميعا باللون الأخضر، بصدارة "الوطنية للبناء والتسويق"، الذي قفز نحو 759%، ليصل إلى مستوى 232 ريالا، مقابل 27 ريالا عند الإدراج.

وجاء "بحر العرب" بالمركز الثاني، من حيث أعلى المكاسب، بارتفاع نسبته 142%، قفز بها إلى مستوى 26.60 ريال، وكان سعر الإدراج عند 11 ريالا.

وكانت أقل المكاسب على مستوى أسهم السوق الموازي، لسهم "التطويرية الغذائية"، الذي سجل ارتفاعا نسبته 8.3%، ليصل إلى مستوى 70.40 ريال، مقابل 65 ريالا عند إدراجه.

أوجه الاختلاف

وتتمثل أوجه الاختلاف بين السوق الموازي "نمو"، والسوق الرسمي، في عدد من النقاط، تشمل شروط الإدراج ونسبة التذبذب اليومي، وطبيعة الاستثمار، إلى جانب الإفصاح عن البيانات المالية.

ويقتصر الاستثمار في السوق الموازي على المستثمرين المؤهلين فقط، وتصل نسبة التذبذب اليومي بالسوق الموازي إلى 20% مقابل 10% للسوق الرسمي.

وتتضمن شروط الإدراج بالموازي قيمة سوقية 10 مليون ريال كحد أدنى، مقابل 100 مليون للسوق الرسمي، كما تتضمن الشروط طرح 20% من رأس المال، مقابل 30% للإدراج بالسوق الرسمي.

ترشيحات:

إنفوجراف..تفاصيل أداء السوق الموازي السعودي "نمو" خلال 20 شهراً

"ريدان" يتصدر خسائر "الموازي" خلال 2017.. وسهمان فقط بالأخضر

تقرير: توقعات بإدراج 30 شركة بالسوق الموازية-نمو بحلول 2018

أسهم السوق الموازية- نمو ترتفع بشكل جماعي في أُولى الجلسات