تواصل مجلة مباشر
TV مباشر
اتصل بنا اعلن معنا   ENGLISH

6 أحداث مرتقبة في الأسواق العالمية خلال الأسبوع الجاري

6 أحداث مرتقبة في الأسواق العالمية خلال الأسبوع الجاري

مباشر - سالي إسماعيل: بعد أسبوع مشحون بتفاقم التطورات حول فيروس كورونا في الصين مع زيادة ملحوظة في عدد الضحايا، تتجه أنظار الأسواق العالمية خلال الأسبوع الجاري إلى عدد من القضايا.

وتأتي شهادة رئيس الاحتياطي الفيدرالي وتقرير منظمة الدول المصدرة للنفط على قائمة أولويات المستثمرين وسط خسائر حادة في أسعار الخام، مع حقيقة أن كورونا سوف يستمر في "سرقة الأضواء".

شهادة باول

من المقرر أن يُقدم رئيس بنك الاحتياطي الفيدرالي "جيروم باول" شهادة أمام الكونجرس الأمريكي يومي الثلاثاء والأربعاء المقبلين، في ظهوره نصف السنوي بشأن حالة الاقتصاد.

وينظر المستثمرون بعين الاهتمام إلى شهادة باول أمام مجلسي النواب والشيوخ، لمعرفة ما إذا كان رئيس المركزي الأمريكي مستعداً للابتعاد عن الموقف المحايد للفيدرالي يشأن معدلات الفائدة من عدمه.

كما من المقرر أن تراقب الأسواق تعليقات باول عن كثب لمعرفة رؤيته حول التأثير المحتمل لفيروس كورونا على الاقتصاد والسياسة النقدية.

وكان المركزي الأمريكي قرر تثبيت معدلات الفائدة عن مستواها الحالي دون تغيير كما تشير توقعاته الأخيرة إلى عدم تحريك الفائدة طوال عام 2020.

تقرير أوبك

تعلن منظمة أوبك يوم الأربعاء المقبل إنتاج أعضاءها من النفط خلال شهر يناير/كانون الثاني، وسط ترقب تحديث التوقعات بشأن نمو الطلب العالمي على الخام هذا العام على خلفية فيروس الكورونا.

وكان إنتاج الدول الأعضاء في أوبك البالغ عددهم 14 دولة تراجع بنحو 161 ألف برميل يومياً في الشهر الأخير من العام الماضي، ليسجل 29.444 مليون برميل يومياً.

مستجدات الكورونا

تترقب الأسواق العالمية باهتمام تطورات فيروس كورونا الصيني، خاصةً بعد تجاوز عدد الوفيات 800 شخصاً كما أصبح عدد المصابين يزيد عن 36 ألف شخص، متجاوزاً بذلك معدلات السارس في عام 2003.

وبعد أن تعرضت الأسواق العالمية إلى ضربة قوية من المخاوف الصحية المتعلقة بالفيروس في الشهر الماضي، تمكنت من تجاوز الذعر بسهولة في الأسبوع الأول من الشهر الجاري في ظل سياسة الأموال الرخيصة.

بيانات النمو

من المخطط أن تعلن المملكة المتحدة تقديراتها الأولية يوم الثلاثاء بشأن الناتج المحلي الإجمالي عن الربع الأخير من العام الماضي وسط توقعات بالفشل في تحقيق نمو.

وكانت المملكة المتحدة والاتحاد الأوروبي قاما في نهاية الشهر الماضي بإتمام عملية البريكست بعد أكثر من 3 أعوام ونصف من المفاوضات.

كما من المقرر أن تعلن منطقة اليورو يوم الجمعة المقبلة أرقام النمو الاقتصادي الفصلية عن الثلاثة أشهر المنتهية في ديسمبر/كانون الأول 2019.

أرقام أمريكية

تفصح الولايات المتحدة عن بيانات التضخم عن الشهر الماضي يوم الخميس القادم، كما تعلن بيانات مبيعات التجزئة في اليوم التالي.

ويسبق هذه البيانات، إعلان مسح ثقة الشركات الصغيرة في الولايات المتحدة.

نتائج الأعمال

تواصل الشركات إعلان نتائج أعمالها الفصلية عن الربع الأخير من العام الماضي، حيث تفصح شركة "ليفت" عن أرقامها المالية في بداية الأسبوع.

وتعلن كذلك شركتي "كرافت هاينز" و"بيبسكو" نتائج أعمالها في وقت لاحق من الأسبوع.

ويجدر الإشارة إلى أن البنوك الكبرى مثل جولدمان ساكس وبنك أوف أمريكا وكذلك شركات تويتر وفيسبوك وألفابت وغيرهم الكثير أعلنوا نتائج الأعمال الفصلية في الفترة الماضية.